شريط الأخبار
القبض على مروجي مخدرات وفرار الثالث في العاصمة الرياطي : "الهبات والعطاءات " تثبت مسؤولي العقبة بمواقعهم وعلى الرزاز أن يبدأ من هناك القبض على شخص حطم صرافاً آلياً بالأشرفية الأربعاء.. أجواء صيفية معتدلة نهار زلة لسان الرزاز حول الدعم القطري للأردن نوفان العجارمة: لمصلحة من إصدار "عفو عام" منح مدراء المستشفيات صلاحية التحوبل لمركز الحسين للسرطان صدور الارادة الملكية بتعيين رؤساء واعضاء مجالس امناء الجامعات الرسمية "اسماء" القبض على عشريني طعن زوجته في شارع السعادة بالزرقاء 15 جريمة قتل في رمضان و 8 وفيات بحوادث السير جفرا نيوز تنشر قرارات الرزاز "اعفاءات السرطان ولجنة التسعير وضريبة الهايبرد وتقاعد الوزراء" كناكرية يزور مديرية تسجيل أراضي غرب عمان ضبط 4 اشخاص سلبوا مصاغا ذهبيا بقيمة 40 ألف دينار من عربي الجنسية هل سيُغيّب الرزاز القطاع الزراعي من قرارات حكومته ؟ الطويسي يوعز لامناء الاردنية بالتنسيب برئيس للجامعة أخر صرعات الإساءة للطراونة .."الجرأة بالكذب على مقام الملك" فأين المحاسبة ؟ وفاتان بحادثي غرق منفصلين في العقبة والمفرق التربية تعمم دوام العطلة الصيفية لمديري المدارس الحبس شهرا لرئيس بلدية بسبب مركبته الحكومية ضبط شاب وفتاة سرقا 12 الف ريال سعودي بمركز حدود العمري
عاجل
 

بلاد الشيح والدحنون يكفي فأحضانكِ لم تعد تُدفي

جفرا نيوز - الدكتور هاني الكعيبر السرحان
تباً لكل يد ساهمت في تضييق الخناق علينا وساهمت في أنحدار الأوضاع المعيشيه للمواطن الأردني.
زمره فاسده تحكمت برقابنا فلا جوعنا يهمهم ولا بؤسنا وعوزتنا تشفع لنا عندهم حتى مطالبنا ونزف جراحنا تصلهم لكنها لا تستوقفهم ولا يحركون لها ساكن
 
فالحذر الحذر من أنعكاس الواقع المعيشي المرير على أمننا واماننا أللذان كانا محطَ أستغلالكم للتجرؤ والتطاول على لقمة عيش الاردنيين،
كان حبنا لتراب بلادنا حُبَ زُهدٍ وعِفه وكنا نرتجي ورفَ ظلال الأردن على كل الأحبه فسكتنا وصبرنا سنين طويله على وعود نعرف تماما أن ليلها لن يصبح

وكانت عهودنا نفيسه قد قطعناها على أنفسنا منذ الغزل الأول لخيوط عز هذا البلد على خطى من سبقونا في التضحيات
ونذروا انفسهم رخيصه لرفع البنيان.
لكن الأيادي الخسيسه باعت رخيصه هذه العهود وسلبت أحلامنا بالقادم الأجمل الذي وعدنا به.
يا من أوكلتم الى أنفسكم ومن أنفسكم زمرً في مناصب لا تستحقونها فكان أكرامكم دفننا.

أدخلوا الأسواق والحارات والشوارع في المدن والأرياف والمخيمات والبوادي وحدقوا النظر في عيون الاردنيين صغارً وكباراً ستجدون البؤس يحتل أهداب عيونهم حتى أن ومضات الأمل قد سلبت منهم والمستقبل لم يعد محطة الأمل المنتظر لأن وعودكم كاذبه.
فأرض الدحنون قد نشف وردها وذبلت أزهارها ولم يبقى من رحيقها الا سمٌ مدسوس يفتك بروح ألمحبه بين الأردنيين من شتى أصولهم وأصبح هذا السمُ يسري منا مسرى الدم ليفرق بين الأرض والشعب.

يا أصحاب مراكز القرار ومن والاهم رفقاً بحسرات عيون أطفالنا وهم يتطلعون إلى أدنى متطلبات الحياة من مأكل و مشرب أو حتى لعبه صغيره أو قطعة حلوى تأتي بعد جهد جهيد

رواتب هشه يتقاضاها الأردنيون لم تعد تكفي لسد ضنك العيش وأنتم تستمرون غير آبهين بأثقال كاهلنا برسوم وضرائب لاتعد ولا تحصى وغلاء فاحش في الأسعار،حتى أصبحنا في فسحة أمل أن عذابنا في الأردن هو أجر لنا في الأخره.
لكن ثقوا تماما يا من أُمنتّم علينا وخنتّم الأمانه أننا سوف نبقى لكم بالمرصاد ولن تلهينا بعد اليوم كل المخاطر التي تحيط بنا عن محاسبتكم فنحن اليوم شعب يلتحم سوياً للحفاظ على أمننا الداخلي والخارجي
وكل هذا لن يثنينا عن الوقوف بوجه كل من تطاول على قوت الشعب.
ستطالكم أيادينا المستعده فتبت أيادٍ غير مستعده.