جفرا نيوز : أخبار الأردن | مطالبات بعدم استيراد الخراف الحية
شريط الأخبار
الملك اتخذ قراره بخصوص الباقورة والغمر قبل 5 اشهر .. والمعارضة والحراك حاولا ركوب الموجة الصحة توضح تفاصيل فاتورة علاجية لوافد تضمنت بند "ولادة" في مستشفى الزرقاء بدء العمل بالتوقيت الشتوي الجمعة سياسيون وكُتاب ورجال اعمال يثمنون قرار الملك حول الغمر والباقورة "موقف مشرف وبطولي" نقيب المحامين يدعو المواطنين الى زيارة سوريا واللاجئين الى العودة كشف ملابسات سرقة مصاغ ذهبي في الجويدة والقبض على مطلوب ارتكب (25) سرقة "الخميس" اول منخفض جوي يؤثر على المملكة تعيينات بوظائف إشرافية لأطباء وممرضين في الصحة وتثبيت 12 مديرا - اسماء القبض على مطلوبين بقضايا سلب واحتيال في البادية الشمالية ضابط في الامن العام يرفض رشوة (10) الاف دينار من عراقي مقابل توريط مواطنه بقضية دعارة في عمان القبض على أكثر من (25) مروجاً للمخدرات واحباط تهريب (26) الف حبة مخدرة "الرفاعي" يفجر مفاجأة عن شركات ممولة من الخارج تستهدف الاردن نقيب المحامين لجفرا : تخوف من قيام اسرائيل بالمراوغة لتسليم الباقورة و الغمر واللجوء للتحكيم الدولي العثور على جثة شاب مشنوقاً معلق على شجرة في عجلون عجلون : القبض على تاجر مخدرات مصنف خطير في كفرنجة القرار الملكي صفعة لإسرائيل وانتصار للأردنيين وتأكيد سيادة الدولة على اراضيها قصة أراضي الباقورة والغمر .. حقائق ومعلومات مهمة ارتفاع ملموس على درجات الحرارة الاثنين السجن 20 عاما لعشريني قتله آخر بعد ممازحته بـ"مسدس" في المفرق ترجيح عودة العمل بالمنطقة الحرة الأردنية السورية مطلع 2019
 

مطالبات بعدم استيراد الخراف الحية

جفرا نيوز- طالب الاتحاد العام للمزارعين في كتاب وجهه إلى رئيس الوزراء هاني الملقي، بـ"عدم فتح باب استيراد الخراف الحية في مثل هذه الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد من قحط وجفاف وتأخير في الهطول المطري"، مؤكدا أن فتح باب الاستيراد سيكون بمثابة "دمار واندثار وانقراض الثروة الحيوانية".
وكشف الكتاب  عن "نية الحكومة فتح باب استيراد الخراف الحية".
وقال الاتحاد، في كتابه، إن "نسبة الهطول المطري في المناطق الجنوبية صفر %، أما باقي المناطق الشرقية والشمالية في المملكة فلم يزد معدل الهطول على 10 % من إجمالي الهطولات المطرية في مثل هذا الوقت من العام".
وأضاف "أن هذه الظروف السائدة والناتجة عن ظاهرة التغيرات المناخية تنعكس سلبيا على شريحة مربي الثروة الحيوانية لاعتمادهم على الأعلاف الجافة، والتي لا تكون في متناول يد الجميع للظروف الاقتصادية الصعبة".
وأوضح أن "إقدام الحكومة على تلبية رغبة شريحة من المستوردين لا يتعدون أصابع اليد الواحدة، ما هو إلا تأكيد على دمار واندثار وانقراض الثروة الحيوانية".
وتابع الاتحاد أن "أبناء البادية ومربي الثروة الحيوانية ليس لديهم أي مهنة بديلة في حال هجرة أو انقراض هذه الزراعة، في الوقت الذي نعيش فيه في محيط ملتهب مليء بالإرهاب والتطرف والتجارة غير المشروعة من سموم ومخدرات"، داعيا إلى "عدم وضع الرؤوس في الرمال".
وأشار إلى أن "الحكومة شغلها الشاغل وهمها الوحيد مكافحة الفقر والبطالة وتوفير فرص عمل من خلال التشغيل لا التوظيف، فكيف يتحقق ذلك، ونحن ندعم ثلة من المستوردين يتحكمون بقوت نحو 9.5 مليون نسمة، الأمر الذي يؤدي إلى عدم وجود ثروة حيوانية لدينا".
وطالب الاتحاد، الحكومة بأن "لا تخضع لأي ضغوطات على حساب المجتمع الأردني، ومشاركة الاتحاد في كل قرار زراعي سواء تصدير أو استيراد"، مؤكدا "لدينا كفاءات وخبرات تنهض بالقطاع الزراعي وبالتالي زيادة مساهمته في إجمالي الدخل القومي".
وشدد على "وقف منح رخص الاستيراد للمواشي الحية إلا بعد دراسة مستفيضة من خبراء مختصين بهذا المجال، ودعم مربي الثروة الحيوانية والمزارعين من خلال صندوق التعويض البيئي، ودعم البحث العلمي لإنتاج نباتات وشجيرات رعوية تتكيف مع التغيرات المناخية وإنتاج سلالات من الاغنام ذات قيمة عالية".