جفرا نيوز : أخبار الأردن | ترامب يعترف رسميا بالقدس عاصمة لإسرائيل ويأمر بنقل السفارة الأميركية إليها
شريط الأخبار
الضَّمان تدعو المنشآت والأفراد لتعديل بيانات الاتصال الخاصة بهم إلكترونياً بدء البث الأردني الفلسطيني المصري الموحد لدعم القدس المحتلة انتهاء الخريف و بدء فصل الشتاء .. الخميس الهناندة : المصري مخلص للاردن و حزين لسماع اصوات الشماتة الملك يتدخل لتأمين الإفراج عن المصري الأردن وفلسطين ولبنان على موعد مع منخفض ثلجي عميق سيدة مهددة بالطرد واولادها " المعاقين الخمسة " من منزلها في الموقر التيار القومي يدين قرار المحكمه الدوليه ضد ألأردن مفكرة الاحد وفيات الاحد 17/12/2017 الافراج عن صبيح المصري الشياب: 6 حالات بإنفلونزا الخنازير لا تشكل وباء لا تمديد لقرار شطب واستبدال السيارات الهايبرد ارتفاع على الحرارة وأجواء لطيفة "التوجيهي" بحلته الجديدة.. حذر مشوب بالأمل متابعة رسمية لقضية رجل الأعمال صبيح المصري الرواشدة: تنظيمات إرهابية تجند عناصرها عبر الألعاب الإلكترونية العقرباوي يصفحون عن عائلة قاتل عبيدة كركيون يصدرون بيانا بشأن استقالة الحباشنة العيسوي يسلم 20 اسرة مساكن مبادرات ملكية في الشيدية - صور
عاجل
 

ترامب يعترف رسميا بالقدس عاصمة لإسرائيل ويأمر بنقل السفارة الأميركية إليها

جفرا نيوز - أعلن الرئيس الامريكي دونالد ترامب ان القدس عاصمة اسرائيل مشيرا الى ان هذه الخطوة تأخرت وان اسرائيل لها الحق بان تختار عاصمتها والاعتراف بذلك شرط لتحقيق السلام.

واضاف اليوم هناك مقاربة جديدة لنزاع الفلسطيني الاسرائيلي، مشيرا الى انه ومنذ 1995 اتخذ قرار في الكونجرس على تغير موقع السفارة الامريكية الى القدس والاعتراف ان هذه المدينة المهمة هي عاصمة اسرائيل.

واضاف ان هذا القانون اصدره الكونجرس بغالبية كبيرة من الحزبين الكبيرين، مشيرا الى ان كل رؤساء امريكا مارسوا التأجيل للقانون ورفضوا نقل السفارة او الاعتراف بانها عاصمة اسرائيل، تحت ذريعة ان عدم الاعتراف بالقدس عاصمة اسرائيل عامل تقدم لقضية السلام.

ووصف الاعلان بالعمل الصائب، مشيرا الى انه وجه الاوامر لبدء نقل السفارة الى القدس.

وقال: المهندسون سيبدأون ببناء سفارة امريكية في القدس، لافتا الى ان هذا القرار لا يعكس تغيير بصفقة سلام عظيمة لكلا الجانبين، مشيرا الى ان الاعلان لا يتعلق بالوضع النهائي.

واضاف واشنطن ستساعد على اتفاقية سلام، وانه سيسعى الى ذلك. وقال ان القدس واحدة من القضايا المهمة، داعيا جميع الاطراف للمحافظة على الوضع القائم.

واوضح ان الرسالة التي قدمتها في القمة التاريخية في الرياض ان الشرق الاوسط منطقة غنية بشعوبها ، الا ان المستقبل الذي ينتظرها رهينة بالجهل.,

نائب الرئيس سيسافر الى المنطقة ليؤمكد التزام امريكا بالقضاء على التطرف.