شريط الأخبار
بالفيديو .. الأمن يوضح حقيقة تعرض فتاة للخطف من مركبة والدها في اربد رغد صدام حسين تنفي وفاه الدوري الحكومة تدخل إلى «الثقة» بـ «شعبية» الرئيس وسط انتقادات لتشكيلتها طقس صيفي معتدل اليوم وغدا وفاة شاب غرقا في العقبة الملك يعقد لقاءت مع ابرز المسؤولين الامريكيين في واشنطن (صور) تحرير الشام تعتقل الاردني الحنيطي الصفدي: اتصالات مكثفة مع أمريكا وروسيا للحفاظ على "خفض التصعيد" وفاتان و5 اصابات بحادثي تدهور في عمان والبلقاء الغرايبة يستخدم اوبر وكريم الأردن يطلب التهدئة من فصائل جنوب سوريا العيسوي غرق ب"أفواج المُهنئين".. "ديوان الأردنيين" سيُفْتح حارسات الاقصى: هذا ما فعله مدير أوقاف القدس عزام الخطيب (فيديو) الكويت: القبض على اردني ملقب بـ "إمبراطور المخدرات" أجواء صيفية اعتيادية مع نشاط في الرياح كناكرية: مراجعة قرار رسوم السيارات الهجينة خلال اسبوع الحسين للسرطان: قرار الحكومة بحاجة إلى تفسير انتحار فتاة شنقاً في منزل ذويها بالزرقاء إعادة فتح مدخل مدينة السلط بعد إغلاقه من قبل محتجين العثور على الفتاة المتغيبة ١٩ عاما عن منزل ذويها في حي نزال
عاجل
 

قوات سوريا الديموقراطية تسيطر على مدينة الرقة

جفرا نيوز - قال المرصد السوري لحقوق الإنسان اليوم الثلاثاء (17 تشرين الأول/أكتوبر 2017) إن قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من الولايات المتحدة استعادت مدينة الرقة بالكامل من تنظيم "الدولة الإسلامية" (المعروف إعلاميا بداعش). وكانت قوات سوريا الديمقراطية تقاتل التنظيم داخل الرقة منذ يونيو/ حزيران.

وكان استاد الرقة من آخر المواقع المهمة الخاضعة لسيطرة "داعش" بعد أربعة أشهر من القتال في الرقة ومغادرة بعض من مقاتلي "داعش" بموجب اتفاق تم التوصل إليه يوم الأحد حيث لم يتبق سوى مقاتلين أجانب.

جاء هذا التقدم غداة إعلان قوات سوريا الديمقراطية سيطرتها ليلاً على دوار النعيم في وسط الرقة أيضاً، والذي كان مسرحاً لاعتداءات وحشية وعمليات إعدام جماعية نفذها التنظيم منذ سيطرته على الرقة عام 2014.

ويقدر عدد مقاتلي التنظيم المتبقين في وسط المدينة بنحو 300 عنصر.

هل انتهت معركة الرقة؟
وتخوض قوات سوريا الديمقراطية بدعم من التحالف الدولي بقيادة أمريكية منذ حزيران/يونيو معارك عنيفة داخل المدينة التي كانت تعد أبرز معاقل التنظيم في سوريا.

وخرج نحو ثلاثة آلاف مدني فضلاً عن عشرات المقاتلين المحليين في صفوف التنظيم المتطرف من المدينة في الأيام الأخيرة، بموجب اتفاق بوساطة وجهاء عشائر.

وخسر تنظيم "الدولة الإسلامية" مساحات من الأراضي في سوريا والعراق العام الجاري بما في ذلك الموصل في العراق وفي سوريا تقهقر إلى قطاع من وادي الفرات ومناطق صحراوية محيطة.