شريط الأخبار
مواطن مفقود منذ 13 يوماً .. وشقيقه يناشد المواطنين بتقديم اي معلومات تدل على مكانه-صور «الغذاء والدواء» لم تزود إشهار الذمة المالية بإقرارات أجواء حارة نسبيا وأمطار رعدية متفرقة الطراونة: يجب دراسة اثر تعديلات الضريبة على مختلف القطاعات شغب في حي نزال على خلفية اصابة احد النزلاء بحادث الزنزانة خريجو صحافة يقيمون افطارا امام النقابة للمطالبة بالانتساب مجلس العاصمة يعود جرحى غزة بمدينة الحسين الطبية وفاتان واصابة 3 رجال أمن بحادث تصادم في عمّان- فيديو الاتحاد الوطني: ذكرى الاستقلال تجسد فينا قيم الانتماء الصادقة تحقيق في وفاة رضيعة كناكرية : موجودات صندوق الاستثمار ٩،٩ مليار دينار حتى نيسان توزيع بطاقات جلوس التوجيهي قبل نهاية الأسبوع الحالي عمان الأغلى عربيا حريق 60 دونم شعير في اربد الأمانة ترفع 35 ألف طن نفايات خلال الأيام العشرة الماضية حريق محدود بمستشفى العقبة الحديث اصابة طفل بجروح ورضوض متنوعة اثر حادث دهس بالزرقاء الأمن العام : فيديو توزيع المعونات قديم وخارج الأردن (فيديو) 17 إصابة بينهم رجال أمن بتصادم زنزانة سجناء وشاحنة ..صور «الصحة» تسترد 803 آلاف دينار من 620 مساعد صيدلي
عاجل
 

" نشاط وزاري " يحاول ترويج رفع الأسعار بالقطعة ، والموجة ستطال “ الطحين” !!

جفرا نيوز

المحت الحكومة الاردنية لأول مرة أنها يمكن ان تصل فعلا لرفع اسعار الخبز ، الأمر الذي يعتبره المناخ الشعبي العام من الخطوط الحمراء.
ولم تعلن الحكومة رسميا خطتها بخصوص الخبز لكن لوحظ ان وزراء الحكومة ورئيسها هاني الملقي ينشطون في إصدار تلميحات بالتدريج حول إحتمالية رفع اسعار المواد الغذائية حتى يتقبلها الرأي العام بالقطعة.
وكان وزير الشؤون البرلمانية موسى المعايطة قد تحدث عن ثبات مرجح في اسعار مواد من بينها الأرز والسكر والزيت وهو ما دعا نقيب التجار خليل الحاج توفيق للترحيب بهذا التوجه إن كان جادا.
وفي غمرة مخاوف الشرائح الإجتماعية من وصول الخط البياني الضريبي الجديد لمادة الخبز وعد وزير الصناعة والتجارة بانه سعره في حال رفعه لن يتجاوز 35 قرشا مما يعني بان الخبز قد ترتفع اسعاره بنسبة 60 % على الأقل.
ونقل التلفزيون الأردني عن الوزير يعرف القضاة قوله ان الحكومة لاول مرة تدرس وضع آلية لإدراج بند في الموازنة تحت بند دعم المواطن ، وانه سيكون بمثابة قانون سيلزم الحكومات التالية بتقديم الدعم المباشر للمواطن.
واشار القضاة الى ان ٣٥٪ من دعم الخبز تستفيد منه العمالة الوافدة، مبينا ان حجم استهلاك بعض الفئات من العمالة الوافدة تعادل ضعف استهلاك المواطن الاردني وهي اشارة لإن العمال الوافدين واغلبهم من المصريين يأكلون كميات أكبر من الأردنيين من مادة الخبز وهوالموضوع الذي يتم الإعلان عنه لأول مرة.
وقال الويزر نفسه أن قرار تحرير رفع الاسعار لم يحسم بعد، وانه تم حسم قضيتين لن يتم المساس بهما، السلع الغير مصنعة ( السكر، والرز، واللحمة، والشاي، والسمك..)، بالاضافة الى قانون ضريبة الافراد.
ورغم هذه التسريبات التي يلجأ لها الوزراء لم تعلن الحكومة بعد نستها تحرير او تعويم اسعار الخبز في الوقت الذي تتزاحم فيه الأفكار في هذا الإتجاه على امل ترسيم خطة تقشف حادة إقتصاديا وماليا تحدث عنها رئيس الوزراء مرتين على الأقل الأسبوع الماضي.