شريط الأخبار
وفاة و3 اصابات بتدهور شاحنة في إربد الصفدي يوكد أهمية الحفاظ على اتفاق خفض التصعيد بجنوب سورية الامانة ترفع 8500 طن نفايات خلال العيد غنيمات تتعهد بتسهيل حق الحصول على المعلومات مصريون: لو لم اكن مصريا لوددت ان اكون اردنيا رئيس الوزراء يتقبل التهاني يوم غد الاثنين قبل بضعة أسابيع عاجل القبض على مطلوب خطير في مادبا بحوزته سلاح اوتوماتيكي تعليمات تبيح للأمن والقضاء الوصول لخوادم وبيانات شركات النقل بواسطة التطبيقات الذكية عيد ميلاد الأميرة تغريد محمد يصادف غدا بدء العمل بنظام لمعادلة شهادات الثانوية العامة صدور الإرادة الملكية بتعيين رؤساء وأعضاء مجالس أمناء الجامعات الرسمية فقدان طفلين شقيقين في اربد والأمن يعمم كوشنير يزور الاردن وقطر لبحث الاوضاع في غزة اعتقال داعية لبناني في الأردن ووالده يروي التفاصيل وفاة طفل نتيجة سقوط عمود إسمنتي عليه في غور الصافي الأمن يحذر الأردنيين من إعلانات توظيف "مضلله" في دول الخليج وفاة وإصابة بحادث تصادم على الطريق الصحراوي الاحد .. إنخفاض درجات الحرارة وأجواء معتدلة الملك يتبادل التهاني مع عدد من قادة الدول العربية بمناسبة عيد الفطر المبارك
عاجل
 

الجدل يتواصل بعد صورة طهبوب وهي تمتطي حصانا وتوقيف ناشط يساري !!

جفرا نيوز - طالب المرجع البارز في جماعة الأخوان المسلمين الاردنية بتجنب " تفخيخ " الحوار بين الإسلاميين والعلمانيين لمافي ذلك من مصلحة للطرفين.
وقفز الجدل بين التيارين في الأردن على خلفية إحتجاز ناشط يساري من قبل السلطات القضائية بعد شكوى تقدمت بها عضو مجلس النواب الناطق بإسم كتلة الإصلاح البرلمانية ديمه طهبوب.
وقال بني إرشيد في موقف له على التواصل الإجتماعي : ذا كان المطلوب من الإسلاميين ان يحددوا موقفهم تجاه منظومة المعاني الديمقراطية وقد فعلوا، فإن المطلوب من العلمانيين ان يراجعوا مواقفهم ويعلنوا إنهاء حالة الصراع والقطيعة مع الحركات الإسلامية المعتدلة أيضا.
وشرح بني إرشيد ليس لدى الطرفين من سبيل غير الحوار الجاد الشامل لبناء الحالة الوطنية بدلاً من التراشق والتصارع، وعندما ينتقل غُلاة العلمانيين والمتطرفين لاستهداف الدين نفسه ويستهزئون بالمعاني الإيمانية والرموز المقدسة (القرآن والرسل والمناهج والحجاب واللحية والاذان والمآذن والمساجد والكنائس) ، ويُسفّهون اركان الإيمان التي صاغت سلوك الناس وقامت عليها حياتهم، عندما يسلك هؤلاء المتطرفون هذا المنهج فإنهم يُشكّلون حالة داعشية علمانية متطرفة مقابل الحالة الداعشية الأخرى.
وإستعمل الإسلاميون مؤخرا وعلى أكثر من صعيد تعبير " العلمانية الداعشية " او" اليسار الداعشي ".
وقالت مصادر بان خلافات وراء الكواليس بين الأحزاب اليسارية والتيار الإسلامي برزت وبحدة مؤخرا في الأردن .
وتفاعل الخلاف مع الأقلام العلمانية بعد إنتخاب الشيخ علي ابو السكر رئيسا لبلدية الزرقاء المكتظة وعلى هامش الذكرى الأولى لإغتيال الكاتب ناهض حتر .
وإعتبر بني ارشيد إن المس بالمقدسات أياً كان مصدره من شأنه أن يفخخ المجتمع ويحيله إلى حقل ألغام قابلة للانفجار باي لحظة وبشكل مفاجئ.
وكانت شكوى طهبوب قد اثارت موجة عاتية من النقد لها بعد توقيف ناشط يساري نشر لها صورة وهي تمتطي حصانا ووصفها بدعوة التفكير الداعشي.
وقالت طهبوب انها تقدمت للقضاء ليس ضد النقد السياسي لها ولكن ضد الإساءة والتجريح.
ولا حقا في مساء السبت توجهت جاهة ترأسها النائب معتز ابو رمان اعتذروا فيها عن الاساءة التي صدرت بحق طهبوب ، التي تنازلت بدورها عن حقها الشخصي ضد المسيئين بحقها .