جفرا نيوز : أخبار الأردن | إتفاق "هزيل" ينهي الأزمة بين السلطتين و تجاهل لرفع المحروقات والخبز ، والحكومة تكسب الجولة !
شريط الأخبار
تجاوزات بالجملة ومخالفات قانونية في الشركة الاردنية لضمان القروض نقص مليون دينار في تحويل إيرادات الأوقاف "البرلمان العربي" يؤكد أهمية الوصاية الهاشمية على المقدسات تسمية شوارع وساحات عامة باسم القدس في الطفيلة والخالدية طقس بارد والحرارة حول معدلاتها بدء امتحانات الشامل السبت مستشفى معان ينفي وفاة طفل بانفلونزا الطيور تشكيلات ادارية واسعة في التربية - أسماء فتح باب الت.قدم لشغل رئاسة جامعات " اليرموك والتكنولوجيا والحسين " - شروط بعد نشر "جفرا نيوز" .. سارق حقائب السيدات في عمان بقبضة الامن - فيديو الجمارك تضبط شاحنة مصابيح كهربائية غير مطابقة للمواصفات المصري : 23 مليون دينار على بلدية الزرقاء تحصيلها وخوري : الوطن اهم من ارضاء الناخبين !! بيان توضيحي من جائزة الملتقى للقصة القصيرة العربية بدء توزيع بطاقات الجلوس على طلبة التوجيهي اغلاقات جزئية في شوارع العاصمة - تفاصيل نقابة الكهرباء تطالب الملقي بالمحافظة على حقوق العاملين في "التوليد المركزية" الكركي : "مش قادرين نغيّر اثاث عمره تجاوز الـ ٤٠ عاما" !! بيان صادر عن التيار القومي العربي الديمقراطي في الأردن ابو رمان يكتب: السهم يحتاج للرجوع إلى الوراء قليلا" حتى ينطلق بقوه البلقاء .. ضبط مطلوب بحقه 30 طلبا في يد الامن بعد كمين ناجح
عاجل
 

إتفاق "هزيل" ينهي الأزمة بين السلطتين و تجاهل لرفع المحروقات والخبز ، والحكومة تكسب الجولة !

جفرا نيوز - جهاد حسني
انتهت مناورة مجلس النواب الاردني عند التصعيد مع الحكومة بسبب رفع الاسعار بحلول وسطية تراجعت الحكومة بموجبها عن رفع اسعار الكهرباء على ذوي الدخول المحدودة في اتفاق وصفه مراقبون بانه”هزيل” وتضمن بعض التفاصيل بعد لقاء خاص بين رئيسي السلطتين التنفيذية والتشريعية.
وكان الراي العام قد تفائل بموقف قوي لمجلس النواب بعد توقيع مذكرة من 100 نائب ترفض نقاش الموازنة المالية الى ان تتراجع الحكومة عن رفع اسعار الكهرباء قبل التشاور مع المجلس النيابي.
الخلاف كاد يؤدي الى ازمة بين السلطتين وبدا ان مجلس النواب يستعيد زمام المبادرة ويحد من تغول الحكومة على جيوب المواطنين على حد تعبير بيان للاخوان المسلمين ارسل لراي اليوم محذرا الحكومة من الرهان على صبر الاردنيين المرهقين برفع الضرائب والاسعار.
لكن لقاء عمل بين هاني الملقي وعاطف الطراونة بعد غداء بضيافة الوزير الدكتور ممدوح العبادي اجهض التحرك النيابي عبر التفاهم على تراجع الحكومة عن قرار رفع اسعار الكهرباء لن يستهلك اقل من 160 كيلو واط من المواطنين.
الاتفاق لم يتطرق الى رفع اسعار المحروقات التي كانت الحكومة قد رفعتها فعلا ولا الى اطلاق موقع حكومي لآلية دعم النقد بدل الخبز.
وظهر الاتفاق بين الرئيسين وكأنه إحتواء للأزمة وحل وسطي توافق لا يمس بجوهر الخطط الحكومية ويمنح مجلس النواب فرصة لإظهار قدرته على التاثير في المجريات امام الراي العام.
ناشطون على وسائط التواصل وصفوا التفاهم بانه "هزيل” ولا يقدم للجمهور حتى حلولا وسطية ويؤدي الى صفقة تنزل النواب عن الشجرة وتخدم مشروع الميزانية في نهاية المطاف بعد نشاط خاص على صعيد”تبريد” جبهة الانفعال البرلمانية كما قال الصحفي المتخصص بشؤون البرلمان وليد حسني.
وعلى ضوء الاتفاق الجديد يفترض ان يسحب النواب مذكرتهم الاعتراضية وتعود اللجنة المالية للنقاشات التي كانت تنظمها مع الوزراء في الحكومة.