جفرا نيوز : أخبار الأردن | حمار معنف يستعد للسفر خارج مصر
شريط الأخبار
الملك يستمع إلى ردي مجلسي الأعيان والنواب على خطبة العرش السامي تفاوت الدعم النقدي بين الأردنيين المستحقين بحسب الدخل مصدر: التأشيرة المسبقة للعراقيين قرار قديم ولا يؤثر على عمق العلاقات 40 % من موازنة ‘‘المالية‘‘ لبند التقاعد والتعويضات والمكافآت أجواء باردة وغائمة بأغلب مناطق المملكة انتحار ثلاثيني في السلط سلطات الاحتلال تحتجز نائب امين عام جمعية الكشافة الاردنية اخلاء قاطني بناية في القويسمة (صور) الحكومة تلغي بند دعم "الخبز"و "جفرا نيوز" تنفرد بنشر موازنه ٢٠١٨ مجلس الوزراء يناقش ويعتمد خطاب الموازنة لعام 2018 توقيف موظف من الشؤون البلدية لمحافظة مادبا بجناية الاختلاس والتزوير الملك يستمع لرديّ الأعيان والنواب على خطاب العرش .. صور طعن شاب في السوق المركزي العمل: تسهيلات كثيرة منحت للقطاع الزراعي الاشغال المؤقتة لزوج قتل زوجته واحرق جثتها في غابات برقش المفرق تسجل اعلى معدلات تسجيل للجمعيات الخيرية الشواربة يبحث التعاون المشترك في مجال العمل البلدي مع بلدية رام الله العيسوي يسلم 18 وسيلة نقل لمؤسسات رعاية الأشخاص المعوقين والأيتام وفاة ثلاثيني وإصابة آخر اثر حادث تصادم في الزرقاء بالصور .. تفاصيل عطوة مقتل الخصبة
عاجل
 

حمار معنف يستعد للسفر خارج مصر


 

- يستعد "حمار" بمصر للسفر خارج البلاد على نفقة سياح أجانب، بعد أن اشتروه من صاحبه الذي كان يسيء التعامل معه.

وأوضحت وسائل إعلام محلية، تناقلت الخبر بكثافة، الجمعة، أن سياحًا من سويسرا شاهدوا تعرض الحمار لضرب عنيف من صاحبه، في منطقة "سقارة" الأثرية، جنوب غرب القاهرة، ما دفعهم إلى التدخل لإنقاذه، وشرائه بـ34 ألف جنيه (1930 دولار)، ونقله لتلقي العلاج واتخاذ الإجراءات القانونية لنقله إلى سويسرا.

ويفوق هذا المبلغ متوسط أسعار الحمير الأهلية في مصر بعدة أضعاف، حيث تتراوح أسعارها بين 5 و8 آلاف جنيه (ما بين 277 و445 دولارًا).

ولقب رواد منصات التواصل الاجتماعي الحمار بـ"المحظوظ"، لما ناله من معاملة خاصة، وتناقلوا أنباءً عن استعانة السياح السويسريين بمكتب استشارات قانونية لرفع دعوى قضائية ضد مالك الحمار السابق، بتهمة تعذيبه.

ولم تعلق السلطات المصرية على الواقعة حتى الساعة 14:20 ت.غ.

وتنتشر الحمير من الفصيلة الخيلية في المواقع الأثرية كوسيلة لنقل السياح والأمتعة، وكذلك للترفيه.

ورغم أن الدستور المصري كفل في إحدى مواده الرفق بالحيوان، لكن قانون العقوبات لم يجرم تعذيب أو قتل الحيوانات بصفة عامة، ومن وقت لآخر، تخرج نداءات من منظمات غير حكومية، للمطالبة بتحديد عقوبات وملاحقة منتهكي حقوق الحيوان.

ولحق "حمار سقارة"، بمصير قطة هاجرت من مصر واستقرت في بريطانيا، في أغسطس/آب الماضي، إثر تجولها في مطار القاهرة الدولي ودخولها طائرة شحن بضائع إماراتية متجه إلى لندن دون انتباه العاملين.

وعُرضت القطة المصرية على ﺇﺩﺍﺭﺓ ﺍﻟﻄﺐ ﺍﻟﺒﻴﻄﺮي ﻓـﻲ برمنغهام، وسط انجلترا، وعقب وضعها تحت الملاحظة الطبية تبنتها إحدى العائلات الإنجليزية، ما أثار اهتمام وسائل إعلام محلية وأجنبية، وسخرية واسعة في مصر، التي تشهد توجهًا كبيرًا إلى الهجرة بسبب تردي الأوضاع المعيشية.

وتعقيبًا على الواقعة الجديدة، قال الناشر المصري، هشام قاسم، على حسابه بموقع فيسبوك، مازحًا: "مصر لن يرفع عليها دعاوى قضائية دولية بتهمة تعذيب البشر فقط، بل دخل الحمير على الخط أيضًا، وسيرفع علينا قضايا تعذيب ضدها".

وبعبارة ساخرة، قال "حاتم حجاب"، على فيسبوك: "الحمار سيسافر سويسرا.. واحنا (نحن) قاعدين".