جفرا نيوز : أخبار الأردن | مؤسس ويكيليكس لا يستحم
شريط الأخبار
ضابط في الامن العام يرفض رشوة (10) الاف دينار من عراقي مقابل توريط مواطنه بقضية دعارة في عمان القبض على أكثر من (25) مروجاً للمخدرات واحباط تهريب (26) الف حبة مخدرة "الرفاعي" يفجر مفاجأة عن شركات ممولة من الخارج تستهدف الاردن نقيب المحامين لجفرا : تخوف من قيام اسرائيل بالمراوغة لتسليم الباقورة و الغمر واللجوء للتحكيم الدولي العثور على جثة شاب مشنوقاً معلق على شجرة في عجلون عجلون : القبض على تاجر مخدرات مصنف خطير في كفرنجة القرار الملكي صفعة لإسرائيل وانتصار للأردنيين وتأكيد سيادة الدولة على اراضيها قصة أراضي الباقورة والغمر .. حقائق ومعلومات مهمة ارتفاع ملموس على درجات الحرارة الاثنين السجن 20 عاما لعشريني قتله آخر بعد ممازحته بـ"مسدس" في المفرق ترجيح عودة العمل بالمنطقة الحرة الأردنية السورية مطلع 2019 البنك الدولي: الأردن ضمن دول ‘‘خط الفقر 3.8 دينار‘‘ 45 مليون دينار ذمم مالية لـ‘‘التربية‘‘ على ‘‘الأمانة‘‘ مسيرة محبة وشكر للملك .. الجمعة بيان صادر عن الفعاليات الاهلية والشعبية في مخيم اربد الطراونة يدعو أعضاء اللجان لانتخاب الرؤساء ونوابهم والمقررين شركة تركية تصنع 35 حافلة للأردن مندوبآ عن جلالة الملك ..العيسوي يقدم العزاء بوفاة الشيخ محمد فلاح المرار الشوابكه والد النائب زيد الشوابكه اللواء الركن الحواتمة يتفقد الإجراءات الأمنية في مباراة الفيصلي والصريح الامن يتعامل مع ٢٨٤ قضية سرقة واحتيال وقتل خلال الاسبوع الماضي
 

مؤسس ويكيليكس لا يستحم


 أفاد موقع International Business Times بأن العاملين بسفارة الإكوادور في لندن اشتكوا من مؤسس ويكيليكس جوليان أسانج. زاعمين أنه لا يلتزم بقواعد النظافة الشخصية.

وذكر مصدر مطلع للموقع أن أسانج لا يستحم إلا نادرا وتنبعث منه رائحة نتنة كريهة.

وتجدر الإشارة إلى أنه كان يعرف سابقا عن أسانج عدم ترتيبه وقلة نظافته، فعلى سبيل المثال قال صديقه وزميله السابق، الصحفي جيريمي زيمرمان، إنه قد لا يقوم بتغيير ملابسه عدة أيام حتى يجبره أحد ما على الذهاب إلى الدوش والاستحمام.

ونقل موقع IBT عن زميل آخر لأسانج، الناشط السابق في ويكيليكس دانيال دومشايت بيرغ قوله: "يتناول جوليان الطعام بيديه ويمسحهما بعد ذلك بسرواله. لم أشاهد في حياتي سروالا عليه هذا القدر من الدهون".

ويعيش جوليان أسانج في مبنى سفارة الإكوادور في لندن منذ عام 2012، خوفا من قيام السلطات البريطانية باعتقاله وتسليمه للسويد حيث كان ملاحقا بتهمة تحرش جنسي. ويؤكد أسانج أنه توجد دوافع سياسية وراء ملاحقته، ويشدد على أن سلطات السويد ستسلمه إلى الولايات المتحدة التي ستحاكمه في قضايا تتعلق بأنشطة ويكيليكس. وخلال وجوده في السفارة طلب الصحفي حق اللجوء السياسي إلى الإكوادور وقبل أيام قليلة نال أسانج جنسية هذه الدولة.