جفرا نيوز : أخبار الأردن | هل تنهي شهادة "ابو عودة" جدلا حول دور الفدائيين في "الكرامة" ؟
شريط الأخبار
توقيف الناشط سياج المجالي وفاة شاب وطفل اثر حادثي غرق في اربد مادبا سوريون سيحصلون على الجنسية الأردنية..تعرف عليهم! الشونه الشمالية: تعرض منزل لسرقة طوق ذهب وأجهزة حاسوب .. والأمن يحقق قروض ميسرة للعسكريين بلا فوائد الاحتلال سيصادق على تعيين سفيراً له بالاردن الأردن: قوى الظل تهيمن على " المطبخ " وتقلص ظاهرة " الاسيتزار " عدم استقرار جوي الجمعة النتائج الأولية لانتخابات مجلس طلبة "العلوم والتكنولوجيا" اتفاقية عمالية بين العاملين في ‘‘الرأي‘‘ ومجلس إدارتهم المومني: إجراءات لردع المعتدين على المستثمرين ترجيح إعلان "القبول الموحد" خلال أيام الأردن يتجاوب مع رفع التأشيرة عن الليبيين "التنمية": افتتاح دور إيواء النساء الموقوفات إداريا قريبا الرئيس الملقي يبدأ رحلة علاجه في "المدينة الطبية". الامن يحبط عملية اختطاف طفل في وسط البلد 49 اصابة حصيلة 94 حادثا في 24 ساعة رئيس مجلس محافظة الزرقاء يلتقي ابو السكر لدعم التشاركية الحكومة تربح قضية تحكيم مشروع جر مياه الديسي "المُعاملة بالمِثل" تَمنع الإسرائيليين من التملك في الأردن
عاجل
 

هل تنهي شهادة "ابو عودة" جدلا حول دور الفدائيين في "الكرامة" ؟

جفرا نيوز - سليمان الحراسيس

في الحلقة الثانية من نشر "جفرا نيوز" ابزر ما جاء في كتاب رئيس الديوان الملكي الاسبق عدنان ابو عودة "يوميات عدنان ابو عودة 1970-1988" ، نسلط الضوء على معركة الكرامة وما دار بعدها في الغرف السياسية والامنية الاردنية.

يجيب أبو عودة عن سؤال حول دور المخابرات الاردنية والفدائيين في المعركة ، بالقول : "ان معركة الكرامة رفعتني الى الاعلى ،انها قصتي الحقيقية في حياتي السياسية كلها"، مبينا ان كامل القلق كان على الجيش الاردني وتقدمه لساعات النهار الاولى ، لكن المخابرات توصلت الى معلومات تفيد بطلب اسرائيل من الولايات المتحدة الامريكية وقف اطلاق النار.

وربما يكشف الكتاب وينهي جدلا واسعا حول دور الفدائيين في المعركة التي امتدت لاكثر من 18 ساعة، بين تعظيم وتصغير دور الفدائيين (المنظمات الفلسطينية في الاردن) ، يقول ابو عودة في الصفحة 29 ، ان الفدائيين كانوا تحت التدريب والمعركة كانت معركة الجيش والذين حاربوا من الفدائيين كانوا من 70 الى 100 شخص.

ويتابع "ذهبت الى مكان جثمامينهم وكانت بين 70 و80،لم يكن السلاح ولا طبيعة المعركة يسمحان للفدائي حتى المدرب بمشاركة فاعلة.

ثم يروي عودة بسطور قصيرة أجواء الفرح التي عمت محافظات المملكة بمناسبة هزيمة اسرائيل وانسحابها من الاراضي الاردنية وعرض بقايا العربات الاسرائيلية المعطوبة عند امانة العاصمة.

يقول ابو عودة ان الملك قد جاء الى دائرة المخابرات العامة " (مكان عمله) ، بعد عشرة ايام من الكرامة وكنا مسرورين بالفوز وسألني عن رأي في الذي حدث ، اجبته : "الحمد لله على ما حصل كان جزء من جيشنا منذ حوالي سبعة أشهر بلا بساطير والجيش المصري مشتت كما الجيش السوري كان وضع العرب مخزيا والجميع يائسون وخلال 18 ساعة تمكن الجيش الاردني من انهاء هذا اليأس".

وعلى ما يبدو انه وفور انتهاء معركة الكرامة بدأ تصعيد الفدائيين ضد الدولة اذا يقول ابو عودة :"كانت وظيفتي من يوم معركة الكرامة الى زيارة الملك الينا في المخابرات ان اتابع كل ما يتكلم به ياسر عرفات والفدائيون وبيانتاهم ، وكان ابو عمار اي عرفات يتحدث كما يريد لدرجة انه ان هناك من ثاروا يعتقدون انه البطل وان الاردن تآمر عليه.

في الحلقة القادمة..تفاصيل الاحداث الداخلية "الفدائيين" وشهادة مؤثرة لابو عودة في الشهيد وصفي التل


للإطلاع على الحلقة الاولى من "يوميات عدنان ابو عودة" اضغط هنا