جفرا نيوز : أخبار الأردن | رونالدينيو ينهي مشواره مع كرة القدم
شريط الأخبار
إعلام الديوان".. تكسير إيجابي للتقاليد.. و"ضربة معلم الصحة النيابية تستمع لمطالب موظفي الصحة افتتاح مهرجان العنب والتين في لواء وادي السير ديوان الخدمة يستأنف عقد امتحان الكفاية في اللغة العربية الرزاز : سنبتّ بقضيّة الضرائب على القطاع الزراعي خلال أسابيع حدادين يهنيء ابن تيمية وقطب بنجاح تلاميذهم بغزوتي"الفحيص والسلط" ! المعشر : مشروع قانون الضريبة بداية لنهج اقتصادي جديد إحالات الى التقاعد وانهاء خدمات لموظفين في الدولة (اسماء) معادلة أكثر من 350 شهادة بمستوى الثانوية العامة يوميا الامانة ترد على جفرا حول "عطاء تتبع التكاسي" ازدحامات مرورية خانقة في عمّان تسجيل" 136" الف طلب لوظائف قطر القبض على شخصين قاما بسرقة مجموعة من الإبل في البادية الوسطى سرقة تبرعات مسجد الجامعة الاردنية النقابات: الحكومة تكرر اخطاء سابقتها بشان "ضريبة الدخل" الاونروا تؤكد فتح ابواب مدارسها امام الطلبة في موعدها بالفيديو ...وصل الملك وانتهت المعاناة احالة عدد من ضباط الامن العام الى التقاعد - اسماء وزير العدل يستمع للمواطنين حول مستوى الخدمات في محكمة صلح المزار الشمالي ورقة التعديل الوزاري : الرزاز يطمح بـ اعادة التشكيل ولا يتحمس لبقاء بعض الوجوه الجديدة
عاجل
 

رونالدينيو ينهي مشواره مع كرة القدم

قرر النجم البرازيلي رونالدينيو، إنهاء مشواره كلاعب كرة قدم، بعد مسيرة طويلة، عاش خلالها لحظات مميزة مع منتخب السامبا، وعدد من أهم أندية العالم، وفي مقدمتها برشلونة الإسباني.

ونقل قرار رونالدينيو، وكيل أعماله شقيقه أسيس، في تصريحات لصحيفة "أوجلوبو البرازيلية".

ولم يلعب رونالدينيو أي مباراة رسمية منذ 2015 لكنه كان يتجنب الإعلان عن اعتزاله بشكل نهائي وبدا وكأنه يمر بفترة تأمل.

وقال أسيس للصحيفة البرازيلية : "لقد توقف. وانتهى الأمر".

وأضاف :"سوف نقوم بعمل كبير ورائع بعد نهائيات كأس العالم في روسيا وربما يكون ذلك في أغسطس/ آب القادم".

وقال أسيس إن العمل الكبير، والذي من المتوقع أن يكون مباريات اعتزال، سيحدث في البرازيل وأوروبا وآسيا وربما يتضمن ذلك خوض مباراة أمام منتخب البرازيل.

وبدأ رونالدينيو، الذي سيبلغ 38 عاما في مارس/ آذار المقبل، مشواره مع غريميو البرازيلي ولعب لسبعة فرق أخرى منها باريس سان جيرمان الفرنسي وميلان الإيطالي.

لكنه قضى أفضل فترات مشواره الكروي في برشلونة من 2003 وحتى 2008 حيث كتب اسمه من بين أبرز لاعبي النادي الكتالوني.

وقاد رونالدينيو برشلونة للفوز بدوري الأبطال 2006، والدوري الإسباني في 2005 و2006، ونال جائزة الكرة الذهبية في 2005.

وانتقل رونالدينيو إلى ميلان في 2008، وتوّج بلقب الدوري الإيطالي في 2011 قبل أن يعود إلى البرازيل ويحرز لقب كأس ليبرتادوريس مع أتليتيكو مينيرو في 2013.

ولم يصل رونالدينيو مجددا إلى قمة مستواه الذي كان عليه في برشلونة رغم أنه اعتاد أن يترك بصمات مؤثرة في المباريات سواء بسبب التمرير دون النظر إلى زميله أو بسبب الركلات الحرة الرائعة أو استعراض مهاراته الفردية.

وخاض رونالدينيو 101 مباراة مع البرازيل وسجل 35 هدفا منها هدفه الشهير من ركلة حرة عن بعد تسببت في خروج إنجلترا من كأس العالم 2002.