جفرا نيوز : أخبار الأردن | اتمام نصاب " الموازنة " قبل التصويت و إخفاء اسماء المانحين يثير سخط الرأي العام !
شريط الأخبار
مواطنة تشكر موظفي جمرك مطار التخليص لمساعدتها بعثة الحج الاردنية تعلن وفاة حاجة عصر اليوم في مكة المكرمة أول تعليق لغادة عادل على انفصالها عن مجدي الهواري الملك يلتقي رؤساء تحرير وناشري المواقع الإخبارية تشدد من الحكام الاداريين ضد مطلقي العيارات النارية "أمناء اليرموك" يقر التشكيلات الأكاديمية الجديدة (أسماء) الملك يلتقي وجهاء وشيوخ البادية الأردنية .. صور الصحة النيابية تطالب الحكومة بضمان عدم سريان لائحة الاجور الطبية الجديدة مطالبات ضريبية غير مشروعة الى مدعي عام النزاهة ومكافحة الفساد "النزاهة" توشك على احالة الاوراق التحقيقية لقضية "الدخان" الى الجهات القضائية حملات بيئية على الاسواق وفتح ابواب مراكز الاصلاح طيلة ايام العيد خطة امنية ومرورية شاملة لاستقبال عيد الاضحى المبارك المياه تؤكد استمرارية خدماتها طوال عطلة عيد الاضحى المبارك اتحاد العمال : قرارات تخلو من حس المسؤولية والإنسانية المصري يزور بلديات محافظة مأدبا "الصحة" تشدد على دوام المستشفيات خلال عطلة العيد غنيمات: الأردن يدرس ما قدمته روسيا بخصوص عودة اللاجئين وفاة حاج اردني بمكة المكرمة الأمانة تؤكد جاهزية خدمات النقل العام والحدائق لعطلة العيد المهندس سليم البطاينه ٠٠( هل نشهد حالة من الفراغ السياسي!!!!)
عاجل
 

اتمام نصاب " الموازنة " قبل التصويت و إخفاء اسماء المانحين يثير سخط الرأي العام !

جفرا نيوز - شـادي الزيناتي

كشف مركز الحياة " راصد " ، عن عدد النواب الحاضرين لجسات الموازنة العامة التي اقرت مؤخرا و كيف تم افقاد النصاب ومن ثم زيادة عدد الحاضرين وارتفاعهم باخر ساعة قبيل التصويت .
فبعد متابعة دقيقة من فريق الرصد الميداني التزام النواب بحضور الجلسات الصباحية والمسائية المخصصة لمناقشة الموازنة العامة وموازنات الوحدات الحكومية لعام 2018 حيث تبين أن الجلسة الصباحية قد بدأت في تمام الساعة 11:30 بحضور 68 نائباً ، ثم وصل عدد النواب عند تمام الساعة12:30 إلى 60 نائباً، فيما وصل عددهم بداية الجلسة المسائية إلى 47 نائباً بتمام الساعة2:46 مساءً، بينما ارتفع عدد النواب الحاضرين في تمام الساعة 3:40 إلى 57 نائباً، و ارتفع عدد النواب بشكل ملحوظ عند التصويت ليصل إلى 99 نائباً.
هذه المعلومات اثارت الشارع الاردني بعدما تم نشرها مساء الامس واصبحت مادة مؤثرة على مواقع التواصل الاجتماعي الذين اشاروا من خلال تعليقاتهم وتداولهم للامر ان النواب تعرضوا لضغوطات لاجل حضور الجلسة و اتمام النصاب وافشال المقاطعة النيابية المتفق عليها من قبل النواب الموقعين على مذكرة الـ 105 .
انتقد الرأي العام والمتابعون على حد سواء آلية التصويت التي تبناها المجلس و وصفوها بانها لم تراعِ أسس الشفافية والعدالة ولم تتح للقواعد الانتخابية معرفة تصويت ممثليهم داخل البرلمان، فكان من الأجدر نشر أسماء المصوتين بالموافقة على مشروع قانون الموازنة حيث القواعد الانتخابية هي الركن الأساسي في الموازنة و صاحبة الحق بمعرفة مواقف ممثليها.
كما واشاد المتابعون بمركز الحياة راصد من خلال تعليقاتهم مثمنين الجهود التي يقومون بها وكشفهم الكثير من الزوايا المظلمة في ردهات مجلس النواب واطلاع الرأي العام والقواعد الشعبية على كثير مما يدور في كواليسه.