شريط الأخبار
ارتفاع على الحرارة الاثنين .. واجواء حارة نهاية الاسبوع هل تجاوز (التعليم العالي) صلاحية (أمناء الأردنية)؟ الحسين وويليام يشاهدان مباراة بكأس العالم ترجيح تثبيت أسعار المحروقات مهرجان جرش 33 وتحديات جديدة.. الامن يكشف ملابسات حادثة سلب لمحال تجاري ويقبض على الفاعل المالية" توضح مفهوم "التزامات سابقة" المدرج بقانون الموازنة العامة سنويا الحكومة تقرر الاستمرار باقتطاع 10% من رواتب الرئيس والوزراء وثائق تكشف ان قرار انهاء عقود الصيانة تم في عهد هلسة وليس الكسبي المبيضين والكسبي يتفقدان الطريق الصحراوي .. صور القبض على شخص من جنسية عربية حاول سرقة صراف الي بالرابية الأمير وليام يصل عمّان في مستهل جولته بالشرق الأوسط تعليمات حكومية جديدة بشأن "المركبات والاثاث والسفر" - تفاصيل بانوراما.. الجنوب سوريا يغلي.. الأردن يحذر وأميركا "تسحب يدها" الرزاز يمنع شراء المركبات ويسمح بسيارة واحدة لكل وزير زيد عماد موسى الصيصان خرج ولم يعد ووالدته تناشد حملة تفتيش لمكافحة عمالة الاطفال سوريا تخفض رواتب الأردنيين في "الحرة المشتركة" والشمالي يوضح لجفرا نيوز "ماطلنا منذ 3 سنوات" جفرا نيوز تكشف حقيقة اهداء الطراونة مركبة لابنته بقيمة 300 الف دينار ..والطراونة "القانون هو الملجأ" مطالبة شعبية لتحويل دينار التلفزيون لمرضى السرطان
عاجل
 

5 شهداء وإصابة 10 مقاومين باستهداف الاحتلال نفقا بغزة

جفرا نيوز - استشهد خمسة مقاومين وأصيب 10 آخرين بجروح جراء قصف جيش الاحتلال الإسرائيلي اليوم الاثنين نفقًا للمقاومة شرق خان يونس جنوب قطاع غزة.

وذكر الناطق باسم وزارة الصحة في غزة أشرف القدرة لوكالة "صفا" أن حصيلة قصف النفق ارتفعت إلى خمسة شهداء و10 إصابات بحالات متفرقة.

وأعلن القدرة أسماء ثلاثة من الشهداء هم: أحمد خليل أبو عرمانة (25 عاما) وعمر نصار القليت (27 عاما) ومصباح شبير (30 عاما).

ووصف القدرة حالة اثنين من المصابين بالخطيرة.

يأتي ذلك بعد أن أعلن جيش الاحتلال عن تفجير نفق بعد اكتشافه داخل الأراضي المحتلة قرب السياج الفاصل مقابل مدينة خانيونس جنوب قطاع غزة، وأكد أن الحدث "ليس للتصعيد" إلا أنه أبدى جاهزيته لـ "مختلف السيناريوهات".

وذكر الناطق باسم الجيش أفيخاي أدرعي على حسابه في فيسبوك، أن قوات الجيش في القيادة الجنوبية العسكرية قامت ظهر اليوم بتفجير "تحت سيطرة لنفق إرهابي".

وأوضح أدرعي أن النفق كان في مراحل الإنشاء، ويبعد 2 كم عن مستوطنة "كيسوفيم" إلى الشرق من مدينة خانيونس جنوب قطاع غزة وجرى اكتشافه داخل الأراضي الفلسطينية المحتلة قرب السياج الفاصل.

وقال: "نحن نسيطر على النفق من الناحية العملياتية. لقد استخدمنا وسائل تكنولوجية متقدمة"، واعتبر التفجير ناجح ميدانيًا وذلك استنادًا إلى "القدرات التكنولوجية المتقدمة".

وعد أدرعي الحادث بمثابة "خرق فادح للسيادة الإسرائيلية"، وحمّل حركة حماس مسؤولةً ما يجري داخل قطاع غزة وينطلق منه، وأكد أن جيش الاحتلال "لن يسمح بخرق السيادة بأي شكل فوق أو تحت الأرض".

وأضاف: "الحدث ليس للتصعيد ولكننا جاهزون لمختلف السيناريوهات".

ولفت إلى أن هذا التفجير "المبكر" يأتي في إطار الجهود المكثفة المبذولة منذ انتهاء العدوان الأخير 2014 والمستند إلى تكنولوجيات متقدمة وغير مسبوقة.

وعقب وزير الجيش أفيغدور ليبرمان على التفجير قائلًا: "التفجير تم تنفيذه في الجانب الإسرائيلي من الحدود، وجيشه "لن يحتمل أي اعتداء على الأراضي الإسرائيلية"، على حد تعبيره.

وأضاف ليبرمان في حديث نقلته صحيفة "معاريف" العبرية أن قطاع غزة وعلى الرغم من اتفاقية المصالحة إلا أنه لا زال "مملكة إرهاب"، وأن مسئولية ما يجري في القطاع ملقاة على حركة حماس المسيطرة على القطاع.

وشدد ليبرمان على عدم وجود نية لتصعيد الأمور، لافتًا إلى أن النفق لم يكن يشكل خطرًا على السكان، وقال: "قمنا بما يتوجب علينا القيام به وفي التوقيت الصحيح".

يذكر أن جيش الاحتلال لم ينشر تعليمات خاصة لسكان مستوطنات غلاف القطاع، في الوقت الذي طلب فيه من ضباط المستوطنات الحفاظ على اليقظة.

وكان مراسل وكالة "صفا" أفاد بأن طائرات حربية إسرائيلية قصفت هدفًا مجهولاً داخل السياج الأمني في الأراضي المحتلة شرق محافظة خانيونس جنوب القطاع.

وأشار المراسل- نقلًا عن شهود عيان- إلى أن طائرات حربية قصف بخمسة صواريخ على الأقل هدفًا مجهولاً داخل السياج الأمني بعشرات الأمتار، في محيط موقع "كيسوفيم" العسكري.

وأكد المراسل إلى أن صوت القصف سمع بشكلٍ قوي في محافظتي خانيونس والوسطى، وتصاعد الدخان بكثافة من المكان المُستهدف.