جفرا نيوز : أخبار الأردن | الهيبة على الضعفاء فقط.. بين محطم عدادات منزله و أكبر سارق في تاريخ المملكة
شريط الأخبار
وقف العمل بعقوبة السجن في بعض الحالات اعتباراً من الشهر القادم وفاة شخص بعد تعرضه للطعن من قبل زوجته في عمّان الطراونة يعود الوحش انخفاض درجات الحرارة وفرصة لزخات من المطر ضبط مروج مخدرات في السلط وبحوزته كمية كبيرة منها شحادة: "المعاملة بالمثل" شرطا رئيسيا لمنح الجنسية للمستثمرين الأردن في مؤشر مدركات الفساد لعام 2017 توجيه بتوفير مقرات لمجالس المحافظات الأشغال الشاقة لمتهمين بالترويج لداعش اتفاق بين موظفي "الرأي" وإدارتها الملك يستقبل وفد كبار الضباط بجامعة الدفاع الوطني الأميركية الملك يستقبل وفد كبار الضباط بجامعة الدفاع الوطني الأمريكية القبض على شخص قام بسلب احد المصانع في احدى مناطق البادية الوسطى تنقلات واسعة في الجمارك (أسماء) وفاة طفلين غرقاً في عجلون البدء بتطبيق "العقوبات المجتمعية" بدلا من "الحبس" اذار المقبل السعودية تنفذ حكم القتل تعزيرًا في الأردني ’العجالين‘ أمن الدولة تدين 11 متهما بينهم طالبة جامعية في 11 قضية إرهابية الطراونة يعلن اجراءات الحكومة حيال تقرير المركز الوطني لحقوق الانسان في عامهم الاول : 995 يوم حصيلة غياب النواب ولا مناقشة لطلب استجواب
عاجل
 

الهيبة على الضعفاء فقط.. بين محطم عدادات منزله و أكبر سارق في تاريخ المملكة

جفرا نيوز-
بين مواطن حطم مقهورا عدادات الماء و الكهرباء و مرتكب أكبر سرقة كهرباء في تاريخ المملكة تتأرجح هيبة الدولة وجديتها في فرض القانون وتعزيز سيادته و المساواة في ذلك بين سائر المواطنين. 
المواطن المسكين ابن محافظة الطفيلة الذي افقده العوز و الفقر صوابه فخرج عن طوره يبيت ليلته العشرين تقريبا في زنزانته بعد رفض تكفيله للمرة الثانية من قبل محكمة أمن الدولة "تخيلوا.. أمن الدولة". 
فيما بقي السارق الذي سجل إسمه في رأس صفحة "الحرامية" بالأردن بارتكاب أكبر عملية سرقة كهرباء في تاريخ المملكة لبضع ساعات في المكاتب الوثيرة قبل أن تقرر محكمة الصلح تكفيله.
الفارق بين الأول و الثاني أنه الأول مواطن من قرى الطفيله مسحوق لم يسرق و لم تمكنه الحياة من ان يدفع فوق الطاولة أو تحتها ولم يتمكن من إقامة الولائم و حفلات السمر و السهر ولم يبيع الجواري أو يهديها، فيما أنه من الواضح ان الثاني من علية القوم و أصحاب العلاقات الوثيقة بشلة الفاسدين وانديتهم . 
نذكر دولة الرئيس بقول النبي الأمين صلى الله عليه وسلم: «إنما أهلك الذين قبلكم، أنهم كانوا إذا سرق فيهم الشريف تركوه، وإذا سرق فيهم الضعيف أقاموا عليه الحد".