جفرا نيوز : أخبار الأردن | قراقيش يكتب : قرارات حكومية ظالمة
شريط الأخبار
الموافقة على اقتطاع جزء من رواتب رئيس الوزراء والوزراء الشهري لصالح صندوق دعم اسر الشهداء مجلس الوزراء يوافق على نظام ترخيص مقدمي خدمات النقل المدرسي الاعتداء بالضرب على رئيس بلدية جبل بني حميدة الملك: يجب قياس أثر اللامركزية على الأرض ضبط شحنة سبائك معدنية ملوثة إشعاعياً الملك يحتضن الأمير علي.. والملكة رانيا: باي سيدنا .. فيديو ازدحام اردني على معبر جابر لقضاء نهاية الاسبوع في دمشق مجلس بلدية اربد يرفض وضع عقوبات على موظفي البلدية بسبب الاضراب انهيار جزئي على طريق اربد - عمان يتسبب بأزمة سير خانقة (صور) الملك والملكة يستقبلان ولية عهد السويد والأمير دانيال " النزاهة ومكافحة الفساد " تحيل ملف مستشفى البشير الى الأدعاء العام الاردن حصل على اكثر من "مليار دولار" كمساعدات منذ بداية العام "عشيرة العبيدات" توجه إنذاراً عدلياً لرئيس الوزراء "الرزاز" حول اراضي الباقورة و الغمر "وثيقة" كارثة اقتصادية تحل على بورصة عمان و الحكومة تقف عاجزة عن اي قرار الخارجية : (279) مواطناً سورياً من الخوذ البيضاء غادروا الاردن توقيف 6 اشخاص بحوزتهم حفارة مخالفة في وادي السير خلال يومين .. تصريف (100) مليون ليرة سورية في الرمثا الكشف عن مخططات لإقامة منطقة حرة مشتركة بين الاردن و العراق وزير سابق يستعين بمشعوذة "فتاحة" لمعرفة حظه كشف المستقبل .. تفاصيل القبض على (33) شخصاً مسجل بحقهم طلبات بملايين الدنانير "تفاصيل"
عاجل
 

قراقيش يكتب : قرارات حكومية ظالمة

جفرا نيوز 

كتب النائب عمر قراقيش

 على الرغم من رفضي القاطع واستنكاري لكل من يعتدي على اموال المواطنين او على مقدرات الوطن الا انني اضع اللوم على تنامي هذه الظاهره المقلقه في مجتمعنا الاردني على مجموعة القرارات الظالمه التي اتخذتها الحكومة مؤخرا والتي ستساهم بشكل كبير في تنامي هذه الظاهرالخارجه عن قيمنا وتربيتنا .

فلا شك ان الانسان اذا ما شعر بالجوع او عدم المقدره على تلبية مطلباته المعيشية سيلجئ الى القيام بتصرفات خارجه عن المألوف ومنها السرقة والاحتيال وهذا ما كنت قد حذرت منه في كلمتي بالرد على خطاب الموازنة فلكل انسان طاقة يمكن ان تنتهي الى حد معين فالامن الاجتماعي مرتبط بمدى قدرة المواطن على تحمل الفقر .

 لذلك فان التهديد الدائم بضرورة تحمل القرارات الحكوميه مقابل الامان قد لا يفيد عندما تخرج الامور عن نصابها وعلى الحكومة اعادة قراءة الوضع بما يتناسب مع ظروف المواطنين الاقتصادي فبقاء الرواتب ضمن حدودها الدنيا وزيادة البطالة قد يؤدي الى انفلات لا يحمد عقباه ولا تستطيع حينها الدولة تحمل نتائجه .. لذلك ادعوا الحكومة للعوده عن قراراتها الاقتصادية الاخيره او الننحي والاستقاله حفاظا على الوطن والمواطن