شريط الأخبار
تجار الحرة يتهمون الحكومة بالتعنت بموقفها حول ضريبة الهايبرد الحجز على أموال مدير ضريبة الدخل السابق وشريكه وصاحب شركة حلواني ومنعهم من السفر اعضاء مجالس امناء الجامعات .. اسماء مهرجان جرش 33 ينطلق في تموز بمشاركة نخبة من الفنانين الشهوان يكشف تفاصيل الرقم الوطني لابنة المواطن "سليمان البدول" الملك يستقبل وكيل وزارة الدفاع الأمريكية وقائد القيادة المركزية انشاء مدرستي الملك عبدالله للتميز في جرش وسحاب "الجرائم الإلكترونيّة" أحيل إلى مجلس النوّاب نهاية الشهر الماضي 55 عاماًً معدل أعمار حكومة الرزاز وثلث الحكومة من عمان الملف السوري احد الملفات التي بحثت بين الملك ونتنياهو الطراونة عضوا في الاعيان وقبول استقالة المعشر انزال ركاب طائرة أردنية بعد تعطلها في مطار الملكة علياء الدولي.. الصوراني: رسوم المدارس الخاصة ستكون بسيطة وسيتم تحديد نسب معينة لكل مرحلة دراسية الرزاز: التعليم اليوم هو اقتصاد الغد وأن التقدم فيه يؤسس لمستقبل أفضل الحمود يكرم مواطنا ورجال أمن فريق وزاري لمتابعة وظائف قطر للأردنيين نتنياهو يذعن للملك عبدالله الثاني ويزيل نقطة لشرطة الاحتلال في الاقصى فورا وزير الزراعة يقدم باقة ورد ويعتذر لعاملة نظافة "فيديو" القبض على 4 مروجي مخدرات غرب البلقاء الارصاد الجوية: الانقلاب الصيفي غدا الخميس
عاجل
 

الملكية الاردنية .. دعاوي ما " قبل الطوفان "

جفرا نيوز - فارس حباشنه - ثمة مفارقة لا يمكن أن تمر ، بينما تجهد ادارة الملكية الاردنية بحسب ما يبلغنا من كلام ، انها تتبنى سياسات لانقاذ الشركة و اصلاح احوالها المالية و الادارية ، فان الشركة تقذف اهل الخبرة و الدراية من ادارته العليا .

فلم أجد أي تفسيرا منطقيا ومقنعا لاستقالة عقل بلتاجي من مجلس ادارة الملكية الاردنية ، والرجل باني انجاز في الشركة و مطل على اسرارها و خباياها و عليم بحكم الخبرة وطول التجربة و حسن الدراية مفاتيح :" الحل و الربط " .

وفي استطلاع سريع لاسماء اعضاء مجلس ادارة الملكية ، فمع كل أسف وحسرة ، فلم اجد بينها أنها تضم أي شحصية ضريعة الخبرة في شؤون الطيران . و أكثر ما هو مثير للسخرية ان المعنيين أما من باب " التنفيع او الترضية" بلا غير ، وهذا الحال على غرار ما يجري في الشركات المساهمة العامة .

وما هو مهم أكثر أن مجلس ادارة الملكية الاردنية" لا يهش و لا ينش " ، و ان الشركة تدار بمزاجية واستعرضات الرجل الاول " المدير التنفيذي " ، و هذا ما دفع عضو لوصف مجلس الادارة ب"المخصي " ، توصيف نابع بتشخيص حالة العطل و العطب الذي يلازم اداء مجالس ادارة الملكية.

و لا يعرف ، لماذا يحافظ اعضاء مجالس الادارة على عضويتهم ما داموا بلا مشورة ورأي ؟ مجرد سؤال في استدراك خطير لمؤسسات وطنية كبرى تنهار و تشارف على الافلاس ، والكل يحكي بتأمل من المتنفعين و المتنعمين في وافر خيرها المنهوب بان الفرصة ملا زالت متاحة للانقاذ .

تبعا لازمة فساد كبرى تعصف بشركات وطنية كالملكية الاردنية و الفوسفات واخرى ، وما ينشر من اخبار عن تعثرها المالي و ارتفاع المديونية ووصول الازمة الى عدم القدرة على سداد رواتب موظفيها .

فيبدو أن الازمة كبيرة ، و تفوق التصورات العادية و السطحية لعقول ادارات فاعلة على خطى سابقاتها ، ول تملك ارداة وطنية صلبة في فضح اسرار الحرامية و اللصوص و العابثين في اموالها ومذخراتها ، وبمعنى موازي فان "الطبطبة" لا تصلح حالا فاسدا . فالكواليس محشوة بالاسرار ، من باع و من اشترى و سمسر و من قبض وغيرها ؟