جفرا نيوز : أخبار الأردن | برشلونة يبحث عن "الصورة المنتظرة" لميسي
شريط الأخبار
بالصور .. النائب صداح الحباشنة ينزع لوحة مجلس النواب عن مركبته تأكيدا لعدم تراجعه عن الاستقالة البراءة لاردني من تهمة تنفيذ هجوم لـ داعش في ألمانيا المجالي : تجربتنا بالسلام مريرة وترمب قد يتراجع بقرار محكمة الفقيه يوجه بالتحقيق بفيديو لرجال امن اساءوا لمواطن اثناء القبض عليه ‘‘مالية النواب‘‘ توصي بإعفاء شريحة 300 كيلو واط من رفع الكهرباء لطوف: زواج المعتدي الجنسي بالضحية يأتي للإفلات من العقاب عودة الأجواء الباردة وانخفاض على الحرارة بدء محاكمة المتورطين بأكبر سرقة كهرباء في الأردن قرارات مجلس الوزراء الأردن يفرض رسوما على العمالة المخالفة الملك يعود إلى أرض الوطن إتصال هاتفي بين هنية والطراونة " حامي المقدسات " .. لقب جديد للملك أصرّ عليه آردوغان المعايطة : للمرأة دوراً أساسياً في إنجاح اللامركزية إجازة أول رسالة دكتوراه في علم الحاسوب من جامعة حكومية الملك يلتقي رئيسي وزراء ماليزيا والباكستان على هامش أعمال قمة اسطنبول بمقترح من عطية .. البرلمان العربي يثمن الوصاية الهاشمية على المقدسات اطلاق خدمة استصدار شهادة عدم المحكومية الالكترونية هلسة يتفقد مشاريع المدارس بلواء الرصيفة القمة الاسلامية تعلن اعترافها بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين
عاجل
 

برشلونة يبحث عن "الصورة المنتظرة" لميسي

جفرا نيوز - بينما لا يزال اسم ليونيل ميسي، يتردد في أنحاء العالم أجمع بفضل أدائه الرائع أمام الإكوادور، والذي منح الأرجنتين بطاقة التأهل لمونديال روسيا، يبحث برشلونة عن صورة فوتوغرافية يفتقدها كثيرًا لنجمه.

ويرغب الفريق الكتالوني في التقاط صورة لنجمه وهدافه التاريخي وهو يوقع على عقود جديدة.

وبعد العديد من التناقضات والتفسيرات غير المكتملة الصادرة من برشلونة، تتجلى حقيقة واضحة تتمثل في أنَّه الإدارة حصلت على توقيعات ووعود قاطعة من ممثلي ميسي، لكن ليس توقيع اللاعب نفسه.

وقال جوسيب ماريا بارتوميو، رئيس برشلونة في مطلع أيلول/سبتمبر الماضي: "سنلتقط الصورة قريبًا"، لكن الأيام تمر وتليها الأسابيع، ولا يزال التوقيع غائبًا.

ومن المؤكد أنَّه لا يوجد أفضل من الوقت الحاضر من أجل الحصول فيه على توقيع ميسي، الذي يتردد اسمه في كل مكان بعد ثلاثيته "هاتريك" في مرمى الإكوادور.

ويحتاج لهذا التوقيع بارتوميو الذي يمر بفترة انخفضت فيها شعبيته لحد كبير؛ بسبب التخبط الذي تعانيه إدارته للشؤون الرياضية للنادي، والتي لا تلقى استحسان أنصار البرسا بالعالم أجمع، بالإضافة لأزماته القضائية.

وكما يحتاج بارتوميو، توقيع ميسي، تحتاجه أيضًا وبنفس الدرجة جماهير برشلونة، خاصة في هذا التوقيت، الذي يشهد أزمات سياسية واجتماعية تضرب الإقليم الكتالوني.

ويعد توقيع ميسي، على عقود التجديد بمثابة تعبير منه عن الولاء، خاصة إذا ما نظرنا إلى الظروف الحساسة التي يمر بها برشلونة حاليًا في ظل تعالي صيحات انفصال كتالونيا عن إسبانيا.

وعبَّر المطرب الإسباني خوان مانويل سيرات، المعروف بانتمائه لبرشلونة عن المشاعر التي تختلج صدور أنصار النادي الكتالوني في الوقت الحالي.

وقال في تصريحات لصحيفة "كلارين" الأرجنتينية: "ميسي هو الأكثر عطاء، لكني أشعر بالقلق لأن هذا الرئيس يقول لا تقلقوا".

وينتهي تعاقد ميسي الحالي مع برشلونة في 2018، ما يعني أنَّه يستطيع في كانون ثان/يناير المقبل، التفاوض مع أي نادٍ آخر.

كانت الصحافة البريطانية، سلطت الضوء في الأيام الأخيرة على رغبة نادي مانشستر سيتي في التعاقد مع النجم الأرجنتيني.

ورغم ذلك، سيكون عدم تجديد ميسي لتعاقده قريبًا بمثابة مفاجأة كبيرة، ويبدو أن الصورة الفوتوغرافية هي الخلاف الأبرز في هذه القضية الشائكة، وهو ما أشارت إليه صحيفة "أس" الأسبانية.

وقالت الصحيفة: "اللاعب الأرجنتيني يرغب في إقامة حدث خاص بعيدًا عن الصخب الإعلامي".

ومنذ وقت طويل يثور الحديث عن وجود خصومة، أو علاقات فاترة بين ميسي، والقيادات الحالية لبرشلونة، وعلى رأسهم بارتوميو.

ومع كل هذا التخبط، وكل هذه الشكوك يؤثر النجم الأرجنتيني الابتعاد عن الأضواء، وهو من عاد إلى برشلونة مساء أمس، ليبدأ في الانخراط في التدريبات اليوم الخميس تحت قيادة المدرب إرنستو فالفيردي.

ويصب برشلونة كامل تركيزه في الاستعداد لمباراته المهمة أمام أتلتيكو مدريد، يوم السبت على ملعب الأخير "واند ميتروبوليتانو" في المرحلة الثامنة من بطولة الدوري الإسباني لكرة القدم.

وسيكون هذا اللقاء أحد اللقاءات الذي يجمع الملايين من المشجعين في ربوع العالم أجمع أمام شاشات التليفزيون في الوقت الذي لا يزال اسم ميسي فيه يظهر في جميع الصحف الرياضية في العالم، مباراة جديدة تضع ميسي في بؤرة الضوء.