جفرا نيوز : أخبار الأردن | "الاصلاح" النيابية ترفض إستقالة الحباشنة وقرارها يترجم عصر الاحد !
شريط الأخبار
الاعلان عن البعثات الخارجية الأحد الحكومة: لا تصاريح لخدمة ‘‘فاليت‘‘ إلا بتأمين ضد الخسارة والضرر انخفاض تدريجي على الحرارة اليوم معالي العرموطي وجمعية الشهيد الزيود توزيع طرودا غذائية على الأسر المحتاجة في لواء الهاشمي الملك عن الجيش العربي: علّمتَنـا معنـى الفــِدا تحويل أصحاب مول إلى القضاء والتحفظ على كميات من الأرز الرزاز: البت بضرائب"الزراعة" خلال أسابيع وزير البلديات يدعوا البلديات للنهوض بدورها التنموي الحكومة تنشر نتائج استبيانها الإلكتروني حول مشروع قانون ضريبة الدخل إعلام الديوان".. تكسير إيجابي للتقاليد.. و"ضربة معلم الصحة النيابية تستمع لمطالب موظفي الصحة افتتاح مهرجان العنب والتين في لواء وادي السير ديوان الخدمة يستأنف عقد امتحان الكفاية في اللغة العربية الرزاز : سنبتّ بقضيّة الضرائب على القطاع الزراعي خلال أسابيع المعشر : مشروع قانون الضريبة بداية لنهج اقتصادي جديد إحالات الى التقاعد وانهاء خدمات لموظفين في الدولة (اسماء) معادلة أكثر من 350 شهادة بمستوى الثانوية العامة يوميا الامانة ترد على جفرا حول "عطاء تتبع التكاسي" ازدحامات مرورية خانقة في عمّان تسجيل" 136" الف طلب لوظائف قطر
عاجل
 

"الاصلاح" النيابية ترفض إستقالة الحباشنة وقرارها يترجم عصر الاحد !

جفرا نيوز - سليمان الحراسيس

تجتمع في الاثناء كتلة الاصلاح النيابية لبحث عدد من القضايا وموقفها من استقالة النائب صداح الحباشنة.
وعلمت "جفرا نيوز" من مصادر أهلية بأن اعضاء الكتلة الاربعة عشر سيصوتون بعد الموافقة على استقالة الحباشنة في جلسة النواب عصر غد الاحد.
ويغيب عن الاجتماع رئيس الكتلة عبدالله العكايلة وذلك لمشاركته بجانب رئيس المجلس عاطف الطراونة في الاجتماع الطارئ لرؤساء البرلمانات العربية في المغرب.
وقرر النائب الاول لرئيس مجلس النواب خميس عطية إدراج استقالة الحباشنة على جدول اعمال جلسة الاحد ، ليصار التصويت عليها.
بدوره ، قال العضو البارز في كتلة الاصلاح صالح العرموطي انه يرفض استقالة الحباشنة ، مرجعا ذلك الى ان وجود الاخير تحت قبة المجلس يعد استحقاق دستوري عليه ممارسته.
ورفض العرموطي في اتصال هاتفي مع "جفرا نيوز" الحديث الدائر عن ان قبول استقالة الحباشنة سيضع الكتلة امام المزيد من الضغوط الشعبية لتقديم اعضائها استقالاتهم الجماعية، مؤكدا في ذات الوقت على ان الكتلة استطاعت التأثير في قرارات اللجان الدائمة للمجلس والتشريعات ، ولعبت دورا كبيرا فيما اطلق عليه "التنغيس على الحكومة".
ويرى مراقبون مختصون ان النواب سيرفضون ،الاحد، استقالة الحباشنة لضمان رضى قواعدهم الانتخابية بشكل نسبي، وليقطعوا طريقا امام مطالبتهم بتقديم استقالاتهم ، في ظل تغول حكومي على السلطة التشريعية ، وعجز الاخيرة عن الوقوف في وجه السياسات الاقتصادية الجبائية.
وتحتاج استقالة الحباشنة الى موافقة ثلثي اعضاء المجلس ليتم قبولها رسميا ، بحسب النظام الداخلي لمجلس النواب.