شريط الأخبار
أجواء صيفية معتدلة في أغلب المناطق اربد .. 4 اصابات بمشاجرة مسلحة ببلدة " كفر رحتا " توقعات باستئناف التبادل التجاري مع سورية خلال اسبوعين الدكتور محمد المسفر قطري الإنتماء وعروبي وأردني الهوى القطارنة يغرد.. تشرفت بخدمة الاردن كناكرية: الحكومة تبدأ بصرف رواتب القطاع العام الأحد الطراونة : متفائلون بالمرحلة المقبلة مع الحكومة .. ونرفض صفقة القرن يحيى السعود "القابض على فلسطين".. مُسْتهدف قاتل العائلة في الشونة الجنوبية يسلم نفسه الجمعه: أجواء صيفية معتدلة 10 اصابات بحادثي سير في عمان والزرقاء مهرجان جرش يوقد شعلته الـ 33 وحضور جماهيري كبير للحلاني والسلمان .. صور هذا مادار بين الرزاز والمواطن الذي القى بنفسه من شرفة النظارة بمجلس النواب ضبط مطلوب خطير في إربد الحساب الرسمي لرئاسة الوزراء عن الرزاز: غالية علينا لقاء معالي رئيس الديوان الملكي الهاشمي مع وفود بلديات من المحافظات الاردن: قانون القومية يكرس الدولة اليهودية والفصل العنصري السفير الاردني في لندن يستقبل وفدا من طلاب اردنيين انهو المنح الدراسية بالفيديو و الصور - بعد احتراق منزله مواطن يطلب من الرزاز اعادته الى وظيفته السعود من صقلية : لن نترك الاهل في غزة وحدهم
عاجل
 

شقيق الرئيس الراحل علي صالح يفلت من قبضة الحوثيين ويصل مأرب

جفرا نيوز- وصل اللواء علي صالح الأحمر، شقيق الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح، فجر أمس، إلى محافظة مأرب الخاضعة للحكومة الشرعية، شرقي البلاد.
جاء ذلك بحسب تصريحات خاصة أدلى بها مصدر حكومي، رفض الكشف عن هويته لأنه غير مخول بالتصريح لوسائل الإعلام.
وقال المصدر إن اللواء الأحمر استطاع الخروج من صنعاء الخاضعة لسيطرة جماعة «أنصار الله» (الحوثي)، والانتقال لمحافظة مأرب، رغم القبضة الأمنية المشددة التي تفرضها الجماعة على مداخل ومخارج المدينة.
ولم يكشف المصدر عن الطرق التي سكلها شقيق صالح من أجل الوصول لمأرب والإفلات من قبضة الحوثيين الذين اعتقلوا خلال الفترة الماضية العشرات من أسرة الرئيس السابق والقادة العسكريين المقربين منه.
ويعد هذا أرفع مسؤول عسكري من أقارب الرئيس السابق، ينتقل لمناطق الشرعية منذ مقتل صالح على أيدي الحوثيين في الرابع من الشهر الماضي.
واللواء الأحمر، أخ غير شقيق لصالح، كان من أبرز القادة العسكريين في نظام أخيه، حيث كان قائدا لقوات الحرس الجمهوري قبل أن يتقلدها نجل صالح العميد أحمد.
كما شغل الأحمر منصب مدير مكتب القائد الأعلى للقوات المسلحة، الذي ظل به حتى سقوط نظام صالح عام 2011.