جفرا نيوز : أخبار الأردن | على هامش جمعة الغضب " قوات الدرك " تسطر اجمل مشاهد التلاحم
شريط الأخبار
توقيف ثلاثة اشخاصٍ على خلفية عطاء برج للتلفزيون عام 2015 النقباء: فرصة تاريخية للرزاز لاتخاذ قرار وطني حول الباقورة والغمر الرزاز يشيد بجهود الأجهزة الأمنية بالتصدي للخارجين على القانون الفلاحات: الاعتصامات ليس من اهتمامنا ولكنا معنيون بتحصيل حقوقنا محاولة خطف طالبتين اثناء مغادرتهما للمدرسة في إربد الامن والجيش يحبطان تسلل عدد من المهربين وضبط كمية من المخدرات (صور) بالاسماء .. إحالات للتقاعد بين عدد من موظفي المؤسسات الحكومية التربية تلغي رخصة احدى المدارس الخاصة في عمان بالفيديو .. لحظة قيام ملثمين بالاعتداء بالضرب على عامل مطعم في اربد إرادة ملكية بقبول استقالة العدوان المستشار الخاص للملك الطراونة يتوصل لاتفاق مع ممثلي البلديات على وقف الإضراب لمدة اسبوعين التربية تتخذ اجراءات بعد إغلاق مدرسة خاصة في مرج الحمام بقرار قضائي الوزير ابو رمان : بعض المراكز الثقافية بالاردن أشبه بـ"دكانة" تقرير صادم : واحد من كل (7) اردنيين يعاني من الجوع بسبب الاوضاع الاقتصادية الصعبة ضبط اعتداءات جديدة على خطوط رئيسية ناقلة للمياه في اللبن جنوب عمان (صور) (61%) من الفلسطينيين يعارضون فكرة الكونفدرالية مع الاردن النائب الفايز : سنطرح الثقة بالوزير الغرايبة كونه نادى باسقاط النظام تراكم النفايات في شوارع الطفيلة اثر استمرار اضراب عمال البلدية (صور) الطراونة والمصري يلتقون عمال البلديات المضربين اليوم (30) شركة تخليص سوف تباشر عملها في معبر جابر الحدودي
عاجل
 

على هامش جمعة الغضب " قوات الدرك " تسطر اجمل مشاهد التلاحم

جفرا نيوز - تصوير امير خليفة

انتهى يوم جمعة الغضب الذي خرج فيه مئات الآلاف من الأردنيين على قلب رجل واحد، متضامنين مع القدس رمز عزتنا وعروبتنا.
أكثر من عشر ساعات وعدسة جفرا نيوز تتجول في الامس بين الجموع، وللأمانة فقد كنت متخوفا من أن تنقلب تجمعات المواطنين السلمية إلى حالة من الصدام مع رجال الأمن والدرك المتواجدين في المكان، وزاد من هذه المخاوف وجود الكثير من المندفعين خلف عواطفهم فرادى بدون تنظيم.
ولكن أبت الأجهزة الأمنية الأردنية أن ينتهي اليوم إلا وقد قدمت للعالم أجمع أنموذجا في الوطنية والمهنية رغم الساعات الطويلة التي وقفوا بها في ظل الأجواء الباردة، ورغم محاولة قلة قليلة غير مسؤولة اختبار مدى صبرهم وانضباطهم، وأنا هنا لا أجامل أحداً فكل المتواجدين هناك كانوا شاهدين على الحقيقة.
لقد وثقنا دركياً ترمى عليه زجاجة ماء تضرب بجسده فيحملها ويعيدها إلى من ألقاها قائلاً له شكراً لك، ورأيت مجموعة من الدرك يحاولون إنزال عدد من الأشخاص اعتلوا سطح منزل، بعد أن اشتكى صاحب المنزل، فقام البعض برمي الدرك بالحجارة، فما كان منهم إلا أن استتروا بتروسهم وأنزلوا من كان على السطح بدون أي ردة فعل غاضبة تجاههم.
صور كثيرة انطبعت في مخيلتي بعد أن كنت شاهداً وعدسه جفرا نيوز وثقت ذلك الحدث بحرفيه ومصداقيه على يوم من تلاحم فيه الشعب والأجهزة الأمنية خلف قائدهم الذي افتخر بهم أمام العالم أجمع، وأقول لان القدس في قلوبنا، وحب الوطن يجمعنا، والقيادة الهاشمية الحكيمة محط ولائنا واعتزازنا، فلن يستطيع شيء بإذن الله أن يقهرنا.