جفرا نيوز : أخبار الأردن | 10 تغريدات أشعلت تويتر في 2017
شريط الأخبار
الضَّمان تدعو المنشآت والأفراد لتعديل بيانات الاتصال الخاصة بهم إلكترونياً بدء البث الأردني الفلسطيني المصري الموحد لدعم القدس المحتلة انتهاء الخريف و بدء فصل الشتاء .. الخميس الهناندة : المصري مخلص للاردن و حزين لسماع اصوات الشماتة الملك يتدخل لتأمين الإفراج عن المصري الأردن وفلسطين ولبنان على موعد مع منخفض ثلجي عميق سيدة مهددة بالطرد واولادها " المعاقين الخمسة " من منزلها في الموقر التيار القومي يدين قرار المحكمه الدوليه ضد ألأردن مفكرة الاحد وفيات الاحد 17/12/2017 الافراج عن صبيح المصري الشياب: 6 حالات بإنفلونزا الخنازير لا تشكل وباء لا تمديد لقرار شطب واستبدال السيارات الهايبرد ارتفاع على الحرارة وأجواء لطيفة "التوجيهي" بحلته الجديدة.. حذر مشوب بالأمل متابعة رسمية لقضية رجل الأعمال صبيح المصري الرواشدة: تنظيمات إرهابية تجند عناصرها عبر الألعاب الإلكترونية العقرباوي يصفحون عن عائلة قاتل عبيدة كركيون يصدرون بيانا بشأن استقالة الحباشنة العيسوي يسلم 20 اسرة مساكن مبادرات ملكية في الشيدية - صور
عاجل
 

10 تغريدات أشعلت تويتر في 2017


رغم وجود العديد من القضايا المهمة حول العالم، التي أشعلت مواقع التواصل الاجتماعي عام ٢٠١٧، خاصة تويتر، فإن أكثر ١٠ تغريدات تمت إعادة نشرها على الإطلاق تضمنت موضوعات تنوعت بين الغرابة والطرافة والتوعية.

وكانت التغريدة التي حصلت على أكبر عدد من إعادة النشر على الإطلاق، هي تغريدة للاعب كرة أميركي يطالب فيها بالحصول على قطع دجاج "ناغيتس" بالمجان.

ونشر اللاعب كارتر ويلكرسون تغريدة موجهة لمطعم "وينديز"، قال فيها: "وينديز كم إعادة نشر لتغريدة تريدون لأحصل على دجاج ناغيتس بالمجان لمدة عام؟"، ليرد المطعم بتغريدة أخرى حدد فيها رقم ١٨ مليون إعادة تغريد.

ورغم أنه لم يحصل إلا على ٣,٦ مليون إعادة تغريد، فإنه حطم الرقم القياسي السابق الذي كانت صاحبته المذيعة الأميركية إلين ديجينرس، وأصبح صاحب أكبر عدد من إعادة التغريد على الإطلاق. كما أنه حصل على الدجاج المجاني.

أما المركز الثاني فكان من نصيب المغنية الأميركية أريانا غراندي، التي تعرض حفلها في مانشستر لهجوم مسلح. ونشرت حينها تغريدة قالت فيها: "محطمة. أعتذر بشدة من أعماق قلبي. ليست لدي الكلمات".

واحتلت تغريدة للاعب كرة القدم الإنجليزي جيرمين ديفوي، نعى فيها الطفل برادلي لوري الذي توفي بالسرطان، المركز الثالث.

وحصل الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما على المركز الرابع، من خلال تغريدته التي نشر فيها صورة يظهر فيها مع مجموعة من الأطفال الذين تختلف ألوان بشرتهم، قائلا: "لا يولد أي شخص وهو يكره شخصا آخر بسبب لون جلده أو خلفيته أو دينه".

وجاءت تغريدة لاعب الكرة السابق أندي جونسون، في المركز الخامس، التي دعا فيها إلى "إنهاء وصمة العار" المتعلقة بالصحة العقلية، لافتا إلى أنه سيتبرع من أجل هذه القضية مقابل إعادة التغريدات، لنشر التوعية.

وحازت صورة مقدم برنامج "توب غير" الشهير، جيرمي كلاركسون، على المركز السادس، إذ ظهر فيها وهو يقوم بحركة "الداب".

كما نجح الشرطي البريطاني ديف وايز في دخول القائمة بالمركز السابع، من خلال تغريدة لنشر التوعية بأهمية مكافحة الانتحار.

وبدوره، حصل لاعب ستوك سيتي بيتير كراوتش على المركز الثامن، من خلال صورة له مع زرافات، معلقا عليها: "الصيف بالنسبة لي هو إمطاء الوقت مع العائلة".

واحتلت المركز التاسع تغريدة من حساب "@LucidWhim" لنشر التوعية بشأن سرطان الثدي.

وجاء في المركز العاشر فيديو لرئيس حزب العمال البريطاني المعارض جيريمي كوربين، وهو يتحدث بحماس عن كونه مستعدا لخوض "شيء" لمرة ثانية.