جفرا نيوز : أخبار الأردن | قوات سوريا الديموقراطية تسيطر على مدينة الرقة
شريط الأخبار
السلطة تهدد الاحتلال بالتوجه للأردن تجاريا الملك يهنئ خادم الحرمين بالعيد الوطني السعودي البحث الجنائي يلقي القبض على مطلوب بحقه ١١ طلب في العاصمة الغاء قرار كف يد موظفي آل البيت وإعادتهم الى العمل وفاة مواطنين غرقا في بركة زراعية في الجفر وزير الصناعة يقرر اجراء انتخابات الغرف التجارية انباء عن الغاء قرار كف يد 38 موظفا في ال البيت الأرصاد الجوية : الأحد المقبل أول أيام فصل الخريف توثيق الخطوط الخلوية بالبصمة نهاية العام اربد : كان يبحث عن خردوات فوجد جثة !! الرزاز يطلق خدمة تقييم الرضى عن خدمات دائرة الاراضي - صور لا استيراد لاي منتج زراعي في حال الاكتفاء محليا شركات الاتصالات : لا نيّة لرفع أسعار الخدمات ضبط شخصا انتحل صفة طبيب اسنان ونقابة الاسنان تطالب باشد العقوبات المعشر : إقرار "الضريبة" بصيغته النهائية من صلاحيات مجلس الأمة استثمار إيجابية و تفاؤل الملك لتجاوز الصعاب التي يمر فيها الأردن عمل الطفيلة: مصنع بصيرا خال من حشرة "البق" "المالية": صرف الرواتب يبدأ الأحد "مياه اليرموك" توقف التزويد المائي عن محافظات الشمال 9 إصابات بحادثي سير منفصلين بعمان والبلقاء
عاجل
 

قوات سوريا الديموقراطية تسيطر على مدينة الرقة

جفرا نيوز - قال المرصد السوري لحقوق الإنسان اليوم الثلاثاء (17 تشرين الأول/أكتوبر 2017) إن قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من الولايات المتحدة استعادت مدينة الرقة بالكامل من تنظيم "الدولة الإسلامية" (المعروف إعلاميا بداعش). وكانت قوات سوريا الديمقراطية تقاتل التنظيم داخل الرقة منذ يونيو/ حزيران.

وكان استاد الرقة من آخر المواقع المهمة الخاضعة لسيطرة "داعش" بعد أربعة أشهر من القتال في الرقة ومغادرة بعض من مقاتلي "داعش" بموجب اتفاق تم التوصل إليه يوم الأحد حيث لم يتبق سوى مقاتلين أجانب.

جاء هذا التقدم غداة إعلان قوات سوريا الديمقراطية سيطرتها ليلاً على دوار النعيم في وسط الرقة أيضاً، والذي كان مسرحاً لاعتداءات وحشية وعمليات إعدام جماعية نفذها التنظيم منذ سيطرته على الرقة عام 2014.

ويقدر عدد مقاتلي التنظيم المتبقين في وسط المدينة بنحو 300 عنصر.

هل انتهت معركة الرقة؟
وتخوض قوات سوريا الديمقراطية بدعم من التحالف الدولي بقيادة أمريكية منذ حزيران/يونيو معارك عنيفة داخل المدينة التي كانت تعد أبرز معاقل التنظيم في سوريا.

وخرج نحو ثلاثة آلاف مدني فضلاً عن عشرات المقاتلين المحليين في صفوف التنظيم المتطرف من المدينة في الأيام الأخيرة، بموجب اتفاق بوساطة وجهاء عشائر.

وخسر تنظيم "الدولة الإسلامية" مساحات من الأراضي في سوريا والعراق العام الجاري بما في ذلك الموصل في العراق وفي سوريا تقهقر إلى قطاع من وادي الفرات ومناطق صحراوية محيطة.