شريط الأخبار
اخر خبر.. الصفدي يحجب الثقة عن الحكومة أكثر من 20 الف من ناجحي الثانوية لا مقاعد لهم في الجامعات الحكومية الأمن يضبط قاتل طفل ‘‘خطأّ‘‘ في مادبا مستثمر اسكان يتوعد بإحالة ملف قضيته الى مكافحة الفساد بعد تعطيل معاملته من قبل "منطقة اليرموك" الأمن: 500 مخالفة عقب اعلان نتائج التوجيهي تحديث جديد النشرة الجوية المفصلة الاعلان عن نتائج شتوية التوجيهي للعام 2018 لافروف: هذا ما تفعله القوات الأمريكية قرب الحدود الأردنية.. وعليها الانسحاب الجيش يحبط مخططاً ارهابياً لتهريب اسلحة ومخدرات عبر انبوب نفط قديم (صور) "مكافحة المخدرات" تداهم صيدلية في دابوق تبيع حبوب مخدرة دون وصفات طبية أسماء الأوائل على المملكة الأسلاميون يهتفون "تورا بورا الزرقاء" و "نمو" واليساريين ينسحبون .. فيديو اعلان نتائج التوجيهي إلكترونيا .. رابط مفاجآت برلمان الأردن عشية تجديد «الثقة» بحكومة الملقي: تيار الموالاة الخاسر الأكبر ونواب الإخوان برسم مكاسب انخفاض ملموس على درجات الحرارة وهطول أمطار رعدية ‘‘الأوقاف‘‘ تعلن أسماء حجاج الموسم الحالي مطلع الشهر المقبل توافق على تعديلات جديدة لـ ‘‘قانون الأمانة‘‘ رفض منح رؤساء الجامعات صفة الحاكم الإداري ‘‘الأطباء‘‘ ترفع سن التقاعد لـ 67 عاما لمنتسبيها وفد من «جمعية الحوار الديمقراطي الوطني» يزور الأضرحة الملكية و«رغدان»
عاجل
 

أندية الإمارات والسعودية تطالب بمواجهة فرق قطر في الأردن أو عُمان


يناقش الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، الخميس، طلبا لنقل مباريات أندية الإمارات والسعودية بنقل مبارياتها مع الأندية القطرية والإيرانية بدوري أبطال آسيا إلى الأردن أو عُمان، حسب صحيفة الاتحاد الإمارتية.

وأشارت الصحيفة إلى أن الاتحاد الآسيوي في طريقه للموافقة على المبادرة، خاصةً بعد حرمان منتخب الإمارات للشباب من المشاركة في التصفيات المؤهلة إلى كأس آسيا.

ومن المقرر أن ترفع التوصيات عن اجتماع اليوم إلى الاتحاد الآسيوي بشكل رسمي ليتم مناقشتها يوم ٢٤ نوفمبر الجاري.
ويفرض الاتحاد الآسيوي ضرورة تقديم الدول التي تطلب إقامة المباريات على أرض محايدة، موافقات حكومية رسمية من الدول المحايدة نفسها تبدي فيها استعدادها لاستقبال المباريات على ملاعبها.

وفي ٥ من حزيران/ يونيو الماضي، أعلنت كل من المملكة العربية السعودية، جمهورية مصر العربية، الإمارات العربية المتحدة، ومملكة البحرين، قطع علاقاتها الدبلوماسية مع دولة قطر في خطوة أحدثت زلزالا دبلوماسيا في أرجاء العالم، فيما انضمت دولا عربية وإسلامية للدول المقاطعة بينها اليمن، موريتانيا، وجزر القمر، فيما قامت دول أخرى بتخفيض التمثيل الدبلوماسي لديها في قطر، أمثال الأردن وجيبوتي.

من جانبها، نفت قطر الاتهامات التي وجهتها لها دول خليجية بـ'دعم الإرهاب'، وقالت إنها تواجه حملة افتراءات وأكاذيب وصلت حد الفبركة الكاملة؛ بهدف فرض الوصاية عليها، والضغط عليها، على حد قولها.