جفرا نيوز : أخبار الأردن | افزعني طن الحطب !!
شريط الأخبار
التنمية تحقق في هروب 11 حدثا من احد مراكزها النواب يشدد العقوبات على المتهربين ضريبيا - تفاصيل اكثر من 73 الف مشترك في "شتوية التوجيهي" بالصور..رغم انفاق (40) مليون على البنية التحتية .. انهيارات ارضية في مشروع كورنيش البحر الميت غرامات على المتأخر بتقديم اقراره الضريبي (100 دينار للطبيعي و300 للاعتباري و500 للشركات) النواب يقر تشكيل "نيابة عامة ضريبية" يتم تعيينها من المجلس القضائي "العيسوي" يكتب في ذكرى وفاة والدته مجلس النواب يمنع تجديد الدعوى في قضايا الضريبة لذات السبب احالات الى التقاعد في الامن العام - اسماء منح مدير الضريبة صلاحية فرض ضريبة مقطوعة من قيمة المبيعات او الايرادات على 150 الف دينار النائب الرقب يحمل امانة عمان مسؤولية وفاة طفلة وشاب بحفرة امتصاصية الرزاز يدعو لعدم الانجراف خلف الإشاعات الطراونة ينعى الشهيد الرواحنة والمجلس يقرأ الفاتحة على روحه الامن يكشف تفاصيل جديدة بحادثة مقتل أب على يد نجله في ابو نصير العراق يلغي تجمع الشاحنات الاردنية قرب طريبيل وتقرر السماح لها بالعبور في نفس اليوم (التعليم العالي) ينسب للرزاز بإجراءات قانون جامعة القوات المسلحة للعلوم الطبية ويعتمد الوثيقة الشخصية للطلبة السوريين إعفاءات الأسرة والفرد من "الدخل" على طاولة "النواب" اليوم أجواء مستقرّة مائلة للبرودة تفاصيل مروعة .. قاتل والده في أبو نصير يقتلع عيني والده وأجزاء أخرى من جسده ضبط 21 طن حليب أطفال منتهي الصلاحية
 

افزعني طن الحطب !!

جفرا نيوز - النقابي محمد الهياجنه 
جاء خبر القبض على طن حطب بمنزل بقرية بمحافظة عجلون يوم الجمعة بعز المخفض والثلج والبرد والأسعار وهو خبر ساحق ماحق لكل قضاينا التي تتفسر عكس حال وأحوال المواطن .
وكيف لنا بعد طن الحطب نقول الحكومة لا تستطيع ملاحقة كل فاسد لهط أموال او اراضي الخزينة او تقاسم التعينات والمواقع بين فئة بينهم وبين طن حطب بمنزل بقرية تعيش على هوامش الحياة وتقول الحمد لله ...
ان الجهات المعنية تستطيع تلمس حقيقة المواطن وطن الحطب وهل هو لتجارة او لمواجهة برد المنخفض او للهش والنش او بمزرعة وكوخ لسهر وهي مش معجزة لليلة القبض على طن الحطب. ..
هو واقع غير مسبوق لملاحقة المواطن برزقة ومعيشتة ليصبح بين فكين حلوهم امر من العلقلم بين الجوع والحصار أمر بغاية الاستهجان بين مراجعة مستشفى بصورة بحاجة لشهور وعملية لشهور وخمسون طالب بصف والأسعار حدث ولا حرج ليس بمقدور المواطن مواجهة غول الاسعار وأصبحت اللحوم والشحوم من المحرمات والمحروقات جالون الكاز بمبلغ ربع ربع الراتب ولا يكفي لايام وطبيعي المواطن التوجة لجفت الزيتون وبقايا من حطب جاف بين ما تبقى من غابات نتيجة غابات الاسمنت التي تلتهم الأراضي الزراعية حتى وصل الامر لطن حطب معقول ...مش معقول
وهل علينا شكرهم أو الدعاء عليهم ونحن ببلد عشائري وأهل نخوة كيف نتقبل حرمان مواطن من أبسط الحقوق وهو العيش بستر وستيرة ، لقمة ببطن جائع أفضل من بناء جامع ...
لو كان الحطب لتجارة لنشكرهم لكن القبض على طن الحطب بمنزل يعني الاستعمال المنزلي وهذا من أبسط حقوق المواطن ولو اطلعنا على حال المواطن لوجدنا ابناء المواطن حراس على الوطن .
وطني حماك الله من الظالمين .
حمى الله مملكتنا وقيادتنا.