جفرا نيوز : أخبار الأردن | قوات سوريا الديموقراطية تسيطر على مدينة الرقة
شريط الأخبار
هل تسببت رسالة الى الملك باحالة موظف على الاستيداع..؟! الحكومة تلغي بند دعم "الخبز"و "جفرا نيوز" تنفرد بنشر موازنه ٢٠١٨ مجلس الوزراء يناقش ويعتمد خطاب الموازنة لعام 2018 توقيف موظف من الشؤون البلدية لمحافظة مادبا بجناية الاختلاس والتزوير الملك يستمع لرديّ الأعيان والنواب على خطاب العرش .. صور طعن شاب في السوق المركزي العمل: تسهيلات كثيرة منحت للقطاع الزراعي الاشغال المؤقتة لزوج قتل زوجته واحرق جثتها في غابات برقش المفرق تسجل اعلى معدلات تسجيل للجمعيات الخيرية الشواربة يبحث التعاون المشترك في مجال العمل البلدي مع بلدية رام الله العيسوي يسلم 18 وسيلة نقل لمؤسسات رعاية الأشخاص المعوقين والأيتام وفاة ثلاثيني وإصابة آخر اثر حادث تصادم في الزرقاء بالصور .. تفاصيل عطوة مقتل الخصبة الأردن يتجه لاستكشاف باطن أراضيه بحثا عن الطاقة اعادة فتح طريق النقب بالاتجاهين بعد اغلاقه لإنعدام الرؤية طفل يقتل صديقة بالخطأ في عمان لمصلحة من تفريغ الكفاءات من دائرة ضريبة الدخل والمبيعات وظلم الموظفين ؟ استحداث مكتب للأحوال في مطار الملكة علياء الدولي السعيدات: اسعار الغاز لن ترتفع.. وبقي 9 جلسات يمكن ان تخفض اسعار البنزين استمرار الأجواء الماطرة الأربعاء
عاجل
 

قوات سوريا الديموقراطية تسيطر على مدينة الرقة

جفرا نيوز - قال المرصد السوري لحقوق الإنسان اليوم الثلاثاء (17 تشرين الأول/أكتوبر 2017) إن قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من الولايات المتحدة استعادت مدينة الرقة بالكامل من تنظيم "الدولة الإسلامية" (المعروف إعلاميا بداعش). وكانت قوات سوريا الديمقراطية تقاتل التنظيم داخل الرقة منذ يونيو/ حزيران.

وكان استاد الرقة من آخر المواقع المهمة الخاضعة لسيطرة "داعش" بعد أربعة أشهر من القتال في الرقة ومغادرة بعض من مقاتلي "داعش" بموجب اتفاق تم التوصل إليه يوم الأحد حيث لم يتبق سوى مقاتلين أجانب.

جاء هذا التقدم غداة إعلان قوات سوريا الديمقراطية سيطرتها ليلاً على دوار النعيم في وسط الرقة أيضاً، والذي كان مسرحاً لاعتداءات وحشية وعمليات إعدام جماعية نفذها التنظيم منذ سيطرته على الرقة عام 2014.

ويقدر عدد مقاتلي التنظيم المتبقين في وسط المدينة بنحو 300 عنصر.

هل انتهت معركة الرقة؟
وتخوض قوات سوريا الديمقراطية بدعم من التحالف الدولي بقيادة أمريكية منذ حزيران/يونيو معارك عنيفة داخل المدينة التي كانت تعد أبرز معاقل التنظيم في سوريا.

وخرج نحو ثلاثة آلاف مدني فضلاً عن عشرات المقاتلين المحليين في صفوف التنظيم المتطرف من المدينة في الأيام الأخيرة، بموجب اتفاق بوساطة وجهاء عشائر.

وخسر تنظيم "الدولة الإسلامية" مساحات من الأراضي في سوريا والعراق العام الجاري بما في ذلك الموصل في العراق وفي سوريا تقهقر إلى قطاع من وادي الفرات ومناطق صحراوية محيطة.