جفرا نيوز : أخبار الأردن | بنس يثير غضب الإسرائيليات
شريط الأخبار
بالصور..موظفين في وزارة "الاوقاف" يحطمون "جرة فخار" بعد مغادرة عربيات هل يستغل عضو مجلس "امانة" احتجاجات موظفيها ؟ اصابة خطيرة بعيار ناري بالكرك صحيفة تشيد بحنكة سفير إسرائيل بعمان نتائج القبول الموحد (رابط) أردني يتعرض لـ بلطجة نائب العاملون في «الغد» يدرسون الإضراب عن العمل كناكرية: لم انتقد التعديل الحكومي المزارعون يستأنفون اعتصامهم وشركات تعلق عملها اليوم الأردن يتسلم رئاسة اتحاد الأطباء العرب الأسبوع المقبل إعادة 4 مشاريع قوانين من ‘‘الأعيان‘‘ لـ‘‘النواب‘‘ سابقة تشريعية إسرائيل تصادق اليوم على سفيرها الجديد بعمان المملكة تتأثر الاثنين بحالة من عدم الاستقرار الجوي بيان عن عقلاء بنى حميدة: نرفض التطاول و الإساءة لرمزنا مراد وزيرا للعمل والغزاوي للمياة جفرا نيوز تنفرد باسماء "الوزراء الجدد" في حكومة الملقي و اليمين الدستورية اليوم القوات المسلحة توضح حول الأراضي المخصصة لها وقفة أمام الأمم المتحدة في عمان تنديداً بمجازر الغوطة الملقي يجتمع بالطراونة لاجل "التعديل المرتقب" ماذا اقترح السياسي اللامع على الرئيس الملقي..!
 

بنس يثير غضب الإسرائيليات

جفرا نيوز - أثارت زيارة نائب الرئيس الأمريكي، مايك بنس، إلى الأماكن المقدسة في مدينة القدس الشرقية، غضب الأوساط الصحفية وخاصة السيدات.

فبمجرد أن وصل نائب الرئيس الأمريكي إلى "الحائط الغربي"، أو ما يعرف لدى المسلمين باسم "حائط البراق"، بدء أفراد الأمن بفصل النساء عن الرجال. الأمر الذي منع الصحفيات من تغطية فعاليات الزيارة بسبب إبعادهن عن مكان تواجد بنس.

وأقامت الهيئة الدينية اليهودية، التي تشرف على الموقع، حاجزا لفصل الجنسين، أطلق عليه الصحفيون فيما بعد اسم "حاجز بنس"، وانتشر على مواقع التواصل الاجتماعي هاش تاغ PenceFence# .

وقالت مؤسسة "تراث الحائط الغربي اليهودي" التي تدير الموقع الديني، في بيان لها تعليقا على الواقعة، "كان هذا نفس الوضع أثناء زيارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب فيأيار 2017. نحن نرفض أي محاولة لتحويل المناقشة بعيدا عن أهمية زيارة نائب الرئيس الأمريكي وزوجته إلى الحائط الغربي".

وأشارت إلى أنه "هكذا جرت العادة على الفصل بين الرجال والنساء، وأن بنس قام بالصلاة في الجانب المخصص للرجال، فكان من الصعب على الصحافيات أن يقمن بعملهن لأنهن كن خلف الرجال".

​وكتبت تال شنايدر، وهي صحفية إسرائيلية بارزة، تقول "الفصل في الجدار الغربي، والنساء عالقات في عزلة، ولا يستطعن التصوير، الصحفيات تعاملن كمواطنات من الدرجة الثانية".

وكتبت آريان ميناج، وهي صحفية تعمل لدى "i24news "، تقول "عندما يصعب عليك أداء وظيفتك، اضطرت الصحفيات إلى الوقوف خلف الرجال عند السياج الفاصل في الجدار الغربي لزيارة مايك بنس".

في حين قالت جينا جونسون، مراسلة البيت الأبيض لدى "واشنطن بوست"، وكانت مسافرة مع بنس، "عندما خرج الصحفيون من السيارات، قسمونا إلى مجموعتين، رجالا ونساء، وأخذونا إلى منصة إعلامية على طول الخط".

​​وفى واقعة منفصلة، تعرضت صحفية تعمل لدى "التلفزيون الوطني الفنلندي" لموقف، وصفته "واشنطن بوست" بأنه مهين. إذ أن مسؤولي الأمن، العاملين في مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، طلبوا منها خلع حمالة الصدر خلال تفتيشها. وعندما رفضت، منعت من تغطية مؤتمر بنس الصحفي مع نتنياهو.