جفرا نيوز : أخبار الأردن | عباس: الملك سلمان قال لي لا سلام دون الاعتراف بدولة فلسطين وعاصمتها القدس "الشرقية"
شريط الأخبار
الامانة: مواتير شفط عملاقة لسحب المياه من الانفاق الامن يحذر السائقين من الحالة الجوية السائدة التعليم العالي يرفض الموافقة على انشاء جامعات طبية في المملكة المالية تؤكد : تعديلات "ضريبة الدخل" لن تمس الشريحة الأكبر من الموظفين الرزاز يؤكد: التربية تحترم حق المعلمين في التعبير الحمود يكرم ثلاثة من مرتبات امن العقبة مهندس أردني يرفض العمل بمشروع الغاز الإسرائيلي الخدمة المدنية: التشريعات تحظر إضراب واعتصام مـوظفي القطـاع العام تنقلات لقضاة متدرجين - اسماء بالصور - %69 من الاردنيين :ظروفنا الاقتصادية اسوء من قبل عام والحكومة تسير بالاتجاه الخاطيء جلسة مشتركة لمجلس الامة حول قانوني "المسؤولية الطبية" و"الاعلى للشباب" 168 مليون دينار تنفق سنويا على مساعدات الأسر الفقيرة الطويسي يحاضر في معهد الدوحة القطري .. الاحد النائب السابق البطاينة..( النخب السياسية الاردنية بين الغياب والتغيب!!؟؟) الأمير خالد يوجه دعوة لمؤازرة المنتخب السعودي لذوي الاحتياجات الخاصه «مخمور» باجتماع حكومي في الأردن بيان لمطاعم «سنترو»: وزير حالي وموظفو الأمانة جماعة عمان لحوارات المستقبل تصدر ورقة رأي ورؤيا حول الحالة الوطنية العثور على سياح ضلوا طريقهم في عمق صحراء البادية الشرقية اضراب للمعلمين بعد الحصة الثالثة
عاجل
 

عباس: الملك سلمان قال لي لا سلام دون الاعتراف بدولة فلسطين وعاصمتها القدس "الشرقية"

جفرا نيوز - 
قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس، اليوم الجمعة 22 ديسمبر/ كانون الأول، إن أمريكا لا يمكنها أن تلعب دور الوساطة في عملية السلام بالشرق الأوسط بعد قرارها حول القدس.

وأكد الرئيس الفلسطيني، خلال مؤتمر صحفي عقده في باريس بعد لقاء الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون: "لا يمكننا قبول أي خطة سلام من الجانب الأمريكي".
كما أشار الرئيس إلى أن القيادة السعودية أكدت أنه لن يتحقق السلام سوى بالاعتراف بدولة فلسطين، قائلا: "الملك سلمان وولي عهده قالا لي إنه لن يتحقق السلام سوى بالاعتراف بدولة فلسطين وعاصمتها القدس الشرقية".

وأكد الرئيس أن موقف السعودية كان ومازال موقفا داعما للحلول المتعلقة بالقضية الفلسطينية، لافتا إلى أن "السعودية تقول لنا دائما ماذا تريدون نحن معكم".
كما ذكر أن "السعودية لم تتدخل يوما في شؤوننا ولم تتأخر عن دعمنا".
وأضاف عباس: "نحن نريد السلام مع إسرائيل أولا، فهي جارتنا ونريد أن نعيش بسلام معها"، مشيرا إلى أنه "عندما يحدث السلام بيننا وبين إسرائيل هناك 57 دولة إسلامية مضطرة أو راغبة بإقامة علاقات مع إسرائيل".
وعن المصالحة الفلسطينية، قال عباس: "المصالحة الفلسطينية صعبة وأمامها عقبات كثيرة، لكن نحن مصممون على المصالحة لأن وحدة الشعب الفلسطيني هي الأهم".
كما أدان الرئيس الفلسطيني الموقف الأمريكي الذي ربط المساعدات الخارجية بكيفية التصويت بشأن القدس في الأمم المتحدة.