شريط الأخبار
اسرائيل تبث شائعات لزعزعة الامن الداخلي في الاردن وتضغط للتراجع عن الباقورة والغمر القبض على (4) اشخاص من بينهم اصحاب مركبات اتفقوا مع لصوص لسرقة مركباتهم و الاحتيال على شركات تأمين(صور) الملك يبحث في اتصال هاتفي مع المستشارة الألمانية فرص التعاون المشترك السفارة الأميركية تنفي إصدار تحذيرات في الأردن مصدر حكومي : التعديل الوزاري منتصف الاسبوع القادم بدخول (5) وزراء جدد غنيمات تكشف عن القضايا التي لن يشملها العفو العام .. تفاصيل غنيمات : (123) قضية تم تحويلها الى مكافحة الفساد والمعارضة الخارجية تحاول التشويش على الداخل غنيمات : من يخاطب رئيس الوزراء بـ "يا عمر" لايمثل اخلاق الاردنيين .. ورحيل الحكومة ليس حلً للمشاكل اجواء باردة وغائمة اليوم .. تفاصيل الحالة الجوية الاردن هذا الصباح مع جفرا نيوز الرزاز يوضح سبب غياب زواتي عن اجتماع "مالية النواب" “الأشغال”: حمايات “هيدرولوكية” غير تقليدية لجسور مسار البحر الميت أجواء باردة وفرصة لزخات خفيفة من المطر هدر المال العام لموظفين اشتريا أرضا بـ 3 مليون و200 ألف دينار 12 موظفا متورطون بقضية فلاتر الكلى (تفاصيل) توقيف مختلسة 15 يومًا بالجويدة وإصدار لوائح اتهام بأربع قضايا فساد وزارة المالية ترفع الكلفة التقديرية للعفو العام إلى رئاسة الوزراء قرارات لمجلس هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي منخفض جوي من الدرجة الأولى يؤثر على المملكة مساء اليوم - تفاصيل "العمل الإسلامي": الحكومة تمادت في سياسة إدارة الظهر للمطالب الشعبية
 

تجربتي في كل من محمية الازرق المائية و الشومري للأحياء البرية (صور)

جفرا نيوز - بقلم :عدي العمايرة

بعيداً عن شّهد قهوتها و بعيداً عن  جمال ابتسامات أهلها الذي يطول الحديث عنهم، أخذتنا الجمعية الملكية لحماية الطبيعة بعيداً إلى عالم الحقيقة الذي هو خيال للعديد نقلتنا من زحام الأصوات وتقارع وتعدد الأجواء إلى #محمية_الشومري للأحياء البرية والتي هي الخطوة الأولى لألف ميل الذي قد تجاوزته الجمعية في مهمتها للحفاظ على ما هو موجود و ما تبقى من طبيعة بلدنا الحبيب.
الشومري التي وخلال جولتنا على أرضها الصلبة المتينة برجالها وابنائها تحتضن العديد من إرث هذا #الوطن فقد خطفتنا عيون #المها و سحرتنا في خطوتها فهي #حرة طليقة تفترش أرض الشومري و تلتفح سمائها و هي على كل العلم بأن هناك من يحماها .
ينتقل بنا جعفر وعبدالله ومالك في حديثهم عن الشومري و تأخذني مخيلتي وهم في حديثهم الذي كان عباره عن العديد من صفحات google من بعد البحث عن تفاصيل المحمية إلى مدى عشقهم لما هم فيه، جبين جعفر المتعرق من أشعة الشمس أنفاسه و #شغف عينيه يضفي على قوله متعة لا مثيل لها و قصائد عبدلله و رائحة الشيح التي تشعر فيها تجعلك ابن هذا الوطن أما مالك الذي تطغى الحكمة والخبرة و فصاحة اللسان عليه تجعلك صامتا مستمتعاً.
ماذا أقول وأنا السارق الخجول لآخر المشاهد للشمس التي تنظر إلينا قائلة على هذه #الارض ما يستحق #الحياة .

يستقبلني أهالي #الأزرق فنجان #قهوة و يجلسني حازم في جانبه و يرفع رأسه قائلا بدر الحصادين و تعلوا أصوات أوتر العازف وهو يجلس على الارض ويحتضن عودة انظر إلى وجهه الجميل و الَّذِي نقشت أشعة شمس الأزرق عليها #حكايات و حكايات و يغني و يهزج و كلنا في بيت الشعر الذي تسابق الجميع للجلوس فيها نستمتع .
تشرق شمس الأزرق قوية صارمة كرجالها ويستقبلوننا بمقدوس و المربى و الزيتون وخبزاً من الطابون وشاي الحطب الذي يعلوه الهيل تنسى حلاوة الطعام و تتلذ في حفاوتهم وكرمهم.
ندخل #محمية_الأزرق المائية و يحزننا حديث حازم على ما قد كان قبل ٢٠ عام ولكن يسعدنا حجم الجهد المبذول في الحفاظ على ما تبقى و يأخذنا جولة بينا قصبها و مستنقعاتها و تستوقفني اصواتاً ليست للمياه يتبسم حازم الذي تعلو وجهه الابتسامه دائما ويقول لي انظر للمياة انها أصوات اسماك السرحان و مع أصوات أقدامنا بتطاير البط في سماء الأزرق الذي يعد ممرا للطيور المهاجرة وهي خير مضيف. نعود أدراجنا إلى عمان في يدنا قليلا من المليسة و صابون و بيض النعام المنقوش و مربى من دكان الطبيعة الذي يزخر في منتجات طبيعة وطننا الحبيب وفِي الختام أقول للأزرق و الشومري انه للقاء قريباً أيضاً مقام.