جفرا نيوز : أخبار الأردن | عشيرة التميمي في الخليل تشكر الملك على اهتمامه بابنتهم
شريط الأخبار
القبض على حدثين قاما بسرقة مبالغ مالية من احد مساجد العاصمة صورة صادمة تجمع فنان أردني بآل روتشيلد التي تحكم العالم ! العثور على رضيعة تركها والداها لوحدها في باص الاعلان عن البعثات الخارجية الأحد الحكومة: لا تصاريح لخدمة ‘‘فاليت‘‘ إلا بتأمين ضد الخسارة والضرر انخفاض تدريجي على الحرارة اليوم معالي العرموطي وجمعية الشهيد الزيود توزيع طرودا غذائية على الأسر المحتاجة في لواء الهاشمي الملك عن الجيش العربي: علّمتَنـا معنـى الفــِدا تحويل أصحاب مول إلى القضاء والتحفظ على كميات من الأرز الرزاز: البت بضرائب"الزراعة" خلال أسابيع وزير البلديات يدعوا البلديات للنهوض بدورها التنموي الحكومة تنشر نتائج استبيانها الإلكتروني حول مشروع قانون ضريبة الدخل إعلام الديوان".. تكسير إيجابي للتقاليد.. و"ضربة معلم الصحة النيابية تستمع لمطالب موظفي الصحة افتتاح مهرجان العنب والتين في لواء وادي السير ديوان الخدمة يستأنف عقد امتحان الكفاية في اللغة العربية الرزاز : سنبتّ بقضيّة الضرائب على القطاع الزراعي خلال أسابيع المعشر : مشروع قانون الضريبة بداية لنهج اقتصادي جديد إحالات الى التقاعد وانهاء خدمات لموظفين في الدولة (اسماء) معادلة أكثر من 350 شهادة بمستوى الثانوية العامة يوميا
عاجل
 

عشيرة التميمي في الخليل تشكر الملك على اهتمامه بابنتهم

جفرا نيوز - تقدمت عشيرة التميمي في محافظة الخليل بفلسطين بالشكر من جلالة الملك عبد الله الثاني والرئيس الفلسطيني محمود عباس على اهتمامهم ورعايتهم الكريمة لابنتهم عهد باسم التميمي.
وقال مختار عشيرة التميمي الحاج حجازي شاور التميمي وفق ما نقلته وكالة معا الفلسطينية:" نثمن عاليا دور جلالة الملك عبد الله الثاني على وقفته النبيلة والشجاعة في حماية المقدسات في فلسطين بشكل عام والقدس الشريف بشكل خاص، ونتقدم بشكره على طلبه من نائب الرئيس الامريكي بالضغط على حكومة الاحتلال للافراج عن ابنتنا الطفلة عهد التميمي وكافة الاطفال المعتقلين في سجون الاحتلال".
وأضاف المختار التميمي:" كما ونشكر فخامة الرئيس محمود عباس على مواقفه الشجاعة وتمسكه بالثوابت الوطنية الفلسطينية كاملة دون نقصان ورفضه للاملاءات الخارجية".
وقال:" نؤكد في عشيرة التميمي في الوطن والخارج على تمسكنا بتراب وطننا ونحن متجذرون فيه من قبل ان يكتب التاريخ ونحن على العهد باقون".