جفرا نيوز : أخبار الأردن | لعبة الوهم .. كتاب جديد للزميل الدكتور ذيب القرالة.
شريط الأخبار
مصدر: الحكومة تقرّ تسوية لملفي ‘‘جناعة والمحطة‘‘ اليوم المصري ينسب بمنح ‘‘الزرقاء الكبرى‘‘ 13.6 مليون دينار الرزاز: خطوة مهمة للنقل العام تم تدشينها اليوم في عاصمتنا الحبيبة وزيرة السياحة.. تثير غضب الأردنيين من جديد أردني يدخل لبنان مع أحزمة ناسفة المعشر: الحكومة ستلبي احتياجات القطاع الزراعي من العمالة الوافدة بعد نشر "جفرا نيوز"..الامن يلقي القبض على مالك صيدليات بحقه ٤٠ طلب مالي القبض على 6 مطلوبين بقضايا مالية كبيرة في المملكة العيسوي يلتقي وفد من الاتحاد العام للجمعيات والقطاع النسوي من جامعة مؤته وابناء لواء ذيبان ومعان .. صور إطلاق منصة "بخدمتكم" التفاعلية ضمن مرحلتها التجريبية القبض على ثلاثة اشخاص من مروجي المخدرات في البادية الشمالية بحضور الملكة اطلاق مهرجاناً تفاعلياً لاشراك المجتمع في الحملة الوطنية للحد من العنف ضد الأطفال العفو العام مازال قيد الدراسة ولاقرار نهائي بشأنه كتلة الانجاز تخوض انتخابات غرفة صناعة عمان - اسماء إحالة "26" متهماً إلى جنايات عمان على خلفية قضية إحدى شركات التجهيزات الطبية ابو السكر : الرزاز يخلف بوعده والمصري لم يدعم البلدية بدينار !! الرزاز: انتقادات المحافظات تستدعي الدراسة الرزاز يعيد انتاج مشروع نادر الذهبي مجلس النواب يشترط خدمة الوزراء 10 سنوات للحصول على الراتب التقاعدي 70 دينارا شهريا لكل أسرة تعيد طفلها المتسرب للدراسة في هذه المناطق
عاجل
 

لعبة الوهم .. كتاب جديد للزميل الدكتور ذيب القرالة.


 جفرا نيوز-
         صدر في القاهرة مؤخرا، كتاب بعنوان " لعبة الوهم ... الاسلام بين الغرب والارهاب " للزميل الدكتور ذيب القرالة ، المستشار الاعلامي في السفارة الاردنية في القاهرة، وذلك بالاشتراك مع الباحث المصري الدكتور كامل فتحي.
وكشف الكتاب بناء على دراسة احصائية اجراها الباحثان ، ان 16% فقط من قادة التنظيمات الارهابية في مراحلها الاربع ( القاعدة ، الزرقاوي ، داعش ’ فتح الشام – النصرة ) هم ممن درسوا العلوم الشرعية بشكل عام ، منهم 7% درسوا العلوم الشرعية في مراحل اولية ولم يحصلوا على شهادة جامعية فيها ، بينما نسبة  الـ 9 % المتبقية نالت شهادات في هذه العلوم.
وبناء على هذه النتائج ، يتضح ان غالبية قادة التنظيمات التي تطلق على نفسها وصف الجهادية، هم بعيدون عن التأهيل الشرعي ، وهو امر يُفسر ويؤكد ان الجهل في الدين هو السبب الرئيسي في الجنوح نحو التطرف والارهاب.
ويعتبر الكتاب – الذي جاء في 316 صفحة من القطع المتوسط - احدث اصدارات المكتبة العربية في مجال واقع ومستقبل التنظيمات الارهابية، وسينافس خلال الفترة القادمة على جائزة اهم كتاب ابداعي عربي ،التي تنظمها مؤسسة الفكر العربي ،وسيصدر قريبا باللغة الانجليزية.
ويشتمل الكتاب على عشرة فصول ، تناولت حقيقة الاسلام ، وجذور الاصولية واشكالية التطرف ،ونشأة التنظيمات الجهادية في افغانستان ، وولادة تنظيم الدولة -  داعش في العراق ، وموقف السلفية الجهادية من المسلمين ومن الآخر ، ودور العامل الخارجي في ظهور وتطور التنظيمات الارهابية، وتحليل السمات الشخصية لقادة هذه التنظيمات، ومستقبل التنظيمات الجهادية ،والسيناريوهات المتوقعة لها ،في ضوء المتغيرات والاصطفافات التي تشهدها البيئة الاقليمية والدولية. 
وصدر للزميل القرالة من قبل كتاب بعنوان " التدخل الخارجي في لبنان" وهناك كتاب آخر قيد الطبع  حول " محددات العلاقة العربية – الروسية ".