شريط الأخبار
بدء استقبال طلبات استيراد الاغنام الحية فتاة سورية تشنق نفسها بـ«شال» في المفرق اعادة فتح " الصحراوي " بعد اغلاقه لفترة وجيزة الامطار تزور عدة محافظات في المملكة اعتقال عدد من تجار ومروجي المخدرات واحباط عمليات تهريب كبيرة -صور ضبط 7 مطلوبين امنيا ومواد مخدرة في البادية الشمالية "الحوار الديمقراطي الوطني" تزور ضريح الشهيد هزاع المجالي- صور 3 مطبات تلخص فشل الامانة ! اربد: توقيف عدد من الأشخاص رفضوا الامتثال لدورية شرطة حراك أردني ناشط مع دمشق… و«حزب الله» لا يريد تصعيدا بين إيران وإسرائيل قبل انتخابات لبنان انخفاض على درجات الحرارة وتوقعات بأمطار السبت والأحد الأردن يحذر من تحركات إرهابية وخروقات في الجنوب السوري اجتماع الهيئة العامة لنقابة الصحفيين.. غاب 853 صحفياً صندوق النقد: ارتفاع نسبة الدين في الاردن يستدعي سياسية مالية حكيمة إعلان أسماء الحجاج الأسبوع الجاري الربابعة نقيبا للممرضين الجرائم الالكترونية تحذر من صفحات توظيف وهمية على "فيسبوك" عودة مواقع الكترونية حكومية للعمل بعد تعطلها عدة ساعات مراد: ما يثار حول أموال الضمان زوبعة .. ولا تفرد بالقرار الاستثماري الأمانة تنفي اعفاء المواطنين من مخالفات السير
عاجل
 

مجلس النقباء في حضرة الرئيس ... إهمال للقضايا الوطنية والبحث عن امتيازات نقابية

جفرا نيوز –شادي الزيناتي

خلال لقاء عقد مساء الثلاثاء جمع رئيس الوزراء د.هاني الملقي بمجلس النقباء امتد لنحو أربع ساعات، تحدث فيه الملقي عن الوضع الاقتصادي و حاول و رفاقه وزراء المالية والصناعة ترويج سياسات الحكومة الجبائية القادمة.
النقباء و حسب ما علمت "جفرا نيوز" خرجوا عن كل قضايا الوطن المفصلية و التي باتت حديث الشارع الأردني من رفع الأسعار و الضرائب و على رأسها رفع الدعم عن الخبز ، ليحولوا الحديث إلى قضايا نقاباتهم و همومها و مطالباتهم بتعديل قوانين هنا أو أنظمة هناك والسعي لتحقيق مكاسب امتيازات.
نقيب الصحفيين الزميل راكان السعايدة سجل تحفظه على ما بدر من زملائه و عدم الاهتمام بموضوع النقاش و اللقاء حيث أكد امام الرئيس ضرورة الحديث عن القضايا الوطنية الكبرى، حيث أن الوضع الاقتصادي صعب و الناس تعيش ضروف صعبه وتترقب ما سيصدر عن الحكومة من قرارات، مسجلا تحفظه على المنطق النقابي في هذا الاجتماع ، لافتا لوجوب الحديث بالقضية الكبرى و ترك القضايا النقابية الخاصة للقاءات أخرى.
نقيب أطباء الأسنان د.ابراهيم الطراونة ايد طرح السعايدة ودعا زملاءه في مجلس النقباء إلى التركيز على محور اللقاء .
فهل أصبح الهم الأكبر للنقابات المهنية و التي ترفع شعارات المعارضة و أشبعتنا لطما و بكاء على الشعب في بياناتها الإعلامية، هو تحصيل اكبر قدر من الإمتيازات و المكتسبات على حساب الشعب الاردني و قضاياه المصيرية؟