شريط الأخبار
تعديل وزاري قريب بعد حصول الحكومة على ثقة جديدة من البرلمان مصادر: الشاحنات الأردنية لم تدخل العراق بعد ارتفاع درجات الحرارة نهارا وأجواء باردة ليلا بعد تجديد الثقة.. خيار التعديل الحكومي يتقدم الأردن لم يتسلم ترشيح إسرائيل لسفيرها الجديد الحسين للسرطان: لسنا طرفا بقرار الحكومة مصدر لـ"جفرا نيوز" : تأجيل لقاء الاغلبية النيابية بالطراونة يعود لسفر الاخير إسناد تهمة القيام باعمال ارهابية لساطي بنك عبدون "المستهلك" تدعو الى تحديد سقف سعري للألبان ومراقبة جودتها توجه لتطوير معبر الكرامة الحدودي وزيادة سعته الاستيعابية إحالة تجاوزات بملايين الدنانير بعطاء لشركة الفوسفات إلى القضاء وتوقيف مدير مياه الملك يتفقد الخدمات في مدينة الحسين الطبية ويطمئن على أحوال المرضى الناصر: أمطار أمس رفعت نسبة تخزين السدود إلى 40% توصيات باعفاء الاعمار "فوق 50 و دون 15" والنساء من "التأشيرة" للعلاج العثور على جثة فتاة معلقة بحبل بمنزل ذويها في عجلون آلية تقديم الطلبات إلكترونياً للالتحاق بالجامعات العثور على عائلة فُقدت بمنطقة نائية في قضاء الجفر " الاعلام " تتعامل مع 11 شكوى العام الماضي سفير الاتحاد الأوروبي يُهنيء النَّاجِحين في "الحارة" بعدما أَيْقَظوه ! ابتزاز نيابي "خدماتي" للحكومة بسبب الثقة
عاجل
 

نواب تبدّدت احلامهم لدى الحكومة ، واصبح الاستجداء والعتب خيارهم الأوحد !!

جفرا نيوز - شـادي الزيناتي
تصوير : امير خليفة 
يبدو ان النواب مانحي الثقة للحكومة قد بدأوا بالندم بعد فوات الاوان على قرارهم ذلك ، بعدما بائت كل مطالبهم و امانيهم ادراج رياح الحكومة و مكاتبها .
بدا ذلك واضحا حينما التقطت عدسة الزميل امير خليفة رسالة عتب واستجداء من احدى النواب السيدات موجهة الى رئيس الوزراء هاني الملقي تتسائل فيها عن السبب خلف عدم موافقة الحكومة ورئيسها على مطالب تلك النائب دون اي تبرير حيث يأتيها الرد دوما بالرفض وعلى ابسط الامور حسب ما كتبت، النائب المقصود عاتبت الملقي بقولها "لا عتب يا دولة الرئيس لاني لم اتلق اي خدمة تذكر حتى اقول لقواعدي الانتخابية ها انا انجزت " !
يذكر ان تلك النائب وغيرها من النواب " انصار الحكومة " قد تبددت احلاهم و توقفت عند حاجز الاعفاء الطبي فقط ، فبات كثير منهم لا يستطيع نقل موظف او تعيين اخر ، حيث تصر الحكومة على ان دورهم الحقيقي يتثمل في التشريع والرقابة وليس الخدمات خاصة بعد تشكيل مجالس المحافظات مؤخرا والتي تهدف الى اناطة كافة الامور الخدمية اليهم لتفريع مجلس النواب لدوره الحقيقي والرئيسي.