شريط الأخبار
الحكومة تعلن استقالة جميع الوزراء من عضويّة الشركات الملك يغادر إلى الولايات المتحدة في زيارة عمل بدء امتحانات الشامل النظرية .. الرابع من اب المقبل صدور الإرادة الملكية السامية بتعين رؤساء واعضاء مجالس أمناء الجامعات الرسمية "زراعة اربد" :لا وجود لخراف بمواصفات الخنازير في أسواقنا اعضاء الفريق الوزاري يستكملون اشهار ذممهم المالية الدميسي يطالب الحكومة بشمول ابناء قطاع غزة "باعفاءات السرطان" وحصرها بمركز الحسين النسور ينفي علاقة مدير الضريبة السابق برئاسة حملته الانتخابية اعفاء جميع مرضى السرطان وتأمينهم صحيا ومنح مدراء المستشفيات صلاحية تحويلهم "التعليم العالي": لم نتلقّ أية أسماء مرشحة لرئاسة "الأردنية" شركة الكهرباء تنفي اعفاء المواطنين من الذمم المترتبة عليهم الأميرة غيداء: الحكم على مرضى السرطان بالموت عار الاشغال : تفويض الصلاحيات للامين العام ومدراء الميدان وزير الخارجية ومدير المخابرات يحذران من الانسداد السياسي للقضية الفلسطينية العمل تحذر من مكاتب تشغيل خاصة تدعو لوظائف داخل وخارج المملكة بالوثيقة..الحجز على أموال مدير ضريبة الدخل السابق وشريكه وصاحب شركة فرصة الاردن لحل الخلاف الخليجي وتجديد الوحدة "فرح" تتغيب عن منزل ذويها منذ 20 يوماً .. والامن : "تم التعميم عليها" إصابة 4 أشخاص بتسمم غذائي في المفرق انخفاض أسعار بيع الذهب محليا 70 قرشا
عاجل
 

السفير السعودي يشيد بالتعاون بين جامعات المملكة والاردن

جفرا نيوز -  استقبل سفير خادم الحرمين الشريفين لدى المملكة الأردنية الهاشمية صاحب السمو الأمير خالد بن فيصل بن تركي بن عبدالله آل سعود في مكتبه يوم أمس، مدير جامعة الامير محمد بن فهد الدكتور عيسى بن حسن الانصاري.
تأتي هذه الزيارة عقب توقيع اتفاقية تعاون بين جامعتي الاميرة سمية للتكنولوجيا وجامعة الامير محمد بن فهد في المملكة، والتي تهدف إلى انشاء مركز عربي لتمكين الشباب، وهو مركز متخصص لتزويد الشباب العربي بالمعارف والمهارات والقدرات التي تجعلهم قادرين على تحقيق طموحاتهم والاسهام بفاعلية في خدمة مجتمعاتهم.
حيث أشاد سمو السفير بدور جامعات المملكة العربية السعودية في تطوير التعاون الثقافي مع الجامعات الأردنية والعربية التي تساعد على فتح أفاق جديدة من المعرفة والاطلاع، وتسمح بتبادل المعلومات وبناء روح التعاون بين الشباب العربي في بناء مستقبل زاهر.
وأكد الدكتور الأنصاري خلال لقاءه بسمو السفير أن هذه الاتفاقيات بين المملكتين تهدف إلى ربط العملية التعليمية بسوق العمل، وأن هذا التعاون الذي سيشمل تدريب الشباب لتمكينهم من مهارات الحياة، سيعمل على عقد معسكرات تدريبية متخصصة، وتدريب الريادين والمبدعين من الشباب العرب وتمويل افكارهم وإبداعاتهم وتحويلها إلى واقع ملموس، كما سيتم العمل على دعم الابحاث والدراسات العلمية لتحديد الاحتياجات اللازمة وتقديم توصيات لتلبية هذه الاحتياجات واجراء دراسات ميدانية واطلاق جوائز لدعم البحوث الطلابية بين الشباب العربي، إضافة إلى عقد منتديات وورش عمل ليشارك فيها الشباب و أضاف أنه سيم اطلاق موقع الكتروني تفاعلي للمركز.
والجدير بالذكر، أن جامعة الامير محمد بن فهد السعودية، تعد من المؤسسات المتميزة في مجال التعليم العالي كما أن رؤيتها تتمثل في تطوير الكفاءات الشبابية بمجالات المعرفة البشرية من خلال استخدام التقنيات الحديثة في العملية التعليمية، كما أنها تحفز على التفكير الإبداعي والعمل الجماعي والتطوير الذاتي.