رئيس ديوان الخدمة المدنية يباشر لقائه المواطنين بـ 500 مراجع في اول الايام ! الخصاونة : عطاء للدفع الالكتروني بوسائط النقل العام قريبا - تفاصيل المستهلك: لا وجود لحليب أطفال غير صالح في المملكة إحالة (667) إعفاء طبيا مزوّرا في مستشفى الملك المؤسس إلى القضاء إغلاقات مرورية جديدة في عمّان لتنفيذ مشروع الباص السريع وزارة العمل تعلن قائمة المقبولين في برنامج "خدمة وطن" وجفرا تنشر الاسماء صندوق الملك عبدالله يطلق الدورة الثالثة من مشروع محاربة الفكر المتطرف الملك يعزي خادم الحرمين الشريفين مفاجأة : شركات "سجائر" عالمية متضررة من “قضية مطيع” تطالب الاردن بتعويضات مالية ضخمة نتائج الانتقال من تخصص لآخر أو من جامعة لأخرى (رابط) الملك يغادر أرض الوطن في زيارة عمل الى امريكا وبريطانيا الاذاعة والتلفزيون تحيل ملفات عطاءات للنزاهة ومكافحة الفساد الملك يزور القيادة العامة للقوات المسلحة .. صور الدفاع المدني ينقذ يد طفل علقت بماكنة لتقطيع الخشب وزارة التربية والتعليم تعلن موعد بدء استقبال طلبات التعليم الإضافي الضمان يقر راتب للشاب أُسيد اللوزي الذي توفي بمحاولة انقاذ طفلة خريبة السوق بدء تقديم طلبات دعم الخبز غدا..وبدء الصرف الشهر المقبل - تفاصيل بعد جهود اردنية مكثفة .. الاحتلال يزيل الأقفال الحديدية عن باب الرحمة الاردن هذا الصباح مع جفرا نيوز هل كان بالإمكان السيطرة على الامور في عجلون قبل تطور احداثها .. ؟
شريط الأخبار

الرئيسية / برلمانيات
الثلاثاء-2018-01-02 | 11:08 am

خوري يحذر من تركيع الاردن والوطن البديل

خوري يحذر من تركيع الاردن والوطن البديل

جفرا نيوز 

انتقد النائب طارق خوري اليوم الثلاثاء مقاطعة كتلة الإصلاح النيابية ومجموعة من النواب لجلسات مناقشة موازنة الدولة لعام 2018، داعيا الشعب لمحاسبة كل من لم يقف في وجه الحكومة.

 

وقال خوري "كان الاجدى بكتلة الإصلاح وحركة الأخوان المسلمين وبعض الزملاء(صداح الحباشنة ومحمد الرياطي وغيرهم) التصويت بالرفض على الموازنة لا عدم المشاركة العدمية نظراً لتصويت عدد لا بأس به ضد قانون الموازنة(٤١نائب)مقابل(٥٨نائب) مع قانون الموازنة وكان الأحرى بنا وبهم ومنذ أسبوع حشد عدد أكبر من النواب لرفض القانون.”.

 

مطالبا "بالمحاسبة الفورية لا تفسد للود قضية فكيف لجماهير شعبنا أن تحاسب النواب الذين انتخبوهم وكيف لها أن تغفر لهم وهم لم يقفوا بوجه حكومة باغية لا تعرف إلا جيب المواطن لكي تكون مصدر سداد لجملة من السياسات الاقتصادية الخاطئة بقصد أو غير قصد وما تم نهبه من مجموعة الفاسدين”.

 

واكد النائب "لقد وضعت رأسي على مخدة النوم وضميري غير مرتاح فبأي عين سنواجه فقراء الأردن الذين يشكلون ما نسبته 95% على اقل تقدير ونحن لم نستطع وقف الحكومة الباغية عن سياسة التجويع والتركيع بحقهم،ايها الشعب الأردني الصابر المرابط على تخوم الفقر والجوع لقد خذلك ممثليك في مجلس النواب اما بعدم المشاركة العبثية والعدمية واما بالتصويت لصالح قانون الموازنة المقدم من الحكومة فماذا أنت فاعل دفاعاً عن رغيف خبز ابناءك”.

 

وختم بالقول "من حق الشعب أن يلوم الحكومة على بغيها ولكن الاجدر به أن يُحاسب مجلس النواب الذي هو خياره وهو الذي منح الحكومة الثقة كي تزيد من غيها في افقار الشعب وتجويعه وصولا لتركيعه ليقبل تحت وطأة الجوع لا سمح الله بالخنوع لقرارت سياسية خطيرة على رأسها الوطن البديل”.