جفرا نيوز : أخبار الأردن | عطية بعد فوزه بـ " النائب الاول " : سننحاز للتعددية و الاصلاح
شريط الأخبار
مصدر لجفرا : رفض إدخال شحنة ذرة فاسدة (60) طن تقدر بالملايين قدمت عبر البحر للاردن .. صور الرزاز : الدول المانحة طلبت "قانون الضريبة" واطلب من النواب اقراره حتى لا يدفع الاردن الثمن صور .. الغذاء و الدواء تداهم مستودعاً وتضبط فيه (8) أطنان "بزر افغاني"مليء بالديدان و الحشرات في عمان رفض تكفيل موقوفي فاجعة البحر الميت للمرة الثالثة تأجيل إطلاق القمر الصناعي الأردني المصغّر بلدية الزرقاء توافق على مطالب موظفي البلدية .. صور التنمية تحقق في هروب 11 حدثا من احد مراكزها اكثر من 73 الف مشترك في "شتوية التوجيهي" "العيسوي" يكتب في ذكرى وفاة والدته احالات الى التقاعد في الامن العام - اسماء منح مدير الضريبة صلاحية فرض ضريبة مقطوعة من قيمة المبيعات او الايرادات على 150 الف دينار الرزاز يدعو لعدم الانجراف خلف الإشاعات الامن يكشف تفاصيل جديدة بحادثة مقتل أب على يد نجله في ابو نصير العراق يلغي تجمع الشاحنات الاردنية قرب طريبيل وتقرر السماح لها بالعبور في نفس اليوم (التعليم العالي) ينسب للرزاز بإجراءات قانون جامعة القوات المسلحة للعلوم الطبية ويعتمد الوثيقة الشخصية للطلبة السوريين إعفاءات الأسرة والفرد من "الدخل" على طاولة "النواب" اليوم أجواء مستقرّة مائلة للبرودة تفاصيل مروعة .. قاتل والده في أبو نصير يقتلع عيني والده وأجزاء أخرى من جسده ضبط 21 طن حليب أطفال منتهي الصلاحية نادي بلعما يقيم مهرجانا رياضيا لاختراق الضاحية
 

عطية بعد فوزه بـ " النائب الاول " : سننحاز للتعددية و الاصلاح

جفرا نيوز - قال النائب الاول لرئيس مجلس النواب خميس عطية عقب فوزه 'سيبقى مجلسنا منحازا للديمقراطية والتعددية والاصلاح السياسي'.
واكد عقب فوزه بمنصب النائب الاول على الدبلوماسية البرلمانية التي انتهجها مجلسنا الكريم بدء من قضية الاعتداءات الصهيونية على المسجد الاقصى ومرورا بموقف مجلسنا القوي تجاه ارتكاب حارس امن صهيوني في سفارة الصهاينة جريمته النكراء بقتل اثنين من ابناء الاردن واننا سنبقى على موقفنا بضرورة محاكمة الصهاينة على جرائمهم ضدنا وخاصة جريمتي السفارة والقاضي رائد ازعيتر ولن نقبل بحلول وسط لان هذا الاحتلال قائم على القتل والدم .

وتاليا نص كلمته :
الزميلات والزملاء الاعزاء ، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، اتقدم بأسمى آيات الولاء الى قائدنا جلالة الملك عبدالله الثاني الذي تشرف مجلس الامة اليوم بافتتاح جلالته للدورة العادية الثانية لمجلسنا بخطاب العرش السامي الذي رسم لنا خارطة طريق للتنمية والتقدم في بلدنا .
الزملاء والزميلات الشكر والحمد والثناء لله سبحانه وتعالى كما اتقدم بالشكر لكل زميل منحنى ثقته كما اشكر كل الذين صوتوا لزملائي المتنافسين وهنا اود ان اتقدم بالشكر للزميلين احمد الصفدي وخالد البكار على روح التنافس الإيجابية التي سادت طيلة حملتنا الانتخابية
اليوم زملائي تبدأ دورة عادية لمجلسنا الكريم وشعبنا كله امل بان يحقق مجلسنا الكريم انجازات على الصعيد الاقتصادي والمعاشي باتجاه تحسين الوضع المعاشي لشعبنا وعدم الانجرار وراء وصفات صندوقيه من المؤسسات الدولية لا تراعي الدور الاجتماعي للدولة ، اننا نؤكد على سياسة اقتصادية نابعه من الاعتماد على الذات بعيده عن وصفات صندوق النقد الدولي ,
الزملاء سيبقى مجلسنا منحازا للديمقراطية والتعددية والاصلاح السياسي كما نؤكد على الدبلوماسية البرلمانية التي انتهجها مجلسنا الكريم بدء من قضية الاعتداءات الصهيونية على المسجد الاقصى ومرورا بموقف مجلسنا القوي تجاه ارتكاب حارس امن صهيوني في سفارة الصهاينة جريمته النكراء بقتل اثنين من ابناء الاردن واننا سنبقى على موقفنا بضرورة محاكمة الصهاينة على جرائمهم ضدنا وخاصة جريمتي السفارة والقاضي رائد ازعيتر ولن نقبل بحلول وسط لان هذا الاحتلال قائم على القتل والدم .