شريط الأخبار
القبض على مطلوب بحقه 27 طلبا قضائيا في دير علا تدخّل أردني ينزع فتيل توتر في المسجد الأقصى الأمن يحقق بشبهة انتحار فتاة في إربد "الأمن العام" يشارك الأطفال المرضى في مستشفى الملكة رانيا فرحتهم بالعيد خادمة تنهي حياتها شنقاً بـ "شال" في عمان حضور خجول للمهنئين في رئاسة الوزراء ..صور انخفاض أسعار الذهب محليا 40 قرشا أجواء معتدلة لثلاثة أيام 4 وفيات بحادث دهس في الزرقاء العثور على الطفلين المفقودين في اربد وفاة و3 اصابات بتدهور شاحنة في إربد الصفدي يوكد أهمية الحفاظ على اتفاق خفض التصعيد بجنوب سورية الامانة ترفع 8500 طن نفايات خلال العيد غنيمات تتعهد بتسهيل حق الحصول على المعلومات مصريون: لو لم اكن مصريا لوددت ان اكون اردنيا رئيس الوزراء يتقبل التهاني يوم غد الاثنين قبل بضعة أسابيع عاجل القبض على مطلوب خطير في مادبا بحوزته سلاح اوتوماتيكي تعليمات تبيح للأمن والقضاء الوصول لخوادم وبيانات شركات النقل بواسطة التطبيقات الذكية عيد ميلاد الأميرة تغريد محمد يصادف غدا
عاجل
 

دانية العمري "ابنة جامعة عمان الاهلية".. قصة نجاح أردنية في سلطنة عُمان

جفرا نيوز - انطلقت الفتاة الاردنية دانية العمري، والمقيمة في سلطنة عمان، من حس وطني وشغف وجهد دؤوب لا يعرف الملل، لتكلل مساعيها بالنجاح وتتمكن من افتتاح مكتب للخدمات الجامعية الاردنية في سلطنة عمان.

وانطلاقا من ايمانها العميق بان التعليم العالي في الاردن يعد من ابرز المرافق الحيوية في البلاد بفضل تميزه على المستويين المحلي والعربي وما يوليه جلالة الملك عبداالله الثاني من الرعاية لقطاع التعليم وحرصه على ان يبقى الاردن في الموقع الذي يليق به بين دول العالم واقتداء برؤية جلالة الملك نجحت العمري بابتعاث عدد من الطلبة العمانيين للدراسة في الاردن.

وفي السياق عملت العمري على التنسيق مع الجهات المختصة في السلطنة لإقامة ندوة للتعريف بالجامعات الاردنية. فيما قدمت وزارة التعليم العالي في سلطنة عمان كل التسهيلات الممكنة لإقامة ندوة، تحدث فيها رئيس جامعة عمان الاهلية الاستاذ الدكتور صادق حامد وحضرها عدد من كبار المسؤولين في السلطنة والسفير الأردني لدى السلطنة زهير النسور.

وكانت العمري قد بذلت جهودا مكثفة من خلال الاحترام والثقة اللذين حظيت بهما في السلطنة بعد تأسيس شركة للأعمال والخدمات الطبية ساهمت في توسيع حجم الصادرات الاردنية من الأدوية ورفعت استثمارها بعد سبع سنوات حتى تمكنت من توزيع الأدوية على نحو ٤٥٠ صيدلية منتشرة في جميع ولايات السلطنة وبات الدواء الأردني متواجداً في كل صيدلية  ومركز طبي.

ان الغرس الأردني قد نما بسواعد هذه الفتاة الطموحة ،حيث تمكنت الشركة من تشغيل عدد من الأردنيين اضافة الى الدفع باتجاه الترويج للأردن كوجهة سياحية وتعليمية عبر تعريف المواطن العماني بأبرز المعالم السياحية في الاردن بالتعاون مع هيئة تنشيط السياحة الاردنية.

تلقت العمري تعليما نوعيا مكنها ان تكون عضواً منتجاً في المجتمع حيث أنهت مرحلة الثانوية العامة من المدارس العصرية في عمان ثم التحقت بكلية الصيدلة في جامعة عمان الأهلية التي كانت الدافع الأكبر في تأسيس هذا المشروع الرائد.. وقدمت العمري الشكر  للجامعة  وما تقدمه لطلابها من خدمات مميزة في جميع المجالات.


تقول العمري: نريد العالم ان يرى شغفنا ومهاراتنا ورغبتنا الهائلة في المشاركة والمساهمة وان النساء الاردنيات قادرات على تخطي الصعاب بابداعهن وأفكارهن .