جفرا نيوز : أخبار الأردن | " قنبلة برلمانية " بوجه الحكومة بداية الدورة المقبلة بسبب " المصري " !!
شريط الأخبار
بن سلمان : مدينة استثمارية بـ 500 مليار دولار على الحدود مع الأردن ومصر د. شموط : حكمة الهاشميين وتماسك الاردنيين بلقاء تاريخي بالبطريرك ثيوفيلوس الثالث .. بابا الفاتيكان يؤكد على "الوضع القائم" لمدينة القدس المصري: الحكومة ومؤسساتها ستقف بوجه اي اعتداء يمس هيبة الدولة شبهة " قتل واعتداء جنسي " بوفاة طفل غرقا في منشار حجر بعمان المعايطة : لا حصانة لاعضاء " اللامركزية " و تعديل القانون مرهون بالتجربة هذا ما قاله الكاتب السياسي حمادة الفراعنة حول المصالحة الفلسطينية مياه اليرموك تفصل الاشتراك عن 356 مشتركاً بسبب هدر المياه بأربد إصابة "17" شخصاً اثر حادث تدهور باص في محافظة اربد رئيس هيئة النزاهة ومكافحة الفساد يكرم الطفلة الروائية جود المبيضين النظام السوري يخلي مخافر على حدود الأردن القبض على شخصين سلبا ضحاياهم بعد ايهامهم انهم فتيات خط سياحي بين الاردن ومصر والعدو الصهيوني كتب النائب السابق المهندس سليم البطاينه.. "من حقنا ان نحلم معك" الرزاز : هذه آلية احتساب علامات الثانوية العامة وأسس القبول في الجامعات هذه حقيقة احراق سيدة أردنية لطفليها بلواء الهاشمية (صور) “الخبز المهرّب” لا يشفع لحكومة الأردن على تلفزيونها.. أجواء معتدلة نهارا وباردة ليلا تعليمات جديدة لموازنات البلديات وسط تخوفات رؤسائها من ازمة مالية ترجيح تثبيت أسعار المحروقات
عاجل
 

" قنبلة برلمانية " بوجه الحكومة بداية الدورة المقبلة بسبب " المصري " !!

جفرا نيوز - شـادي الزيناتي

كشفت مصادر نيابية لـجفرا نيوز ان قنبلة برلمانية سيتم تفجيرها بوجه الحكومة عند بدء الدورة العادية المقبلة ، حيث يعكف عدد كبير من النواب " من كافة المحافظات " حاليا على العمل للاطاحة بوزير البلديات وليد المصري والقيام باستجوابه وطرح الثقة به ، واذا ما استدعى الامر طرح الثقة بكامل الحكومة على خلفية ممارسات ذلك الوزير العديدة والتي بدأ كثير من النواب الضجر منها.
نواب اكدوا لـجفرا نيوز ان ملفات المصري و ممارساته باتت لا يمكن السكوت عنها او القبول بها ، منتظرين نهاية عطلتهم البرلمانية وبدء الدورة المقبلة لممارسة دورهم الرقابي تجاه الوزير والاطاحة به.
و أشار النواب بحديثهم لـجفرا نيوز ان نظام الابنية الجديد الذي كان عرّابه المصري وتم اقراره من الحكومة باعجوبة سيكون حجر الاساس للاطاحة بالوزير كونه نظام جبائي وظالم بشكل كبير .
اضافة لتدخلات الوزير بالانتخابات البلدية الاخيرة ودعم مرشحين ضد غيرهم بكافة السبل ، وقيامه بتعيين عديد رؤساء اللجان البلدية المعينة المنحلّة والمحسوبين عليه في مجالس المحافظات الحالية.
اضافة للتعيينات العديدة في مواقع المدراء التنفيذيين للبلديات على اساس التنفيعات بعد قيامه بتغيير شروط التقدم لهذا المنصب لاكثر من مرة حتى تصب بمصلحة من يريد !!
و استنكر النواب عدم تجاوب رئيس الحكومة د.هاني الملقي مع كافة الشكاوى والملاحظات على وزيره الذي يدافع عنه بشكل كبير ، متسائلين عن السبب خلف ذلك ، ومؤكدين ان على الملقي ان يتحمل تبعات دفاعه وحمايته للوزير المصري.