جفرا نيوز : أخبار الأردن | الخشمان: مشاركة الملك بدافوس تزيد فرص الاستثمار
شريط الأخبار
النائب منال الضمور..الى سيدي صاحب الجلالة الملك عبدالله الثاني الملك يتناول الإفطار مع طاقم دورية سير على دوار صويلح- فيديو ضبط 74 متسولا في الأيام الثلاثة الأولى من رمضان حسين هزاع المجالي... فاهم الطابق بيان سلطة العقبه الخاصه... ادانة المقاول الفرعي في حادثة صوامع العقبه وفاة خامسة بانفجار صوامع العقبة الخصاونة خلفا لـ وريكات بادارة مجلس السياسات صرف 100دينار لكل منتفع من صندوق الزكاة نهاية ايار وزير الزراعة يتفقد أسواق بيع الخضار والفواكه انذار 11 مخبزا و18 محطة تحلية مياه بالزرقاء إضراب مفتوح عن العمل لموظفي الاونروا غدا ترجيح زيادة أسعار المحروقات والكهرباء الشهر المقبل ما يقارب مليوني اردني يعانون اضطرابات نفسية بالصور .. القبض على 13 شخصاً بحوزتهم كميات متفرقة من المخدرات الحكومة تُحيل "الدخل" لـ"النواب" استباقا لزيارة "النقد الدولي" الاحتلال يمنع 12 فلسطينيا من السفر عبر معبر الكرامة الضمان:شمول أصحاب العمل العاملين في منشآتهم بالضمان إلزامي وفاة و 98 إصابة في ثالث أيام رمضان وفاة رابعة بحريق صوامع العقبة اصابة طفل بجروح خطيرة اثر سقوطه عن درج منزله بالزرقاء
عاجل
 

الخشمان: مشاركة الملك بدافوس تزيد فرص الاستثمار

جفرا نيوز - أكد رئيس مجلس ادارة الشركة الاردنية للطيران رئيس حزب الاتحاد الوطني الكابتن محمد زهير الخشمان على ان مشاركة جلالة الملك عبدالله الثاني في المنتدى الاقتصادي العالمي بدافوس السويسرية يعطي الاردن أهمية وداعمة من حيث التواجد بمثل هذه الملتقيات العملاقة وعقد اللقاءات المثمرة مع كبار الشخصيات الاقتصادية العالمية التي من شانها ان تعزز فرص الاستثمار في المملكة وجذب العديد من الشركات العالمية للعمل داخلها وخاصة في مشاريع الطاقة المتجددة والنقل.
وبين الكابتن الخشمان ان الاستثمار يعتبر ركيزة اساسية في تحقيق النمو المستدام ودفع عجلة التنمية وبناء المجتمع المتطور من خلال ايجاد فرص العمل الجديدة وتعزيز الانتاجية لما تتمتع به الاردن من مواصفات من الصعب ان تتواجد في بلد اخر من اهمها الارادة السياسية العليا المحفزة لجذب الاستثمار والمتمثلة بشخص جلالة الملك عبدالله الثاني وادراكه باهمية تحريك عجلة الاقتصاد في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة التي تمر بها البلاد بالاضافة الى توفر عاملي الامن والامان والبيئة الخصبة والمناسبة لاقامة اي مشروع ناجح.
واوضح الكابتن الخشمان ان هذه المشاركة النوعية بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني ولقاءاته مع العديد زعماء الدول وكبار السياسيين ورجال الاعمال والمستثمرين ستؤدي الى الضغط على المجتمع الدولي للقيام بواجبه الانساني وتجاوبه للصعوبات التي يواجهها الاردن وما يمر به من تحديات كبيرة باستضافته لاكثر من مليون ونصف لاجئ سوري على اراضيه، وما شكله من اعباء جسيمة على بنيته التحتية واستنزاف لموارده الرئيسية.