شريط الأخبار
إحالة تعديلات قانونَي أصول المحاكمات الجزائية والمعدل للزراعة إلى (النواب) ليبيا تعيد 29 طالبا أردنيا غنيمات: الأردن يدعو لحل سياسي يخفف من معاناة الشعب اليمني معايير ومؤشرات لقياس مدى التزام الحكومة بتنفيذ تعهداتها بيان صحفي ( حول اعلان تأسيس الإئتلاف الوطني) التيار الوطني ينتخب الحمايده رئيسا للمجلس المركزي والعواملة نائبا ونصير مساعدا تشكيلة المكتب التنفيذي الجديد لـ "العمل الاسلامي" .. اسماء مصدر أمني: لا أضرار ولا نزوح إلى الأردن بسبب العملية العسكرية بدرعا الطراونة يطوق أزمة منع دخول طلبة أردنيين لليبيا بعد تواصله مع نظيره الليبي مجلس التعليم العالي يقر اجراءات تعيين رئيس "الاردنية" والتخصصات الجامعية لطلبة التوجيهي "الكهرباء": لا "تهكير" لذمم المشتركين وسنقاضي مروجي الاشاعات تسفير 3975 عاملا وافدا خلال النصف الاول من العام الامم المتحدة : "الالاف يتجهون الى الحدود الاردنية" الامانة تزيل 4 آلاف لوحة ويافطة إعلانية مخالفة منذ مطلع العام الضمان تُطلق حزمة خدمات الكترونية جديدة للاشتراك الاختياري على تطبيق الهاتف الذكي وزير المياه يعتذر لمواطني جرش حريق يأتي على 70 دونما في برقش والزراعة بصدد تفعيل قانون"سلوك المتنزهين" الاطباء تدين الاعتداء على طبيب وممرضين في مستشفى حمزة "التوجيهي" في الثلاثين من الشهر الجاري وتخصيص474 مدرسة لعقده صحيفة: قطر ستدعم الاردن بحجم كل المساعدات الخليجة
عاجل
 

المسلماني يناشد العالم برفض الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان المحتل

جفرا نيوز - ناشد البرلماني السابق أمجد المسلماني قادة دول العالم الاحرار بعدم نقل سفارات بلدانهم إلى المدينة المقدسة والاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الإسرائيلي المحتل.

وقال المسلماني في بيان له : نناشد كافة دول العالم وجميع الأصدقاء والأمم المتحدة والمنظمات الدولية برفض الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الغاصب المحتل، لأن هذه الخطوة ستجر على منطقة ويلات من موجات العنف ومزيدا من الانقسامات والصراعات والحروب وستهز الاستقرار بشكل كامل في المنطقة.

وتابع المسلماني أن هذا القرار الذي اقدم عليه ترامب بكل تعنت وغرور وجه ضربة قاسمة للعالم الحر والديمقراطي الذي يبحث عن السلام في المنطقة.

ونناشد الحكماء والعقلاء وقادة العالم بعدم الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان لأن جميع سيدفع ثمن هذا القرار وإن جهود 25 سنة من السلام ذهبت دراج الرياح وإننا ندعو الجميع للوقوف إلى جانب الحق والعدل وإعادة الحق لأصحابه من أبناء الشعب الفلسطيني الحر.

وأشار إلى أن هذا القرار الأحادي يدخل المنطقة في نفق مظلم ويعزز الشعور لدى شعوب المنطقة بانحياز راعي عملية السلام إلى جانب الكيان المحتل.

وأكد على أن هذا القرار الذي يحاول فرض أمر واقع تؤكد كافة القرارات الدولية على عدم مشروعيته كون القدس مدينه محتلة وفقا للقانون الدولي.