جفرا نيوز : أخبار الأردن | الطراونة : "شحت علينا جميع الهبات والمنح"
شريط الأخبار
هل تسببت رسالة الى الملك باحالة موظف على الاستيداع..؟! الحكومة تلغي بند دعم "الخبز"و "جفرا نيوز" تنفرد بنشر موازنه ٢٠١٨ مجلس الوزراء يناقش ويعتمد خطاب الموازنة لعام 2018 توقيف موظف من الشؤون البلدية لمحافظة مادبا بجناية الاختلاس والتزوير الملك يستمع لرديّ الأعيان والنواب على خطاب العرش .. صور طعن شاب في السوق المركزي العمل: تسهيلات كثيرة منحت للقطاع الزراعي الاشغال المؤقتة لزوج قتل زوجته واحرق جثتها في غابات برقش المفرق تسجل اعلى معدلات تسجيل للجمعيات الخيرية الشواربة يبحث التعاون المشترك في مجال العمل البلدي مع بلدية رام الله العيسوي يسلم 18 وسيلة نقل لمؤسسات رعاية الأشخاص المعوقين والأيتام وفاة ثلاثيني وإصابة آخر اثر حادث تصادم في الزرقاء بالصور .. تفاصيل عطوة مقتل الخصبة الأردن يتجه لاستكشاف باطن أراضيه بحثا عن الطاقة اعادة فتح طريق النقب بالاتجاهين بعد اغلاقه لإنعدام الرؤية طفل يقتل صديقة بالخطأ في عمان لمصلحة من تفريغ الكفاءات من دائرة ضريبة الدخل والمبيعات وظلم الموظفين ؟ استحداث مكتب للأحوال في مطار الملكة علياء الدولي السعيدات: اسعار الغاز لن ترتفع.. وبقي 9 جلسات يمكن ان تخفض اسعار البنزين استمرار الأجواء الماطرة الأربعاء
عاجل
 

الطراونة : "شحت علينا جميع الهبات والمنح"

جفرا نيوز - قال رئيس مجلس النواب عاطف الطراونة اننا في الأردن شحت علينا جميع الهبات والمنح، سواء من الأصدقاء او من الأشقاء، لذلك فانا مع انشاء المدينة الإدارية الجديدة
واضاف الطراونة في تصريحات صباح الخميس لبرنامج "أخبار وحوار" على شاشة التلفزيون الأردني : ان قرار بناء مدينة إدارية جديدة هو قرار ادراي تنظيمي ، والمقصود منه نقل مؤسسات الدولة اليها ومن ثم تتجمع.
واردف : لان المنح قلت علينا ، فسيكون العمل على هذا المشروع بالتشارك مع القطاع الخاص ،كما تحدثت الحكومة.
وأضاف: هناك شركات كبيرة جدا ستتقدم لهذا المشروع، وتقدم الأموال، ثم ستحصل أموالها من خلال العائد المادي لهذه المشاريع، بينما تعود ملكية المشاريع للدولة.
وتابع: نحن نؤيد مثل هذا التوجه، لأنه لا يمكن إدارة عجلة الاقتصاد الا بسواعد اردنية ، وحتى نستطيع ان نخفض من الاعباء والثقل على العاصمة ، وبالتالي فان هذه المنشئات الحكومية ستخفف على المواطنين .
واردف: هناك إجراءات كثيرة مثل المواصلات وغيرها، يجب عدم اهمالها عند التخطيط لمثل هذا النوع من المدن ، وبالتالي لن يغيب عن بال الحكومة معالجة جميع الأخطاء التي وجدت نتيجة البناء العشوائي سابقا ، وأصبحت غير قادرة على تقديم الخدمات ، او تقدمها بكلف عالية جدا نتيجة الظروف التي تحكمنا.