شريط الأخبار
بالفيديو .. الرزاز شكراً لجهود الملك و الأجهزة الأمنية و لا ننسى تركيا الجنايات الكبرى : الاعدام شنقا لقاطع رأس والدته في طبربور نواب يشكرون الملك والرزاز يثني على الاجهزة الامنية وتعاون تركيا لجلب عوني مطيع الانتربول يزيل اسم عوني مطيع عن قوائمه والنشرة الحمراء الكشف عن تفاصيل ليلة القبض على عوني مطيع و كيف تمت إعادته للأردن (14) يوماً يقضيها المواطن الاردني للحصول على تأشيرة الدخول لأوكرانيا و تعقيدات كبيرة في السفارة بالاسماء .. تعيين (41) حاكما اداريا في وزارة الداخلية الاردن هذا الصباح مع جفرا نيوز طقس غائم اليوم ومنخفض جوي يؤثر على المملكة غدا - تفاصيل عوني مطيع يهدي الرزاز.. "فرصة وطوق نجاة" طقس بارد بشكل عام انتحل صفة “طبيب” ليتزوج فانتهى أمام مكافحة الفساد شاهدوا صور عوني مطيع بعد القبض عليه الطراونة: مساعي جلالة الملك وجهوده في محاربة الفساد تبعث فينا الفخر والاعتزاز الرزاز: مطيع في قبضتنا وللحديث بقية قرارات مجلس الوزراء الدفاع المدني يتعامل مع حريق ضخم اثر اشتعال إطارات مستعملة في الزرقاء استجابة أردنية لمطلب سوري عطلة رسميّة بمناسبة عيد الميلاد المجيد ورأس السنة الميلاديّة الملك يتسلم التقرير السنوي لأوضاع المحاكم الشرعية
عاجل
 

المستثمرون وحسن التعامل معهم

جفرا نيوز - خلــــف وادي الخوالــــــــــدة

•الاستثمار بحاجة إلى بيئة حاضنة أمنياً. اجتماعياً. سلوكياً. وتوفير خدمات البنية التحتية والأيدي العاملة المدربة بكل سهولة ويسر. هذه المقومات تتوفر في بلدنا لأن يكون سنغافورة الثانية أو دبي وغيرها من الدول الرائدة في هذا المجال إن نحن أحسنّا التعامل مع المستثمرين وغيرهم من السياح والزوار والوافدين. خاصةً وأن الله سبحانه وتعالى حبا بلدنا الغالي بموقع جغرافي ومناخي متميز وكنوز اثرية عز نظيرها ومواقع ومقامات دينية مقدسة ونعمة الأمن والأمان.
•إلا أن الممارسات السلبية من قبل البعض ضد الممتلكات العامة والخاصة والقائمين عليها والاضرابات غير المبررة أحياناً وتعدد المراقبين والمفتشين لتلك المنشآت الذين تتجاوز زياراتهم حد المقبول والمعقول وبطريقة عشوائية وغير منظمة حتى أصبح الداخل منهم لا يعلم عن الخارج. بدلاً من التنسيق والتنظيم ما بين جميع الجهات المعنية والقيام بزيارة بشكل جماعي وتنظيم تقرير موحد يوقع من قبل الجميع يذكر فيه الإيجابيات للثناء على مقدميها والإشارة إلى السلبيات لتلافيها من خلال أسلوب التوجيه والنصح والإرشاد وبأسلوب حضاري يعكس الصورة الناصعة عن الأردن وشعبه الطيب الكريم المضياف.
•كذلك لابد من التخلص من سياسة الأبواب الموصد وتعدد المرجعيات والتمترس بمركزية القرار ويجب إعداد وتدريب وتأهيل السكرتيرات وموظفي الاستقبال بشكل خاص لاستقبال المستثمرين وغيرهم من المراجعين بكل حفاوةٍ وترحاب وتقديم القهوة العربية عنوان الضيافة والترحاب والكرم والجود بدلاً من أسلوب التعامل بفوقيةٍ ونبرات عالية وكشــرات منفرة. والمثل الشـعبــي يقول " لاقيني ولا تغديني ". وضرورة زيارة المستثمرين في مواقع عملهم من قبل الوزراء أنفسهم للتأكد من توفير هذه المتطلبات الضرورية والتأكد من عدم وجود أي ممارسات أو سلبيات ضدهم. وتطبيق القوانين الناظمة بعدالة وشفافية تامة على الجميع وإيقاع أشد العقوبات وبحزم بحق المخالفين ومحاسبة المتقاعسين والمترهلين العاملين بالقطاع العام مهما كانت مكانتهم أو مواقعهم.
.wadi1515@yahoo.com