جفرا نيوز : أخبار الأردن | على هامش جمعة الغضب " قوات الدرك " تسطر اجمل مشاهد التلاحم
شريط الأخبار
ضبط شخص مستهتر قام بالتشحيط في أحد الشوارع العامة.. فيديو تنقلات في الأمن العام .. أسماء الدكتور اشرف خليفات وابنته في ذمة الله أثر اختناقهم من المدفأة هيئة تنشيط السياحة الاردنية تشارك في المعرض الدولي للسياحة بيان خطير من اتحاد الدواجن للحكومة الحكومة تنوي التراجع عن ضريبة المبيعات على مركبات " الهايـبرد " 89 إصابة بحوادث مختلفة خلال المنخفض المنخفض الجوي يرفد السدود بـ 25 مليون م3 من المياه مؤتمر "منظمة الدول الاسلامية" يتبنى 7 توصيات أردنية عقيلة بنس ترافقه للأردن النائب السابق البطاينه .. ( هنالك من يصفق للرئيس والاردنيين بأسوأ حالاً ) الحكومة بمنشور فيسبوكي ممول : "سد الوالة ذو سعة متواضعة" ! سياسي أردني يناشد السلطات السعودية بالافراج عن العودة الصفدي : الركبان مسؤولية سورية وليست اردنية الجيش ينقذ لاجئين سوريين في ام الرصاص 273 ألف أسرة تسجل في "دعمك" ‘‘النقد الدولي‘‘: إجراءات الحكومة ضمن جهود الإصلاح السبت.. انحسار المنخفض وارتفاع الحرارة التربية: أسئلة امتحان إنجليزي التوجيهي المتداولة ‘‘مزورة‘‘ مصادر: السفارة الإسرائيلية لن تفتح قبل ‘‘الاستمزاج لتعيين سفير جديد‘‘
عاجل
 

على هامش جمعة الغضب " قوات الدرك " تسطر اجمل مشاهد التلاحم

جفرا نيوز - تصوير امير خليفة

انتهى يوم جمعة الغضب الذي خرج فيه مئات الآلاف من الأردنيين على قلب رجل واحد، متضامنين مع القدس رمز عزتنا وعروبتنا.
أكثر من عشر ساعات وعدسة جفرا نيوز تتجول في الامس بين الجموع، وللأمانة فقد كنت متخوفا من أن تنقلب تجمعات المواطنين السلمية إلى حالة من الصدام مع رجال الأمن والدرك المتواجدين في المكان، وزاد من هذه المخاوف وجود الكثير من المندفعين خلف عواطفهم فرادى بدون تنظيم.
ولكن أبت الأجهزة الأمنية الأردنية أن ينتهي اليوم إلا وقد قدمت للعالم أجمع أنموذجا في الوطنية والمهنية رغم الساعات الطويلة التي وقفوا بها في ظل الأجواء الباردة، ورغم محاولة قلة قليلة غير مسؤولة اختبار مدى صبرهم وانضباطهم، وأنا هنا لا أجامل أحداً فكل المتواجدين هناك كانوا شاهدين على الحقيقة.
لقد وثقنا دركياً ترمى عليه زجاجة ماء تضرب بجسده فيحملها ويعيدها إلى من ألقاها قائلاً له شكراً لك، ورأيت مجموعة من الدرك يحاولون إنزال عدد من الأشخاص اعتلوا سطح منزل، بعد أن اشتكى صاحب المنزل، فقام البعض برمي الدرك بالحجارة، فما كان منهم إلا أن استتروا بتروسهم وأنزلوا من كان على السطح بدون أي ردة فعل غاضبة تجاههم.
صور كثيرة انطبعت في مخيلتي بعد أن كنت شاهداً وعدسه جفرا نيوز وثقت ذلك الحدث بحرفيه ومصداقيه على يوم من تلاحم فيه الشعب والأجهزة الأمنية خلف قائدهم الذي افتخر بهم أمام العالم أجمع، وأقول لان القدس في قلوبنا، وحب الوطن يجمعنا، والقيادة الهاشمية الحكيمة محط ولائنا واعتزازنا، فلن يستطيع شيء بإذن الله أن يقهرنا.