جفرا نيوز : أخبار الأردن | نضال الفراعنة.. على حقيقته!
شريط الأخبار
الخطيب يعود نقيبا للفنانين بريطانيا ستستضيف العام القادم مؤتمرا لدعم الاستثمار في الأردن الملك: الوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس واجب يفخر الأردن بحمله مطلوب خطير بقضية سلب مركبة واطلاق نار باتجاه دورية نجدة في قبضة البحث الجنائي الملك والسيسي يؤكدان أن حل الدولتين السبيل الوحيد لتحقيق السلام العادل شاهد كلمة جلالة الملك أمام الجمعية العامة للامم المتحدة .. بث مباشر ابرز محاور خطاب الملك: الأونروا وحل الدولتين والملف السوري ومكافحة الإرهاب ترامب يكشف عن تحالف أمني جديد في الشرق الأوسط يضم الأردن رئيس الديوان الملكي يفتتح مبنى سكن الفتيات اليافعات الرفاعي يكشف عن تحفظاته على قانون الضريبة ويطالب بشرح تداعيات مخالفة صندوق النقد القبض على "أب" عرّض حياة طفليه للخطر وهدد بشنقهما للمرة الرابعة .. أمن الدولة ترفض تكفيل 12 موقوفا في قضية الدخان بنود برنامج حكومة الرزاز للعامين المقبلين تحقيق بملابسات واقعة اساءة لمنتفع في دار رعاية من قبل زميله منح طلبة التوجيهي لفرعي الإدارة المعلوماتية والتعليم الصحي فرصتين إضافيتين الحكومة توافق على منح بلدية الزرقاء قرضا بـ 13,6 مليون دينار مبيضين :اضافة نقاط بيع خطوط الهواتف المتنقلة الى الانشطة التي تتطلب موافقات امنية مسبقة الاردن يترأس مجلس المحافظين للوكالة الدولية للطاقة الذرية ضبط كميات كبيرة من المخدرات بمداهمة أمنية في الموقر (صور) مفاجآت وتساؤلات حول القبول الجامعي
عاجل
 

نضال الفراعنة.. على حقيقته!



كتب: محمود كريشان
كانت الحكاية مجبولة بالتحدي والصبر.. عندما تنهد ذلك الشاب المفعم بالعناد وهو يقول يجب ان ينجح المشروع بعيدا عن الربح المادي او الخسارة..عندها نفث دخان ارجيلته في ذلك المقهى على مشارف شارع الصحافة واقسم بجلال الله ان تكون "جفرا" اردنية الهوية.. هاشمية الهوى.. عربية اللسان.. فلسطينية الوجع..

هو جهاد الفراعنة او "نضال" كما يحب ان نناديه.. ذلك الأردني الذي لا يعرف نخوته الا من احتك به عن قرب، فهو اجودي بكل ما في الكلمة من غوث ومكارم.. عموما اطلق مشروعه في الفضاء الالكتروني "جفرا نيوز" مثل نسر يعشق التحليق في قلب العواصف.. لا يخاف.. لا يتراجع.. بل انه وكلما اشتدت العاصفة يدخل فيها بعناد وينتصر وهو يحلق فوقها يرمقها بطرف عينه بأنه الأقوى.. وهكذا "جفرا".. التي جعل ناشرها شعارها "إذا سكتّ ستموت، وإذا تكلمت فستموت، إذن تكلّم ومت!.. وهذا أقل ما يمكن فعله في زمن الانحطاط والتردي الأخلاقي السياسي"!
اذا.. كانت بصمة "نضال" تزهر بإنشاء منبراً اردنيا حراً يكون عونا للوطن ورصاصات اقلام رجالها تصيب كل الفاسدين والمستفيدين ولصوص المال العام.. وكان طبيعيا أن تستهدف "جفرا" وتحارب وتقاسي وأن تكون المحاكم ودور القضاء مكاناً متعارفاً لتواجد ربّانها الأستاذ نضال الفراعنة لكنها استمرت وزادت حضوراً وتألقاً في الوقت الذي انزوى من راهنوا على خنقها وذهبوا تلفهم أكفان النسيان!..
عموما..الحلم ازهر مثل اول النوار فوق شجرة الوطن..فكانت "جفرا" وبقيت في عنادها الجميل ما جعلنا نتساءل مع أبناء شعبنا أين أصبحت الحكومات التي حاولت إطفاء هذه الشعلة ، فبعضهم انزوى في كهوف النسيان والبعض مطاردين أو مطلوبين بأي لحظة في قضايا فساد ومحسوبية ولعل أهم ما يجب أن يحاكموا عليه محاولاتهم الفاشلة في خنق صوت الحق وكبت الاقلام الشريفة وهدم منابر الاعلام الصادق والهادف وبقيت "جفرا نيوز" نهراً من العطاء المستمر لم تتغير ولن تتبدل وبقي النهر لمجراه أمينا.. وصباح الخير يا نضال الفراعنة