جفرا نيوز : أخبار الأردن | وزارة الداخــلية والبلديــات
شريط الأخبار
الحكومة توافق على مشروع نظام معدِّل لنظام تأسيس وترخيص المؤسسات التعليميّة الخاصّة والأجنبيّة الإعدام لأردني بعد إدانته بتنفيذ جريمتي قتل في أميركا مشروع نظام معدل لنظام التعيين على الوظائف القيادية​ القبض على سائق ابدى مقاومة لدورية سير في المطار ثلاثينية تقدم على حرق نفسها في الشونه الشمالية امن وقائي البتراوي يضبط مطلوبا متواريا عن الانظار منذ 4 اعوام اشتراط راي النقابات والخدمة المدنية لاستحداث التخصصات في الجامعات بيان لشقيق صاحب "عمارة السلط" ولي العهد: الشباب هم روح الإنجاز والإبداع إقامة صلاة الغائب على ارواح شهداء الفحيص والسلط الجمعة المعايطة يطالب بانجاز الردود على اسئلة النواب الكسبي بجولة ميدانية بلواء عين الباشا في محافظة البلقاء اسناد 5 تهم لأفراد خلية السلط الارهابية الأردن يسفّر (4987) عاملاً وافداً السفيران التل والحديد يؤديان اليمين القانونية أمام الملك (صور) الملك يعزي أمير الكويت بوفاة الشيخة فريحة الصباح ارتفاع اسعار الاضاحي الرومانية عن البلدية والزراعة غائبة ! الملك يكرم 4 من رياضيي الأمن العام "المهندسين الزراعيين" تعترض على تعيين النائب السابق الشطي البنك المركزي يحذر المواطنين من حوالات هدفها الاحتيال
عاجل
 

وزارة الداخــلية والبلديــات

جـفرا نيوز - خلــــف وادي الخوالــــدة
•عملاً بتوجيهات جلالة الملك حفظه الله ورعاه الذي يؤكد دوماً على تطوير الجهاز الإداري وتقديم الخدمات المتميزه للمواطنين والمستثمرين والزوار والسياح والوافدين بكل سهولة ويسر وحرفية وكفاءة عالية. مما يتطلب تفعيل شعار الاعتماد على الذات عملاً على أرض الواقع وذلك من خلال توفير الكثير من الجهد والمال وضبط الانفاق وترشيد الاستهلاك والتخلص من الترهل الذي تشهده بعض دوائر الخدمات العامة لأن الكثرة تعيق الحركة وتعطل عجلة النمو والتقدم والازدهار.
•كانت وزارة الداخلية تقوم بواجبات وزارة الداخلية والشؤون البلدية والقروية والبيئية وإدارة ملفات السير. الانتخابات. الأحزاب. العشائر. البيئة. وغيرها الكثير.
•بعد أن تم تفريغ وزارة الداخلية من العديد من هذه المهام والواجبات. أصبح من الضروري إلغاء وزارة البلديات وإلحاق كوادرها وواجباتها بوزارة الداخلية لتصبح "وزارة الداخلية والبلديات" كونها صاحبة الشأن والاختصاص بالحكم المحلي والإشراف الميداني والمباشر على توفير الخدمات للمواطنين والتجانس المتلازم ما بين الحكام الإداريين والبلديات. ولما لدى وزارة الداخلية من كفاءات عالية وخبرات تراكمية متميزة في جميع الأعمال الإدارية والمهنية وخاصة الميدانية منها. مع كل الاحترام والتقدير للعاملين في وزارة البلديات إلا أن ضبط الإنفاق يجب أن يكون له أولوية قصوى.
•الأردن كبير بقيادته الفذة الحكيمة وبشعبه الأبي وأجهزته العسكرية والأمنية درع الوطن وحماته. إلا أن حجم العمل في مجال الخدمات العامة في بلدنا لا يكاد يعادل حجم العمل في اقليم واحد من أقاليم بعض الدول الأخرى ذات الكثافة السكانية العالية والمساحة الجغرافية الشاسعة والطبيعة الجغرافية والمناخية القاسية وحجم الخدمات الهائلة التي تقدم في تلك الدول والأقاليم بالذات وبذلك فإن وجود عشرة أو اثني عشر وزارة تكفي لإدارة كافة الشؤون العامة نسبة وتناسب مع حجم العمل وأسوةً بالدول الرائدة في هذا المجال.