الكشف عن حيثيات ملف "تدقيق العضوية" وإجراءات "الصحفيين" لـ"ضبط المهنة" انقاذ (131) شخصاً حاصرتهم الثلوج في مختلف مناطق المملكة 196 عطلاً كهربائياً في مناطق الشمال خلال المنخفض الجوي القبض على 12 شخصا من مطلوبين ومتورطين بقضايا سرقات الملك يعزي الرئيس الكيني بضحايا الهجوم الإرهابي في نيروبي "الامن" يحذر من الغبار الكثيف والرياح الشديدة في الجنوب والطرق سالكة حتى الساعة 12 ظهراً ماهي اقوى العواصف الثلجية التي ضربت المملكة من سنوات طويلة ؟ "القوات المسلحة" تساهم بتقديم الخدمة للمواطنين صور.. الدرك يخلي منتخب السيدات العائد من البحرين بآليات "جواد" الريالات يعلن اعتماد "الدستور" في الامم المتحدة الرزاز يثمّن جهود الأجهزة المعنيّة للتعامل مع الظروف الجويّة السائدة في المملكة تقدر قيمتها بأكثر من (180) الف دينار ..فقدان (1200) رأس اغنام في الرويشد والامن يبحث عنها وفاة طفلة تفحماً بحريق بمنزل ذويها في اربد الاردن هذا الصباح مع جفرا نيوز الامن : كافة الطرق في المملكة سالكة حتى العاشرة صباحا "الأعيان" يؤجل جلسته اليوم إلى الأحد الدفاع المدني: تأمين 101 شخص إلى مناطق سكناهم نتيجة تراكم الثلوج "المياه" تكشف عن كميات الامطار التي هطلت على المملكة وفي السدود اعلان هام للمسافرين عبر مطار الملكة علياء الدولي .. تفاصيل بالصور .. هذا ما فعله أمن الجسور الاردني مع أيتام فلسطينيين
شريط الأخبار

الرئيسية / قضايا و آراء
Friday-2017-12-29 | 02:27 pm

النائب السابق البطاينه .. خطراً قادماً ؟؟ ولا أحداً يهمه الامر

النائب السابق البطاينه .. خطراً قادماً ؟؟ ولا أحداً يهمه الامر

جفرا نيوز - النائب السابق سليم البطاينة 
&٠زمنناً مختلفاً عشناه سابقاً وما كان أجمله من زمن !!!!! كانت الدولة الاردنية حارسة بذلك الوقت وصاحبة مشروع واستراتيجيات عليا لتنظيم القوى العاملة بجميع أنواعها وإيجاد فرص عمل للشباب والذين هم الان في مرحلة توصف بربيع العمر واستمتاع بالحياة وبناء المستقبل !!!؟ انهم شبابنا الذين باتوا الان لا يشعرون بميزات عمرهم ويسيطر عليهم التشأؤم والاحباط ، وتسرق منهم البسمة ولا ترتسم على ملامحهم غير الكآبة والتي تعكس ما يمتلكهم من خوف واحباط من القادم ؟؟؟؟

&٠جيلاً من المحبطين يحدوه شعوره بالعجز والتعاسة جراء الظروف التي هي بهم والتي حرمتهم من تحقيق احلامهم ورسخت لديهم النظرة السوداوية للمستقبل وذلك لشعورهم بعدم القدرة على الإنجاز وأنهم أصبحوا عالة على اسرهم ومجتمعهم وأنهم يسيرون دون هدف أو طموح ، والذي ستكون نتائجه ( أمراض نفسية ، وعقد اجتماعية ، وسلوكيات عدوانية ، وفكر متطرف باتجاه الدولة ) وايضاً توجههم الى المؤثرات العقلية المميتة ،،، وهذه نتيجة حتمية لوقوع الشباب في دائرة البطالة والتي أصبحت تهدد مستقبل الأردنيين وكيانهم المجتمعي ؟؟؟ ولكن للأسف لا احد ينتبه لخطورة ذلك؟؟؟

&قلقاً وشعوراً بالاحباط وعدم الاستقرار يزداد بين الشباب الأردني ، وبطالة لها آثاراً نفسية على الصحة الجسدية والتي ستسبب افتقاراً للذات وشعورهم بالفشل وأنهم اقل من غيرهم ، عدا ان الفراغ والملل سيسيطر عليهم وعلى تفكيرهم بحيث يعيق عملية نموهم النفسي ،،،،،، شباباً وجيلاً مكسور الأمنيات والاحلام يرى مستقبله معلق على كف عفريت !!!!! قال تعالى ٠٠٠٠( لهم قلوب لا يفقهون بها ولهم اعين لا يبصرون بها ولهم اذان لا يسمعون بها ٠٠٠ صدق الله العظيم )٠٠٠٠ وللحديث بقية