جفرا نيوز : أخبار الأردن | الرفاعي ونظرته الاقتصادية
شريط الأخبار
الأنظار تتجه لمجلس ملك الأردن: هل يخلف الفايز نفسه وماذا يعني ذلك؟ خيارات الصندوق التقليدي “الرفاعي والبخيت” وحظوظ الطراونة تتراجع.. الحكومة الاردنية تدين العملية الارهابية في ايران.. وتعزي اسر الضحايا الملك يلتقي وزير الخارجية الأميركي نتائج إساءة الاختيار بالجامعات الرسمية - رابط وزير التربية يوضح حول امتحان ’اللغة الانجليزية‘ لطلبة المدارس 4 مطلوبين يسلمون انفسهم للامن على اثر حادثة اعتداء بموكب افراح انطلاق الحوار الوطني حول قوانين (الانتخاب واللامركزية والأحزاب) قريبا .. الرزاز يؤكد اعتماد البطاقة التعريفية لأبناء الأردنيات وثيقة رسمية تنقلات إدارية في الصحة - (الزبن للتوتنجي) (والطوالبة لفيصل) الطراونة يترأس الجلسات الختامية للمؤتمر الدولي للسلام بتونس الملك يهنئ رئيس الوزراء الياباني بإعادة انتخابه رئيسا للحزب الحاكم في اليابان ضبط 4 من مروجي المخدرات بجبل التاج بعمان المبيضين يوعز بتوقيف القائمين على حفل "قلق" النواب "يلغي" انقطاع راتب التقاعد للارامل والمطلقات عند زواجهن مرة اخرى اكثر من 10 ملايين دينار تدفعها الحكومة كـ "رواتب اعتلال" وفاة ثلاثيني دهساً في الزرقاء "قلق "يثير غضب الاردنيين .. و الداخلية : التصريح جاء لحفل غنائي فقط الدفاع المدني: 140 حادثاً مختلفاً خلال الـ 24 ساعة الماضية زواتي ترد على فيديو حول فاتورة الكهرباء وتشرح بند فرق اسعار الوقود 25 ألف أسرة جديدة تضاف لـ‘‘المعونة‘‘ العام المقبل
عاجل
 

الرفاعي ونظرته الاقتصادية

جفرا نيوز - د.خالد ابوربيع - رئيس هيئة الاستثمار الاسبق
في مداخلة دولة السيد سمير الرفاعي خلال مناقشة قانون الموازنة العامة للدولة أمام اللجنة المالية والاقتصادية في مجلس الأعيان وبصورة سريعة اضاء على الواقع الاقتصادي والمالي ونظرتة المستقبلية لإدارة الموارد الاقتصادية للدولة مع ادراكة وبشكل تفصيلي للظروف الصعبة التي تمر فيها المالية العامة.
حيث اقترح على الحكومة التريث في ارسال مشروع معدل لقانون ضريبة الدخل إلى مجلس الامة بعد ان يجري الفريق الاقتصادي بالتشاركية مع القطاع الخاص دراسة لكافة الآثار المترتبة على زيادة الضرائب على الطبقة الوسطى وهذة نظرة ثاقبة مستقبلية للمحافظة على هذة الشريحة من المواطنين وايجاد السبل الكفيلة بتوسيعها وانتشارها افقيا وتطبيق توجيهات جلالة الملك بحماية الطبقة الوسطى والفقيرة.
وكذلك نظرتة إلى الآثار المتوقعة من التضخم في الأسعار في حالة زيادة الضريبة وسينعكس ذلك على كافة المواطنين التالي تتأثر الطبقة الوسطى وذوي الدخل المحدود في حال تم رفع الأسعار ،وأكد على انه سيكون لذلك أثر سلبي على عجلة الاقتصاد بشكل عام وتراجع القدرة الشرائية للمواطن وخطر الدخول في ركود سوف يلمسة الجميع.
وأشار الرفاعي إلى ضرورة مراجعة الأنظمة الضريبة بحيث تشمل إعادة النظر في الشرائح والقطاعات الضريبية وهنا تكمن النظرة الصائبة للمستقبل الاقتصادي بحيث يتم التركيز على تحفيز الشركات وقطاع الأعمال للتوسع في الاستثمارات والأعمال بشكل أفقي لتنتشر في كافة محافظات المملكة وتساهم في تنمية المحافظات التي من شأنها خلق فرص عمل جديدة ودائمة لأبناء المحافظات . وأكد على ضرورة ان تكون هناك إعفاءات ضريبية مجزية للشركات التي تخلق فرص عمل للشباب الأردني وخاصة في المناطق التي تتفاقم فيها جيوب الفقر والبطالة وتقل فيها الاستثمارات.
وكذلك فإن نظرة الرفاعي فيما يخص الاستثمارات الخارجية تستند الى ضرورة وجود استقرار تشريعي للقوانين المالية والاقتصادية وخاصة قانون ضريبة الدخل الذي يعتبر من اهم القوانين لقطاع الاعمال وهذا الاستقرار يعد من اهم العناصر الفاعلة في استقطاب الاستثمارات الخارجية وخاصة عندما يشعر المستثمر بأن هناك ثبات في التشريعات الناظمة للعملية الاقتصادية والمالية . حيث ركز على ضرورة وضع ضوابط قانونية للتصدي لظاهرة التهرب الضريبي لأن هذه الظاهرة السلبية التي أدت إلى الهدر الكبير في العوائد المالية التي يفترض ان ترفد الموازنة العامة للدولة.
ان نظرة الرفاعي اذا قدر لها ان تنفذ على أرض الواقع بالتأكيد سوف يكون لها أثرا إيجابية على واقع الحياة الاقتصادية الاردنية وسيكون الاردن وجهة مفضلة لرجال الأعمال والاقتصاد هذا اضافة إلى العناصر الهامة الأخرى التي يمتاز بها الاردن وهي الأمن والاستقرار السياسي وعلاقات الاردن المتوازنه مع جميع دول العالم.