شريط الأخبار
الرزاز يؤكد أهمية توسيع الفئات المشمولة بـ"الكسب غير المشروع" عطية: العفو العام ليس بيوم وليلة .. والحكومة كسرت عصاتها قيود مدنية للغزيين وأبناء الاردنيات لدعم الخبز "الأمانة" تعتزم فتح ملف المشاريع غير المكتملة توقعات بهطل زخات مطرية ببعض المناطق الفايز: نتعاون مع النظام السوري منذ بداية الأزمة الطراونة يدعو لعودة السفير السوري الى عمان إصابات بالكبد الوبائي بين طالبات بالكرك فقدان 3 لاعبين أردنيين في تركيا الموافقة على اقتطاع جزء من رواتب رئيس الوزراء والوزراء الشهري لصالح صندوق دعم اسر الشهداء مجلس الوزراء يوافق على نظام ترخيص مقدمي خدمات النقل المدرسي الاعتداء بالضرب على رئيس بلدية جبل بني حميدة الملك: يجب قياس أثر اللامركزية على الأرض ضبط شحنة سبائك معدنية ملوثة إشعاعياً الملك يحتضن الأمير علي.. والملكة رانيا: باي سيدنا .. فيديو ازدحام اردني على معبر جابر لقضاء نهاية الاسبوع في دمشق مجلس بلدية اربد يرفض وضع عقوبات على موظفي البلدية بسبب الاضراب انهيار جزئي على طريق اربد - عمان يتسبب بأزمة سير خانقة (صور) الملك والملكة يستقبلان ولية عهد السويد والأمير دانيال " النزاهة ومكافحة الفساد " تحيل ملف مستشفى البشير الى الأدعاء العام
عاجل
 

هل تنهي شهادة "ابو عودة" جدلا حول دور الفدائيين في "الكرامة" ؟

جفرا نيوز - سليمان الحراسيس

في الحلقة الثانية من نشر "جفرا نيوز" ابزر ما جاء في كتاب رئيس الديوان الملكي الاسبق عدنان ابو عودة "يوميات عدنان ابو عودة 1970-1988" ، نسلط الضوء على معركة الكرامة وما دار بعدها في الغرف السياسية والامنية الاردنية.

يجيب أبو عودة عن سؤال حول دور المخابرات الاردنية والفدائيين في المعركة ، بالقول : "ان معركة الكرامة رفعتني الى الاعلى ،انها قصتي الحقيقية في حياتي السياسية كلها"، مبينا ان كامل القلق كان على الجيش الاردني وتقدمه لساعات النهار الاولى ، لكن المخابرات توصلت الى معلومات تفيد بطلب اسرائيل من الولايات المتحدة الامريكية وقف اطلاق النار.

وربما يكشف الكتاب وينهي جدلا واسعا حول دور الفدائيين في المعركة التي امتدت لاكثر من 18 ساعة، بين تعظيم وتصغير دور الفدائيين (المنظمات الفلسطينية في الاردن) ، يقول ابو عودة في الصفحة 29 ، ان الفدائيين كانوا تحت التدريب والمعركة كانت معركة الجيش والذين حاربوا من الفدائيين كانوا من 70 الى 100 شخص.

ويتابع "ذهبت الى مكان جثمامينهم وكانت بين 70 و80،لم يكن السلاح ولا طبيعة المعركة يسمحان للفدائي حتى المدرب بمشاركة فاعلة.

ثم يروي عودة بسطور قصيرة أجواء الفرح التي عمت محافظات المملكة بمناسبة هزيمة اسرائيل وانسحابها من الاراضي الاردنية وعرض بقايا العربات الاسرائيلية المعطوبة عند امانة العاصمة.

يقول ابو عودة ان الملك قد جاء الى دائرة المخابرات العامة " (مكان عمله) ، بعد عشرة ايام من الكرامة وكنا مسرورين بالفوز وسألني عن رأي في الذي حدث ، اجبته : "الحمد لله على ما حصل كان جزء من جيشنا منذ حوالي سبعة أشهر بلا بساطير والجيش المصري مشتت كما الجيش السوري كان وضع العرب مخزيا والجميع يائسون وخلال 18 ساعة تمكن الجيش الاردني من انهاء هذا اليأس".

وعلى ما يبدو انه وفور انتهاء معركة الكرامة بدأ تصعيد الفدائيين ضد الدولة اذا يقول ابو عودة :"كانت وظيفتي من يوم معركة الكرامة الى زيارة الملك الينا في المخابرات ان اتابع كل ما يتكلم به ياسر عرفات والفدائيون وبيانتاهم ، وكان ابو عمار اي عرفات يتحدث كما يريد لدرجة انه ان هناك من ثاروا يعتقدون انه البطل وان الاردن تآمر عليه.

في الحلقة القادمة..تفاصيل الاحداث الداخلية "الفدائيين" وشهادة مؤثرة لابو عودة في الشهيد وصفي التل


للإطلاع على الحلقة الاولى من "يوميات عدنان ابو عودة" اضغط هنا