العثور على جثة كويتي في عمان والسفارة تتابع غدا آخر ايام شتوية التوجيهي لعام 2019 السفارة الكويتية تتابع باهتمام حادثة وفاة مواطن كويتي في عمان شارك و توقع نتيجة مباراة النشامى و فيتنام مع مجوهرات ديفا للفوز بجوائز قيمة هل تراجع كثير من المواطنون عن شراء اراضي و بناء شقق جديدة ؟ 9.495 مليار دينار احتياطات البنك المركزي من العملات الأجنبية ماذا قال مدرب منتخب فيتنام عن "النشامى" ..؟ "تفاصيل" ولي العهد يتوجه للإمارات لحضور مباراة النشامى مع فيتنام البلقاء التطبيقية تقرر اعادة العلامات الى الكليات وتأجيل السحب والاضافة لاسبوع الرزاز : هناك ترهل في القطاع الصحي ؟ القبض على ٣٨شخصا تورطوا بقضايا مخدرات وضبط مواد مخدرة واسلحة نارية مندوبا عن الملك الرزاز يشارك في قمة بيروت الاقتصادية 120 مليون م3 تخزين السدود بنسبة 35,5% حسين السلمان يطلق فيديو كليب" التحدي عشق النشامى" هل أصحاب رواتب الـ(24) ألف سنوي وعائلاتهم مدعوون لمراجعة ضريبة الدخل ؟ جفرا تنشر صور وتفاصيل جديدة حول العثور على اردنية مقتولة باحدى الشقق في إسنبطول "حقك تعرف" تخفيض ضريبة السلاحف والافاعي إشاعة الضمان: مهنة تنظيف المستشفيات من المهن الخطِرة هل يفعلها النشامى غداً امام فيتنام ..؟ والمدرب فيتال : المواجهة ليست سهلة وفاة أردني في القاهرة .. والخارجية تتابع
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار جفرا
الخميس-2018-01-04 | 02:21 pm

نواب تبدّدت احلامهم لدى الحكومة ، واصبح الاستجداء والعتب خيارهم الأوحد !!

نواب تبدّدت احلامهم لدى الحكومة ، واصبح الاستجداء والعتب خيارهم الأوحد !!

جفرا نيوز - شـادي الزيناتي
تصوير : امير خليفة 
يبدو ان النواب مانحي الثقة للحكومة قد بدأوا بالندم بعد فوات الاوان على قرارهم ذلك ، بعدما بائت كل مطالبهم و امانيهم ادراج رياح الحكومة و مكاتبها .
بدا ذلك واضحا حينما التقطت عدسة الزميل امير خليفة رسالة عتب واستجداء من احدى النواب السيدات موجهة الى رئيس الوزراء هاني الملقي تتسائل فيها عن السبب خلف عدم موافقة الحكومة ورئيسها على مطالب تلك النائب دون اي تبرير حيث يأتيها الرد دوما بالرفض وعلى ابسط الامور حسب ما كتبت، النائب المقصود عاتبت الملقي بقولها "لا عتب يا دولة الرئيس لاني لم اتلق اي خدمة تذكر حتى اقول لقواعدي الانتخابية ها انا انجزت " !
يذكر ان تلك النائب وغيرها من النواب " انصار الحكومة " قد تبددت احلاهم و توقفت عند حاجز الاعفاء الطبي فقط ، فبات كثير منهم لا يستطيع نقل موظف او تعيين اخر ، حيث تصر الحكومة على ان دورهم الحقيقي يتثمل في التشريع والرقابة وليس الخدمات خاصة بعد تشكيل مجالس المحافظات مؤخرا والتي تهدف الى اناطة كافة الامور الخدمية اليهم لتفريع مجلس النواب لدوره الحقيقي والرئيسي.