شريط الأخبار
الأردن يطلب التهدئة من فصائل جنوب سوريا هذا المنصب ينتظر جمال الصرايرة.. ب"انتظار الإجراءات" العيسوي غرق ب"أفواج المُهنئين".. "ديوان الأردنيين" سيُفْتح حارسات الاقصى: هذا ما فعله مدير أوقاف القدس عزام الخطيب (فيديو) الكويت: القبض على اردني ملقب بـ "إمبراطور المخدرات" أجواء صيفية اعتيادية مع نشاط في الرياح كناكرية: مراجعة قرار رسوم السيارات الهجينة خلال اسبوع الحسين للسرطان: قرار الحكومة بحاجة إلى تفسير انتحار فتاة شنقاً في منزل ذويها بالزرقاء إعادة فتح مدخل مدينة السلط بعد إغلاقه من قبل محتجين العثور على الفتاة المتغيبة ١٩ عاما عن منزل ذويها في حي نزال الحكومة تعلن استقالة جميع الوزراء من عضويّة الشركات الملك يغادر إلى الولايات المتحدة في زيارة عمل بدء امتحانات الشامل النظرية .. الرابع من اب المقبل صدور الإرادة الملكية السامية بتعين رؤساء واعضاء مجالس أمناء الجامعات الرسمية "زراعة اربد" :لا وجود لخراف بمواصفات الخنازير في أسواقنا اعضاء الفريق الوزاري يستكملون اشهار ذممهم المالية الدميسي يطالب الحكومة بشمول ابناء قطاع غزة "باعفاءات السرطان" وحصرها بمركز الحسين النسور ينفي علاقة مدير الضريبة السابق برئاسة حملته الانتخابية اعفاء جميع مرضى السرطان وتأمينهم صحيا ومنح مدراء المستشفيات صلاحية تحويلهم
عاجل
 

وزير الصحة يعود مصابي حادث المزار الجنوبي

جفرا نيوز

اطمأن وزير الصحة الدكتور محمود الشياب مساء اليوم الاثنين على مصابي حادث السير في المزار الجنوبي بمحافظة الكرك الراقدين على اسرة الشفاء بمستشفى الامير علي العسكري ومستشفى الكرك الحكومي والذي اسفر كذلك عن وفاة طبيبة.
وكان الحادث وقع في المزار الجنوبي اليوم بين مركبة وحافلة تقل ركابا غالبيتهم من طلبة جامعة مؤتة واسفر عن وفاة طبيبة من وزارة الصحة وعدد من الاصابات حالتهم بين بسيطة ومتوسطة، منهم ثمانية يتلقون العلاج في مستشفى الامير علي العسكري، فيما يتلقى مصابان العلاج في مستشفى الكرك الحكومي ونقل مصاب الى مستشفى خاص.
وعبر الدكتور الشياب خلال مشاركته العزاء بالفقيدة عن تعازيه الحارة لأسرة الطبيبة وعائلتها ولزملائها لفقدان الطبيبة المتميزة في حادث السير المؤسف، داعيا بالرحمة للطبيبة المتوفاة وبالشفاء العاجل للمصابين في الحادث.
واوعز الى ادارة المستشفى بتقديم الرعاية الطبية المثلى للمصابين مقدرا للكوادر في المستشفيين الجهود التي بذلوها في اسعاف المصابين وانقاذ حياتهم.