جفرا نيوز : أخبار الأردن | 5 شهداء وإصابة 10 مقاومين باستهداف الاحتلال نفقا بغزة
شريط الأخبار
بنود برنامج حكومة الرزاز للعامين المقبلين تحقيق بملابسات واقعة اساءة لمنتفع في دار رعاية من قبل زميله منح طلبة التوجيهي لفرعي الإدارة المعلوماتية والتعليم الصحي فرصتين إضافيتين الحكومة توافق على منح بلدية الزرقاء قرضا بـ 13,6 مليون دينار مبيضين :اضافة نقاط بيع خطوط الهواتف المتنقلة الى الانشطة التي تتطلب موافقات امنية مسبقة الاردن يترأس مجلس المحافظين للوكالة الدولية للطاقة الذرية ضبط كميات كبيرة من المخدرات بمداهمة أمنية في الموقر (صور) الاردن هذا الصباح مع جفرا نيوز مفاجآت وتساؤلات حول القبول الجامعي كناكرية: لا تخفيض حاليا لضريبة المبيعات على مواد أساسية ‘‘التربية‘‘: نتائج تقييم اللغة الإنجليزية دون المستوى المطلوب أجواء حارة نسبيا وانخفاضها غدا دمشق تعلن الانتهاء من تأهيل نصيب العثور على جثة عشريني في منزله بالجبيهة إرادة ملكية بإضافة بنود جديدة على جدول أعمال الدورة الاستثنائية لمجلس الأمة مجلس الوزراء يقر مشروعي القانونين المعدلين لقانوني الكسب غير المشروع والنزاهة ومكافحة الفساد العيسوي يلتقي عدد من المتقاعدين العسكرين لواء ذيبان .. صور الحكومة تقر قانون الضريبة وترسله للنواب بعد تجاهل نتائج لقائهم بالرزاز "الزراعيين" تنوي الاعتصام مجددا الحمود ينتصر لرجال الامن ويكرم رقيب سير طبق القانون على احد النواب
عاجل
 

5 شهداء وإصابة 10 مقاومين باستهداف الاحتلال نفقا بغزة

جفرا نيوز - استشهد خمسة مقاومين وأصيب 10 آخرين بجروح جراء قصف جيش الاحتلال الإسرائيلي اليوم الاثنين نفقًا للمقاومة شرق خان يونس جنوب قطاع غزة.

وذكر الناطق باسم وزارة الصحة في غزة أشرف القدرة لوكالة "صفا" أن حصيلة قصف النفق ارتفعت إلى خمسة شهداء و10 إصابات بحالات متفرقة.

وأعلن القدرة أسماء ثلاثة من الشهداء هم: أحمد خليل أبو عرمانة (25 عاما) وعمر نصار القليت (27 عاما) ومصباح شبير (30 عاما).

ووصف القدرة حالة اثنين من المصابين بالخطيرة.

يأتي ذلك بعد أن أعلن جيش الاحتلال عن تفجير نفق بعد اكتشافه داخل الأراضي المحتلة قرب السياج الفاصل مقابل مدينة خانيونس جنوب قطاع غزة، وأكد أن الحدث "ليس للتصعيد" إلا أنه أبدى جاهزيته لـ "مختلف السيناريوهات".

وذكر الناطق باسم الجيش أفيخاي أدرعي على حسابه في فيسبوك، أن قوات الجيش في القيادة الجنوبية العسكرية قامت ظهر اليوم بتفجير "تحت سيطرة لنفق إرهابي".

وأوضح أدرعي أن النفق كان في مراحل الإنشاء، ويبعد 2 كم عن مستوطنة "كيسوفيم" إلى الشرق من مدينة خانيونس جنوب قطاع غزة وجرى اكتشافه داخل الأراضي الفلسطينية المحتلة قرب السياج الفاصل.

وقال: "نحن نسيطر على النفق من الناحية العملياتية. لقد استخدمنا وسائل تكنولوجية متقدمة"، واعتبر التفجير ناجح ميدانيًا وذلك استنادًا إلى "القدرات التكنولوجية المتقدمة".

وعد أدرعي الحادث بمثابة "خرق فادح للسيادة الإسرائيلية"، وحمّل حركة حماس مسؤولةً ما يجري داخل قطاع غزة وينطلق منه، وأكد أن جيش الاحتلال "لن يسمح بخرق السيادة بأي شكل فوق أو تحت الأرض".

وأضاف: "الحدث ليس للتصعيد ولكننا جاهزون لمختلف السيناريوهات".

ولفت إلى أن هذا التفجير "المبكر" يأتي في إطار الجهود المكثفة المبذولة منذ انتهاء العدوان الأخير 2014 والمستند إلى تكنولوجيات متقدمة وغير مسبوقة.

وعقب وزير الجيش أفيغدور ليبرمان على التفجير قائلًا: "التفجير تم تنفيذه في الجانب الإسرائيلي من الحدود، وجيشه "لن يحتمل أي اعتداء على الأراضي الإسرائيلية"، على حد تعبيره.

وأضاف ليبرمان في حديث نقلته صحيفة "معاريف" العبرية أن قطاع غزة وعلى الرغم من اتفاقية المصالحة إلا أنه لا زال "مملكة إرهاب"، وأن مسئولية ما يجري في القطاع ملقاة على حركة حماس المسيطرة على القطاع.

وشدد ليبرمان على عدم وجود نية لتصعيد الأمور، لافتًا إلى أن النفق لم يكن يشكل خطرًا على السكان، وقال: "قمنا بما يتوجب علينا القيام به وفي التوقيت الصحيح".

يذكر أن جيش الاحتلال لم ينشر تعليمات خاصة لسكان مستوطنات غلاف القطاع، في الوقت الذي طلب فيه من ضباط المستوطنات الحفاظ على اليقظة.

وكان مراسل وكالة "صفا" أفاد بأن طائرات حربية إسرائيلية قصفت هدفًا مجهولاً داخل السياج الأمني في الأراضي المحتلة شرق محافظة خانيونس جنوب القطاع.

وأشار المراسل- نقلًا عن شهود عيان- إلى أن طائرات حربية قصف بخمسة صواريخ على الأقل هدفًا مجهولاً داخل السياج الأمني بعشرات الأمتار، في محيط موقع "كيسوفيم" العسكري.

وأكد المراسل إلى أن صوت القصف سمع بشكلٍ قوي في محافظتي خانيونس والوسطى، وتصاعد الدخان بكثافة من المكان المُستهدف.