جفرا نيوز : أخبار الأردن | شباب ساخطون على " الوزير الخريشا " !!
شريط الأخبار
الملك : تعجز الكلمات عن وصف ألمي وألم كل الأردنيين وحزننا بما فقدناه بسبب حادثتين طبيعيتين متلاحقتين اجواء باردة حتى الجمعة وتساقط الامطار اليوم و غداً طقس بارد وماطر وتحذيرات من تدني الرؤية الأفقية الأردنيون يحيون ذكرى الراحل الكبير الحسين اليوم شحادة: 9 طلبات من أصحاب مشاريع قائمة للحصول على الجنسية "صندوق النقد" يخفض توقعات النمو الاقتصادي الأردني إلى 2.3% بتوجيهات من الملك، العيسوي يزور مخيمات البقعة وحطين والزرقاء والسخنة والأمير حسن اصابة اثنين من رجال الأمن في إربد محمد بن راشد يأمر بشحنة ثالثة من المساعدات العاجلة لإغاثة المتضررين من فيضانات الأردن الملك يلتقي وزير الخارجية الأمريكي الضريبة تدعو للاستفادة من إعفاء الغرامات العموش: طرح عطاءات للقطاع الصحي والتربوي والقطاعات الاخرى بالمحافظات "الدفاع المدني" تدعو للحيطة والحذر حال هطول الأمطار الحكومة تستجيب لـ" 7 " من مطالب سائقي وأصحاب السيارات العمومي محافظ جرش يقرر اخلاء وترحيل عدد من المواطنين خوفا من مداهمة مياه الامطار النواب يقر "التقاصّ" بنسبة 100% ما بين "ضريبة الابنية والاراضي والدخل" المسلماني يضع مقرة الخدمي الدائم تحت تصرف الاخوة المواطنين إخلاء عدد من المواطنين القاطنين في بيوت الشعر بمحافظة ماديا النواب يعفي دخل النشاط الزراعي كاملا من ضريبة الدخل النواب يقر "ضريبة 9%" على نهاية الخدمة للموظفين ويعفي راتب الـ (2500) التقاعدي - تفاصيل
 

شباب ساخطون على " الوزير الخريشا " !!

جفرا نيوز - شـادي الزيناتي

انتقد مشاركون في الملتقى الشبابي الحواري الثاني " بكرا النا " ، والذي اقيم مؤخرا في محافظة الزرقاء ، عدم اهتمام وزير الشباب حديثة الخريشا بمؤتمرهم وفعالياته والذي عقد تحت رعايته.
الشباب المشارك باوراق عمل في المؤتمر  تحدثوا عن تجاربهم الشخصية في العمل العام و مبادراتهم وهمومهم ومطالبهم ، ولم يجدوا من يستمع لهم او يشاركهم بها من الوزارة المعنية خاصة ان الوزير قد حضر فقط لافتتاح اعمال المؤتمر والتقاط الصور ومن ثم المغادرة مع محافظ الزرقاء مباشرة دون ان يلتفت لاي همّ او يستمع لاي مشاركة شبابية خلال ذلك المؤتمر !
وتسائل الشباب عن مشاغل وزيرهم التي توجبت عليه المغادرة وعدم الجلوس ومحاورتهم والاستماع اليهم ، مشيرين ان عدم حضوره كان افضل من تواجده " الرسمي " القصير ، مطالبين بوزير شاب يعنى بهمومهم ولديه القدرة على الاستماع لهم ومحاورتهم دون اي حواجز ، مذكّرين ان غالبية الشعب الاردني من المكوّن الشبابي وان جلالة الملك ما فتأ ينفكّ داعيا الحكومات المتعاقبة لدعم الشباب وتمكينهم.
و السؤال المطروح .. اذا كان وزير الشباب لا يجد متسعا من الوقت لسماع هموم الشريحة التي يمثل ولا يستطيع المكوث لساعتين للاطلاع على التحديات التي تواجههم او لانجازاتهم ، فماذا يفعل بماذا يهتم ؟