شريط الأخبار
مزاد لبيع أرقام المركبات الأكثر تميزا غدا الرزاز يعبر من البرلمان دون "الاعتماد على صديق" رغم التحالف الثلاثي ضده ! ارتفاع اسعار بيع الذهب محليا القبض على عصابة بحوزتهم قطع أثرية في عمان أجواء صيفية معتدلة في أغلب المناطق اربد .. 4 اصابات بمشاجرة مسلحة ببلدة " كفر رحتا " توقعات باستئناف التبادل التجاري مع سورية خلال اسبوعين الدكتور محمد المسفر قطري الإنتماء وعروبي وأردني الهوى القطارنة يغرد.. تشرفت بخدمة الاردن كناكرية: الحكومة تبدأ بصرف رواتب القطاع العام الأحد الطراونة : متفائلون بالمرحلة المقبلة مع الحكومة .. ونرفض صفقة القرن يحيى السعود "القابض على فلسطين".. مُسْتهدف قاتل العائلة في الشونة الجنوبية يسلم نفسه الجمعه: أجواء صيفية معتدلة 10 اصابات بحادثي سير في عمان والزرقاء مهرجان جرش يوقد شعلته الـ 33 وحضور جماهيري كبير للحلاني والسلمان .. صور هذا مادار بين الرزاز والمواطن الذي القى بنفسه من شرفة النظارة بمجلس النواب ضبط مطلوب خطير في إربد الحساب الرسمي لرئاسة الوزراء عن الرزاز: غالية علينا لقاء معالي رئيس الديوان الملكي الهاشمي مع وفود بلديات من المحافظات
عاجل
 

ألمانيا تضيف (الجنس الثالث) لشهادة الميلاد


 

 قد تصبح ألمانيا أول بلد أوروبي يعترف رسميا بـ"الجنس ثالث" في سجلات الولادة، إذا ما استجاب البرلمان لطلب أعلى هيئة قضائية في البلاد بتشريع الأمر.

وأعطت المحكمة الدستورية مجلس النواب مهلة حتى نهاية 2018؛ للتصويت على تشريع "جنس ثالث" على سجلات الولادة، إلى جانب فئتي "ذكر" و"أنثى".

وطلبت المحكمة الدستورية الألمانية، وهي أعلى هيئة قضائية في البلاد، تشريع "جنس ثالث"، وإدراجها كخانة في استمارة تسجيل المواليد. وأمهلت مجلس النواب حتى نهاية السنة القادمة لإصدار قانون يحدد جنسا ثالثا كخيار غير "ذكر" و"أنثى".

ودعت المحكمة، التي تتخذ مقرا لها في كارلسروه، النواب إلى أن يضيفوا على الوثائق المعنية بهذا الأمر عبارة مثل "ثنائي الجنس" أو "مختلف".

غير أن محكمة العدل الفيدرالية، وهي هيئة أدنى رتبة في هرمية المرجعيات القضائية، رفضت في آب/ أغسطس 2016 المضي قدما والاعتراف بوجود جنس ثالث بشكل قانوني، معتبرة أن هذا الأمر "مخالف للقانون".

ورفضت المحكمة المذكورة طلب شخص ثنائي الجنس، مولود في العام 1989، ومسجل في خانة الإناث.

هذا الشخص الذي نال دعم جمعية مؤازرة للجنس الثالث، لجأ إلى المرجعية القضائية الأعلى، وهي المحكمة الدستورية. وقدم المشتكي للقضاة في المحكمة العليا تحليلات للصبغيات، تؤكد أنه لا ينتمي للذكور ولا للإناث.