الملك يزور المدينة الطبية ويجري فحوصات طبية دورية تعيين دبلوماسي أردني برتبة مستشار كقائم بالأعمال بالإنابة في السفارة الأردنية في دمشق القبض على منفذ عملية السطو على البنك الاهلي في سحاب فريق من الخدمات الطبية يستبدل مفصل كتف لمريضة بآخر معكوس توقيع مذكرة تفاهم بين صندوق استثمار اموال الضمان الاجتماعي وهيئة التقاعد الفلسطينية التربية: صرف مستحقات معلمي الإضافي غدا الاربعاء اغلاقات مرورية في صويلح وشارع الجامعة الجمعة 110 قضايا "مياه" سيشملها العفو العام قيمتها 30 مليون - تفاصيل "مكافحة الفساد" : احالة 25 ملفا متعلقا بالبلديات للنيابة العامة مجلس الوزراء يوافق على تقسيط الارصدة المشمولة بإعفاء الغرامات وزير الداخلية يلتقي امين عام مجلس وزراء الداخلية العرب لجنة تدقيق قبولات العضوية تدعو مجلس الصحفيين إلى الإسراع بتطبيق القانون الامن العام يحذر من الوقوع ضحية لحوادث السير المفتعلة الوزراء الجدد يؤدون اليمين الساعة الثانية ظهراً امام الملك .. والوزراء يعقد اجتماعاً الان ضبط 21 مطلوبا احدهم على قضايا مالية بنصف مليون دينار الاردن هذا الصباح مع جفرا نيوز فصل الكهرباء عن مناطق في لواء فقوع غدا امانة عمان " تدرس طلب حکومي لاستملاك أرض مخيم "المحطة" الوزراء الجدد .. المعاني للتربية والتعليم العالي وشويكة للسياحة والخصاونة للنقل سطو مسلح على البنك الأهلي في سحاب وسرقة (14) ألف دينار
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار جفرا
الأحد-2017-12-03 | 03:40 pm

هل كانت ورقة الملقي " صك براءة " للحكومة امام النواب ؟

هل كانت ورقة الملقي " صك براءة " للحكومة امام النواب ؟

جفرا نيوز -شـادي الزيناتي

رصدت جفرا نيوز ورقة ملاحظات كان رئيس الوزراء قد خطها للرد على احتجاجات النواب على قرار حكومته برفع اسعار الكهرباء والمحروقات الخميس الماضي.
و يبدو ان الملقي كان متحضرا لاسئلة النواب ،و جاهزا للتبرير والرد ، واعلان براءة حكومته امام البرلمان ، حيث نصت ورقة الملقي على تواريخ اقرار رفع اسعار المحروقات وكانت على النحو التالي :
تم اتخاذ قرار تعديل اسعار المشتقات النفطية شهريا بتاريخ 8/3/2008 ، وتم وقف العمل به في الفترة ما بين شهر فبراير من العام 2011 ولغاية شهر نوفمبر للعام 2012، الا ان عودة العمل بذلك القرار تمت بشهر ديسمبر من العام 2012.
وبذلك يكون رئيس الوزراء الحالي قد رمى بكل المسؤولية على حكومة عبدالله النسور السابقة التي اعادت العمل بالقرار مخليا ساحة حكومته ، ومتذرعا بان حكومته ليست صاحبة قرار تعديل اسعار المشتقات النفطية !