جفرا نيوز : أخبار الأردن | "سر الرقة القذر"
شريط الأخبار
توجه لتحويل نائب للقضاء لرفضه إشهار ذمته المالية وإنذار خمسة سفراء لتخلفهم عن تقديمها التفاصيل الكاملة لـ‘‘موازنة 2018‘‘ ‘‘الأعيان‘‘ يقر صيغة الرد على خطبة العرش 30 مليون دينار لتمويل بناء مدارس من صندوق الحج جبهة هوائية تؤثرعلى المملكة وأمطار متوقعة بمختلف المناطق إقرار الموازنة في الأردن… للمرة الأولى «شرعنة» وتدشين برنامج رفع الدعم عن السلع والخدمات الأساسية العثور على جثة شاب مشنوقا بالرمثا الشياب : 69% من الاردنيين مؤمنون صحيا ومن تبقى تدعمهم الحكومة ! الامن ينهي اعتصام سائقي الشاحنات العاملة في مناجم الأبيض الهزايمة: لا زيادة على الرواتب في موازنة 2018 الملك يرعى تخريج الفوج الأول من ضباط فرسان المستقبل .. صور الملك يزور أميركا الأسبوع القادم ضبط 4 اشخاص اطلقوا عيارات نارية داخل كوفي شوب جرائم أبو شاكوش للواجهة قلق أردني من (الثوري الإيراني) الطراونة: 5700 مؤسسة مجتمع مدني تعمل على الساحة الاردنية العمل تنظم المعرض العاشر لتسويق منتجات التشغيل الذاتي للسيدات حداد : جت تدعم الصناعات الوطنية وتعتمدها في مشترياتها القبض على " نشّالين " بعد وفاة شخص اثناء ملاحقتهم في الصبيحي المعايطة : دورنا تنسيقي في " اللامركزية " ، و الداخلية هي المرجعية !!
عاجل
 

"سر الرقة القذر"

جفرا نيوز

كشفت هيئة الإذاعة البريطانية، في تحقيق تلفزيوني، تفاصيل ما قالت إنه سر لا يرغب التحالف الدولي وقوات سوريا الديمقراطية الاعتراف به.


وأوضح التقرير أن عشرات الأشخاص كشفوا ذلك السر.

ويتعلق الأمر بانتقال مئات من مسلحي تنظيم الدولة وعائلاتهم، الذين كانوا محاصرين في مدينة الرقة، إلى مناطق أخرى من سوريا، وفق اتفاق تم بينهم وبين التحالف الغربي وقوات سوريا الديمقراطية، وهو أمر تصر تلك الجهتان على نفيه.

ووصف التقرير تلك الصفقة بـ"سر الرقة القذر".


وحسب "بي بي سي"، فقد ساعدت تلك الصفقة على خروج بعض أهم أعضاء التنظيم، والعشرات من مقاتليه الأجانب.

ونقل التقرير عن سائق إحدى الشاحنات التي كانت ضمن قافلة خروج مسلحي التنظيم من الرقة، تأكيده أن الرحلة بدأت في الـ12 تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، واستمرت 3 أيام، ونقلت كذلك أطنانا من أسلحة وذخائر التنظيم.



وكشف السائق أنه هو وعشرات السواق الآخرين وعدوا بآلاف الدولارات للقيام بهذه المهمة، لكن بشرط أن تبقى سرية، لكنهم لم يستلموا أي أتعاب حتى الآن، رغم إتمامهم المهمة.



وقال أحد السائقين: "نقلنا حوالي 4 آلاف شخص، بما في ذلك النساء والأطفال، على متن مركباتنا ومركباتهم معا، عندما دخلنا الرقة، كنا نظن أن هناك 200 شخص لنقلهم، ولكن في حافلتي وحدها نقلت 112 شخصا".


 
< script> window.speakol_pid = 886