شريط الأخبار
الملكة تقيم مأدبة افطار لعدد من الفعاليات الشبابية (صور) العبادي والزيود ومرار والمضاعين والنمري وابو جودة اسقطوا الدعوى ضد قورشة فرصة لزخات رعدية من المطر القبض على متهم بارتكاب ٦ قضايا خطف حقائب سيدات بسيارة مسروقة سلطة العقبة: قضية الصوامع لدى مكافحة الفساد وفاة ستيني صعقا بالكهرباء بالكرك تنقلات في وزارة الخارجية (اسماء) بيع حصة شركة كاميل هولدينغ في الفوسفات بنحو 91 مليون دينار الرزاز يزور ساكب الثانوية ويعزي بالمعلم العتوم العبابنة مرافق شخصي والقطارنة كبيرا لمرافقي الملك توقيف موظفة من شركة توريد مستلزمات طبية للصحة بالجويدة "11" نقابة تعلن "إضرابٍا عاما" ضِد قانون الضريبة والحُكومَة تستعين بمجلس النواب الزرقاء: إيقاف 13 مخبزا ومحل عصير ومحطتي تحلية مياه عاصفة رملية تجتاح مناطق في المملكة..صور بالفيديو - الملك يقوم بزيارة مفاجئة لمستشفى البشير 2644 حادثا خلال العشرة أيام الأولى من شهر رمضان القبض على 7 من مروجي المخدرات في محافظات الزرقاء والبلقاء ولواء الرمثا ..صور الدفاع المدني يعلن أرقام هواتف مكاتب ارتباط متقاعديه " تكنولوجيا المعلومات " ينفذ محاضرات توعوية لطلبة المدارس من مخاطر الانترنت الأمانة : إتلاف 33 الف لتر عصائر واغلاق 7 محلات في الاسبوع الأول من رمضان
عاجل
 

راية "القاعدة" تعود للظهور بسوريا عبر هذه الجماعة (صورة)

جفرا نيوز

أعلنت "جبهة النصرة" بزعامة "أبي محمد الجولاني" في تموز/ يوليو 2016 تغيير اسمها إلى "جبهة فتح الشام"، وفك ارتباطها رسميا بتنظيم القاعدة.

 

وبعد صمت طويل من أيمن الظواهري، خرج زعيم التنظيم بتسجيل صوتي يهاجم فيه "الجولاني" ويتهمه بنكث البيعة، وتبعها بإعلان رسمي عن عودة "القاعدة" إلى سوريا، من بوابة منشقين عن "النصرة"، وبقايا جماعة "جند الأقصى"، وقطاعات في حماة وإدلب فضلت العودة إلى "القاعدة" وترك هيئة تحرير الشام.

 

ورغم وعود "الجولاني" المتكررة بمنع أي ظهور للقاعدة في سوريا، رفع "جيش البادية وجند الملاحم"، راية التنظيم بشكل علني في معارك ريفي إدلب وحماة.

 

وظهرت راية التنظيم على مركبات دفع رباعي تابعة لـ"جيش البادية وجند الملاحم" في معارك قرية المشيرفة بريف حماة الشمالي.

 

وقالت مصادر إن مشاركة فرع القاعدة بسوريا في معارك إدلب وحماة، قد يؤجل صدامها المحتم مع هيئة تحرير الشام وفصائل أخرى.

 

وذكرت المصادر أن الخلافات قد تندلع مرة أخرى من بوابة السلاح المتواجد مع "جيش البادية" والذي ترى هيئة تحرير الشام أنه حق لها، فيما يقول الجيش التابع لـ"القاعدة" إن عناصره اغتنموه من المعارك ضد النظام.

 

وأوضحت مصادر أن الجماعة التابعة لتنظيم القاعدة بشكل علني، قد تكتسب مزيدا من القوة بعد مشاركتها في المعارك الحالية، وتأمل في تعزيز صفوفها بعناصر منشقين عن "تحرير الشام"، وربما آخرين من تنظيم الدولة.عربي